كيف تعرف أن حسابك في فيسبوك مخترق؟ وماذا عليك أن تفعل؟


(عمارة إسلامية) #1

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخوتي وأخواتي المهندسين والمهندسات؛
جديد معلومة ضمن أخبار الاتصالات وتقنية المعلومات،
وأنظمة التشغيل، والهواتف الذكية وأنظمة التشغيل والعتاد الصلب،
ومواقع التواصل الاجتماعي، والأمن المعلوماتي.

/

02

/

كيف تعرف أن حسابك في فيسبوك مخترق؟ وماذا عليك أن تفعل؟

:: تفصيل ::

ما هو شعورك عندما تعلم أن شخصًا ما يتجول في حسابك الشخصي في فيسبوك، قادرًا على فعل ما تفعله أنت؟… يكتب المنشورات، يضيف الأصدقاء أو يعتليه الغضب ويقوم بحظر أحدهم، يبدي إعجابه وأحيانًا غضبه، يرسل الرسائل، أو ربما يكتفي بمراقبتك.


إذن، كيف تعرف أن حسابك في فيسبوك مخترق


خطوات بسيطة جدًا تستطيع من خلالها التأكد أنك الوحيد الذي تتجول في حسابك.
•اضغط أعلى الصفحة “زر الخيارات“
•مرر للأسفل، اختر إعدادات الحساب
•اختر، الأمان وتسجيل الدخول
ستجد قائمة بمواقع الأجهزة وأنواعها التي قمت بتسجيل الدخول منها، مع تحديد الوقت والتاريخ، إن وجدت تسجيل دخول مريب لا تستخدمه عادةً، -على الأغلب أن هناك من يتجول في حسابك وعليك طرده وتأمين حسابك.

ffdds-300x282


اضغط على تسجيل الدخول الذي لا تستخدمه عادةً.
•اختر، ”ألست أنت“، ستظهر لك نافذة، اضغط على تأمين الحساب

nnndkk-215x300


”بدء الاستخدام“، لاسترجاع النشاطات الخاصة بك، والتأكد من أنك الوحيد الذي يقوم بالتجول في حسابك الخاص.
إذن، كيف تجعل حسابك في فيسبوك أكثر أمانًا؟
إعداد طبقة أمان إضافية:
•اضغط أعلى الصفحة “زر الخيارات“
•اختر إعدادات الحساب
•اختر، الأمان وتسجيل الدخول.

Untitled-7-210x300


مرر للأسفل، شغل ”تلقي التنبيهات بشأن تسجيلات الدخول غير المعروفة“ لإخبارك إذا قام أي شخص بتسجيل الدخول من جهاز أو متصفح لا تستخدمه عادةً.
استخدم هاتفك كطبقة أمان إضافية لمنع الآخرين لتسجيل الدخول إلى حسابك عبر تشغيل ”استخدام المصادقة الثنائية“.
قم باختيار من 3 إلى 5 أصدقاء للاتصال بهم، إذا خسرت حسابك في يوم من الأيام يمكنك استعادته عن طريقهم.


باتباع هذه الخطوات البسيطة تستطيع الشعور بالأمان، والتأكد أنك الوحيد الذي يتجول في ”حسابك الشخصي“ في فيسبوك.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

انتهى.

/

المصدر/ البوابة العربية للأخبار التقنية.

بحول الله تعالى يكُن لقاء جديد؛ في رحاب عالم التّقنية.!