المنشأت العظيمة | المنصات الضخمة – وثائقي


#1

المنصة ava 4000 هي ما سنتكلم عليها في هذا الوثائقي حيث تُصنَّف منصات الحفر بين أكبر المنشآت على وجه الأرض. وكي تتمكن هذه المنشآت من الصمود في وجه العواصف والأمواج، وغالبا حتى في وجه الزلازل البحرية وكتل الجليد، يتم بناؤها بهذه الضخامة، كما يتم تثبيتها جيدا في قاع البحر. وتتمثل الطرز الرئيسية منها بمنصات ذات رداء فولاذي «جاكيت» (في اليسار) ومنصات «القوة التثاقلية» المصنوعة من الخرسانة والخرسانة المسلحة (في الوسط) ومنصات «نصف الغاطس» المثبتة بحبال مشدودة (في اليمين). ويرتكز جسم المنصة ـ الذي يحمل الروافع ومهبط الطائرات السمتية وغرف العاملين وتجهيزات استخراج النفط ووحدات توليد الطاقة ـ على البنى التحتية المؤلفة من الخرسانة المسلحة. هذا ويتم تجهيز هذه المكوِّنات في الممرات المائية، ومن ثم إحضارها إلى الموقع المطلوب وتركيبها تنتمي منصات التنقيب عن النفط إلى أكبر وأضخم المنشآت، التي جرى تشييدها حتى الآن. وتتميز المنصات المصنوعة من الصلب في بحر الشمال، البالغ عددها 400، ببنائها الشبيه ببرج إيفل في باريس، وتزن مجتمعة نحو 3.7 مليون طن، وهذا يعادل وزن السيارات القديمة التي يتم التخلص منها في ألمانيا على مدى عام ونصف العام. يضاف إلى ذلك 25 منشأة بحرية استخدم لتشييدها 8.7 مليون طن من الخرسانة المسلحة بالصلب، أي ما يزيد على ضعف ما استخدم في تشييد أكبر بناء في مدن أوروبا قاطبة (وهو يقع في ميدان بوتسدام ببرلين) هذا ويستخدم في إنشاء أكبر منصة من هذا النوع نحو مليون طن من الأسمنت