اخى المهندس هذه قوانين المهندسين


#1

[size=4]الأخوة والزملاء الأحباء
استكمالا لشرح بعض المعلومات عن نقابة المهندسين ، أحببت أن أسرد عليكم
بعض البنود الخاصة بقانون انشاء النقابة وهو القانون الذي يحتاج كل من
يود المساهمة في اصلاح وتطوير النقابة أن يعلمه جيدا حتى تكون أفكاره على
أساس قوي وصحيح ، وسنتكلم بداية عن المادتين 1،2. وهما الخاصتين بكون
النقابة هيئة استشارية للدولة في المادة الأولى والمادة الثانية التي
توضح دور النقابة . وسأضع ملاحظاتي عنهما بلون مختلف .
قانون رقم 66 لسنة 1974
بشان نقابة المهندسين
: باسم الشعب
رئيس الجمهورية
: قرر مجلس الشعب القانون الاتى نصه , وقد أصدرناه

الباب الأول
إنشاء النقابة وأهدافها

مادة1- تنشا نقابة تسمى نقابة المهندسين وتكون لها الشخصية الاعتبارية
وتعتبر الهيئة الممثلة للمهندسين المتمتعين بجنسية جمهورية مصر العربية
وتعتبر هيئة استشارية للدولة في مجال تخصصها , ويكون مقرها .الرئيسي
بالقاهرة ولها فروع بالمحافظات طبقا لأحكام القانون
( نلاحظ هنا النص في المادة الاولى على دور النقابة كهيئة استشارية
للدولة ولذا فعلينا نحن جموع المهندسين أن نجعل من أهدافنا وجود ورش عمل
دائمة من المتخصصين تدرس بعناية المشروعات القومية التي تقوم الدولة
بتنفيذها في مجال التخصص الهندسي ، وتقوم هذه الورش بتقديم استشارات
مستمرة للدولة ويمكن هنا أن نعتبر أن دراسة منظومة التعليم الهندسي
وكيفية الحصول على مستوى خريج هندسة عالى الكفاءة من مجالات تخصص النقابة
وخصوصا أنه بمجرد تخرج طالب الكليات الهندسية ينضم للنقابة ، ورغم اشراف
المجلس الأعلى للجامعات على الكليات الهندسية إلا أنه اذا أصبحت نقابة
المهندسين نقابة قوية وعملنا بجد ودأب لاصلاحها ستصبح لها كلمة مسموعة في
كل مجالات التخصص الهندسي ومنها رفع المستوى العلمي لطلاب كليات الهندسة
والمهندسين عموما .)
-:مادة 2- تعمل النقابة على تحقيق الأهداف التالية :
• الارتقاء بالمستوى العلمي والمهني للمهندسين والمحافظة على كرامة
المهنة ووضع وتطبيق الأسس الكفيلة بتنظيم ممارسة المهنة وأداء أعضاء
النقابة لواجباتهم في خدمة البلاد ومراقبة تنفيذها.
القانون الحالي ينص بوضوح على دور النقابة في المحافظة على كرامة المهنة
ومن ذلك أن لا يلقب بالمهندس ألا الحاصل على بكالوريوس هندسة ويمكننا من
خلال الندوات ووسائل الاعلام توضيح أن من الخطأ أن يتساهل الناس في اعطاء
الألقاب لغير مستحقيها.كما إن علينا أن نضع نص القانون في تطبيق الاسس
الكفيلة بتنظيم ممارسة المهنة موضع التنفيذ وكذلك مراقبة تنفيذها ، ومن
هنا يمكننا متابعة شكوى أي مهندس حديث التخرج وقع عليه ظلم من صاحب عمل
ووضع ردع واضح لمن يجور على حقوق المهندسين .
• تعبئة قوى أعضاء النقابة وتنظيم جهودهم في خدمة المجتمع لتحقيق
الأهداف القومية وأهداف التنمية الاقتصادية ومواجهة مشكلات التطبيق واقتراح
الحلول المناسبة لها والاشتراك الايجابي في العمل الوطني .
هذا البند فيه من الاتساع لكل عمل وطنى وحيث أن لائحة النقابة تنص على
امكانية تشكيل لجان نوعية لأي موضوع هندسي فيمكن الاستفادة من بند الاشتراك
الايجابي في العمل الوطنى في أمور كثيرة مثل عمل مؤتمرات مستمرة لدراسة
التكدس السكاني في العاصمة ومدى مساهمة نقل الوزارات المختلفة الى خارج
العاصمة في تفريغ القاهرة نسبيا لحل مشاكل المرور والتلوث وعموما يمكن
