هياكل تاريخية عملاقة : قصر الحمراء – وثائقي


#1

تحتضن الجبال الأندلسية لإسبانيا الجنوبية “القلعة الحمراء” الهاربة من أساطير الخيال- إنها الحمراء. بجدرانها التي تبلغ سماكتها 3 أمتار وما يقارب 40 برجاً. استغرق هذا الحصن الأسطوري أكثر من 150 عاماً لبنائه على يد سلسلة من السلاطين الإسلاميين الذين عزموا المحافظة على حكمهم لشبه الجزيرة الأيبيرية. وفي عام 1238، توجه الحاكم البربري محمد بن ناصر، مؤسس سلالة بني نصر، إلى غرناطة، حيث أشرف على تحويل إحدى القلاع المبنية. فقد قام في البدآية بتسوير قصره بجدران منيعة لحمايته من أعدائه ومن ثم شيد أبراجاً ملوكية عظيمة سمحت له بالاستخبار عن الغزوات المحتملة. بعدئذٍ، حرص وخلفاؤه على استخدام نظام هيدروليكي معقد لإمداد القلعة بالمياه العذبة بشكل متواصل. إلا أن بني نصر أرادوا ما هو أكثر من حصن عسكري- لقد أرادوا قصراً مرفهاً بساحات فاخرة وحدائق مشذبة وأحواض ونوافير ذات تفاصيل دقيقة. بقيت الحجرات الداخلية والساحات في الحمراء تحفاً فنية مدروسة ومميزة بتصاميمها الإسلامية. ورغم سقوط حكم بني نصر في عام 1492، إلا أن الحمراء تبقى شاهدة على جمال وعبقرية العمارة الإسلامية وتصاميمها.