الاتصالات البحرية لما وراء الافق HIGH FREQUENCY 3—30 MHZ. HF


#1

يوفر هذا النظام الراديو المميز والمعروف باسم High Frequency- HF المستخدم في أجهزة الراديوSingle Side Band S.S.B / Radio Telephone/ R.T، الاتصال لما وراء الأفق وعلى مسافات طويلة جدا .

تلعب الاتصالات اللاسلكية دورا كبيرا وهاما في الملاحة البحرية لما توفره من فوائد ليس على شكل التواصل الصوتي الفعال فقط ولكن يشمل نقل البيانات الخاصة بالطقس والبريد الإليكتروني والبث على الموجات القصيرة.
إن انتقال الموجات ذات التردد العالي (HF) والذي يعمل على مقدار الذبذبة مابين 3 إلى 30 ميجاهرتز والمستخدم في السفن والزوارق والقاطرات المبحرة يعتمد في معظم التطبيقات على طبقات الجو المعروفة بالأيونوسفير، وهذه طبقة من طبقات الغلاف الجوي والتي تعمل على انعكاس موجات الاتصال HF اللاسلكية بشكل صحيح مرة أخرى إلى الأرض وبهذا تتمكن الموجة من السفر والانتقال لمسافات طويلة ولا تتأثر بالحواجز الطبيعية كالجبال.

إن وضوح وجودة الصوت يعتمد أيضا على حالة الأجواء .

ينقسم الغلاف الجوي إلى 4 طبقات وهي:-

  • الطبقة D وتمتد من 50 – 90 كيلومتر.
  • الطبقة E وتمتد من 90 – 140 كيلومتر.
  • الطبقة F1 وتمتد من 140 – 210 كيلومتر.
  • الطبقة F2 وتمتد إلى أكثر من 210 كيلومتر.

عند تعرض الغلاف الجوي لأشعة الشمس المباشرة، فإن هذه الأشعة تعمل على تأين جزيئات الهواء في طبقات الغلاف الجوي والتي تؤثر بدورها على الموجات الراديوية.

إن وجود الغلاف المنأين يسمح باستخدام هذه الموجات كوسيلة من وسائل الاتصال اللاسلكي ولمسافات طويلة حيث تنكسر هذه الموجات انكسارات عديدة بين طبقات الغلاف الجوي المتأني وفي الأخير تعمل على عكس هذه الموجات إلى الموقع المطلوب على الأرض مرة أخرى.

تنتشر الموجات الراديوية في الفضاء بسرعة الضوء البالغة 300,000 كيلومتر الثانية ويتراوح الطول الموجي لهذه الموجات الراديوية من سنتيمترات إلى مئات الأمتار وذلك باختلاف ترددات هذه الموجات حيث تعطي خصائص مختلفة لانتشارها في الغلاف الجوي.

تغطي الموجات الطويلة جزء من الكرة الأرضية بشكل دائم وتعمل الموجات الأقصر المنعكسة من طبقة الأيونوسفير على الطواف حول الكرة الأرضية، بينما تنحني الموجات القصيرة بشكل بسيط ويكون خط انتشارها هو خط ألأفق وقد يستخدم جزء من هذه الموجات لحمل المعلومات فلا يوجد حد أعلى أو أدنى لتردد الإرسال الراديو، وهذه الموجات المنتشرة في الفضاء تعرف باسم Sky Wave وانتشارها في الفضاء يعرف بـ Sky Wave Propagation.

مكونات جهاز الاتصال الراديو بعيد المدى HF:-

جهاز الاتصال الراديو بعيد المدى HF

  • وحدة الإرسال والاستقبال (Transceiver).
  • وحدة الشاشة (Display).
  • وحدة التغذية (Power Supply).
  • وحدة الهوائي (HF Automatic Antenna Tuner).
  • وحدة الإرسال والاستقبال (Transceiver): تضم هذه الوحدة مكونات الإرسال والاستلام من دوائر إليكترونية معقدة وكذا جزء من دائرة التغذية لهذه المكونات.
  • وحدة الشاشة (Display): وتضم شاشة LCD لمعرفة الذبذبة التي نستعملها وتضم لوحة رقمية لإدخال الذبذبة المطلوبة وكذا سماعة ولوحة مفاتيح لضبط الصوت والتشغيل.
  • وحدة التغذية (Power Supply): غالبا ما يتم استخدام مصدر للتيار الكهربائي المستمر (24 V, DC) لتشغيل الجهاز وأحيانا يتم استخدام مصدر للتيار (12 V, DC – 220V, AC/24V, DC).
  • وحدة الهوائي (HF Automatic Antenna Tuner): وتضم ألهوائي وحدة التوليف الأوتوماتيكي للذبذبة توصيلة من وحدة التوليف إلى وحدة الـ Transceiver.

جميع الترددات التي يعمل عليها جهاز الراديو متفق عليه دوليا من قبل منظمة الـ (ITU) – الإتحاد الدولي للاتصالات.

يتم تركيب الهوائي في مكان مرتفع أعلى السفينة أو الزورق، بعيدا من أسلاك الكهرباء وهوائيات أخرى، حيث يرتبط بجهاز التوليف الأوتوماتيكي بواسطة كيبل.
يتم تركيب جهاز التوليف في موقع مناسب تسهل فيه عملية الصيانة، ويعمل على التوافق بين التردد والهوائي. يرتبط هذا الجهاز بوحدة الـTransceiver بواسطة كيبل خاص يسمى Coaxial Cable.

توجد في أجهزة الراديو SSB قنوات استغاثة مبرمجة مسبقا من قبل المصنع يتم استخدامها في حالة الطوارئ وكل ما علينا فعله هو اختيار هذه القناة/التردد في الحالات الطارئة. كما يحتوي الجهاز على أكثر من 250 قناة بحرية ذات الأطوال الموجية المتوسطة والطويلة ولمعرفة المزيد عن هذه القنوات وتردداتها فبالإمكان الرجوع إلى كتاب التشغيل الخاص بالجهاز.

مميزات جهاز الاتصال اللاسلكي HF:

  1. قوة الإرسال الخارجية – Output power 100, 150, 200 Watt, PEP.
  2. يحتوي الجهاز على أكثر من 250 قناة معظمها ترددات رئيسية ومتفق عليه دوليا من قبل الإتحاد الدولي للاتصالات، كما توجد قنوات احتياطية غير مبرمجة يتم برمجتها من قبل المستخدم وحسب رغبته. كما توجد قنوات تعمل بنظام Simplex , Duplex, Telex.
  3. يمكن بواسطة هذا الجهاز اختيار ترددات قنوات البث الإذاعي لمعرفة ما يجري على اليابسة والاستمتاع بالرحلة.
  4. نصيحة هامة / لابد من قراءة كتاب التشغيل التابع للجهاز حتى تتمكن من معرفة وظائف كل زر موجود على الجهاز، لأن لكل زر أكثر من وظيفة يقوم بها.
  5. وزن الجهاز في حدود 7 كيلوجرام ومفيد ومهم لكل سفينة أو زورق مبحر بعيد عن اليابسة.

محبوب سعد سالم.
رئيس قسم الملاحة والتحكم سابقا.
ميناء عدن في 9/7/2012م.