للنقابة عمل دور مهم ومؤثر استنادا الى هذا البند.
• تنمية روح الإخاء والتعاون بين أعضاء النقابة والعمل على رفع مستوى
الأعضاء من النواحي الهندسية والاجتماعية والمادية وتامين حياتهم ورعاية
أسرهم اجتماعيا واقتصاديا وصحيا وثقافيا.
هذا البند يفتح الطريق واسعا لكافة جهود العمل الهندسي والاجتماعي
والمادي ويمكن أن نستند لهذا البند في تطبيق الفكرة التي ذكرها الزميل
العزيز جعفور عن مساهمة مادية للنقابة عند الزواج خصوصا اذا استطعنا
اعادة كل أو جزء من أموالنا المهدرة وهو الدور الذي يبذل فيه زملاؤنا
المحترمون في مجموعة المهندسين الديمقراطيين جهد وقت ومال ولديهم سبق
الفضل في محاولة استرجاع الأموال كما وضح جهدهم المنظم لدى من حضر
المؤتمر الأخير في نقابة الصحفيين الذي نظمته مجموعة المهندسين
الديمقراطيين وبعد استرجاع أموالنا يمكن أن يخصص جزء منها لمساعدة
المهندسين حديثي التخرج عند زواجهم ، كما أن النص على رعاية أسر
المهندسين من كافة النواحي يجعل في الامكان دراسة عمل اشتراكات مخفضة
للمهندسين في وسائل النقل أسوة ببعض المهنيين وودراسة انشاء مستشفى
للمهندسين وأسرهم .
• الإسهام في دراسة خطط التنمية الاقتصادية والمشروعات الصناعية والهندسية
.
هذا الدور مهم للنقابة لأنها جزء من الوطن وهنا أود أن أوضح وجهة نظري ،
أن عملية دراسة خطط التنمية دراسة حقيقية وعلمية من مهندسين متخصصين
ووضع خطط واضحة للنهوض بالبلد يعتبر عمل في قمة الوطنية فالوطنية ليست
قاصرة على خطب انفعالية وكلمات تؤثر في السامعين وتحدث تصفيقا حادا ثم لا
نجد لها مردود على أرض الواقع ، ولذا أجد يا أخوتي أن تكوين ورش عمل يتم
خلالها نقل خبرات أساتذتنا الآجلاء الى المهندسين حديثي التخرج والخروج من
هذه الورش بدراسات علمية عن حلول تساعد في تنمية مصر ثم يتلقاها مجموعات
عمل أخرى تتابع تكوين وحشد رأي عام يساندها تمهيدا للوصول بهذه الدراسات
ألى أصحاب القرار هو عمل وطنى منظم وسيكون له تأثير قوي وفعال في اصلاح
حال الوطن من خلال دورنا الطبيعي كمهندسين .
ختاما ، أرجو أن يكون جهدي المتواضع مفيدا لكم ، وأرجو أن تساعدوني في
نشر هذه المعلومات ، والأفكار ربما تجد أذنا واعية ، تقوم بتنفيذها يوما
ما .
وحتى لا أطيل عليكم سأكتفي بسرد باقي بنود القانون ونستكمل تعليقاتنا
حوله في مرة قادمة ان شاء الله .
• المساهمة في تخطيط برامج ومناهج بحيث تساير حاجات المجتمع وتخدم
مصالحه وتفي بمتطلباته .
• العمل على تنمية ونشر البحوث والدراسات في مختلف المجالات الهندسية
وربط البحوث العلمية والهندسية بمواقع الإنتاج وذلك بدراسة أساليب الإنتاج
ووسائل تحسينه وزيادته وتخفيض تكاليفه .
• التعاون مع المنظمات والجمعيات الهندسية الداخلية والخارجية وعلى
الأخص في البلاد العربية والأفريقية والآسيوية وتوثيق الروابط بينها وتبادل
المعلومات والخبرات ويشمل ذلك الاشتراك في دراسة الموضوعات والمشروعات
ذات الطابع المشترك وكذلك الاشتراك في المؤتمرات الدولية التي ترتبط بهذه
الأهداف والتي تعقد بالخارج والعمل على عقدها بالبلاد.
• تيسير الإسكان وبناء عمارات سكنية للمهندسين بالقاهرة والمحافظات من
مالها الخاص , وذلك بالأوضاع والشروط التي يحددها لنظام الداخلي للنقابة.
• العمل على نشر الوعي الهندسي وتنظيم الإشراف على المكاتب الهندسية
والمكاتب الهندسية الاستشارية

ولكم صادق الود والاحترام ،،،
م عمرو عرجون
[/size]