القانون الاساسى لنقابة المهندسين


#1

الزملاء المهندسون المحترمون
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نقابة المهندسين لها قانونها الأساسى الذي عكف على صياغته مجموعة من المهندسين والقانونين الذين لهم كفاءة وسمعة فوق مستوى الشبهات ، ونحتاج أن نفهمه سويا حتى نستطيع وضع خطة اصلاح وتطويرنقابة المهندسين على أساس صائب وسنذكر هنا نص القانون ونكتب التحليل بلون مختلف و نرجو أن يكون مفيدا للزملاء المهندسين حديثى التخرج.

قانون رقم 66 لسنة 1974

بشان نقابة المهندسين

: باسم الشعب

رئيس الجمهورية

: قرر مجلس الشعب القانون الاتى نصه , وقد أصدرناه

الباب الأول

إنشاء النقابة وأهدافها

مادة1- تنشا نقابة تسمى نقابة المهندسين وتكون لها الشخصية الاعتبارية وتعتبر الهيئة الممثلة للمهندسين المتمتعين بجنسية جمهورية مصر العربية وتعتبر هيئة استشارية للدولة في مجال تخصصها , ويكون مقرها .الرئيسي بالقاهرة ولها فروع بالمحافظات طبقا لأحكام القانون

-:مادة 2- تعمل النقابة على تحقيق الأهداف التالية :

·الارتقاء بالمستوى العلمي والمهني للمهندسين والمحافظة على كرامة المهنة ووضع وتطبيق الأسس الكفيلة بتنظيم ممارسة المهنة وأداء أعضاء النقابة لواجباتهم في خدمة البلاد ومراقبة تنفيذها.
• تعبئة قوى أعضاء النقابة وتنظيم جهودهم في خدمة المجتمع لتحقيق الأهداف القومية وأهداف التنمية الاقتصادية ومواجهة مشكلات التطبيق واقتراح الحلول المناسبة لها والاشتراك الايجابي في العمل الوطني .
• تنمية روح الإخاء والتعاون بين أعضاء النقابة والعمل على رفع مستوى الأعضاء من النواحي الهندسية والاجتماعية والمادية وتامين حياتهم ورعاية أسرهم اجتماعيا واقتصاديا وصحيا وثقافيا.

• الإسهام في دراسة خطط التنمية الاقتصادية والمشروعات الصناعية والهندسية.

• المساهمة في تخطيط برامج ومناهج بحيث تساير حاجات المجتمع وتخدم مصالحه وتفي بمتطلباته .

• العمل على تنمية ونشر البحوث والدراسات في مختلف المجالات الهندسية وربط البحوث العلمية والهندسية بمواقع الإنتاج وذلك بدراسة أساليب الإنتاج ووسائل تحسينه وزيادته وتخفيض تكاليفه .

• التعاون مع المنظمات والجمعيات الهندسية الداخلية والخارجية وعلى الأخص في البلاد العربية والأفريقية والآسيوية وتوثيق الروابط بينها وتبادل المعلومات والخبرات ويشمل ذلك الاشتراك في دراسة الموضوعات والمشروعات ذات الطابع المشترك وكذلك الاشتراك في المؤتمرات الدولية التي ترتبط بهذه الأهداف والتي تعقد بالخارج والعمل على عقدها بالبلاد.
• تيسير الإسكان وبناء عمارات سكنية للمهندسين بالقاهرة والمحافظات من مالها الخاص , وذلك بالأوضاع والشروط التي يحددها لنظام الداخلي للنقابة.

• العمل على نشر الوعي الهندسي وتنظيم الإشراف على المكاتب الهندسية والمكاتب الهندسية الاستشارية

أفكار حول تطبيقات للقانون

( نلاحظ النص في المادة الاولى على دور النقابة كهيئة استشارية للدولة ولذا فعلينا نحن جموع المهندسين أن نجعل من أهدافنا وجود مجموعات عمل من المتخصصين تدرس بعناية المشروعات القومية التي تقوم الدولة بتنفيذها في مجالات التخصص الهندسي ، وتقوم هذه المجموعات بتقديم استشارات مستمرة للدولة تطبيقا للمادة القانونية وممارسة لحق التعبير ونحتاج إلى مشاركة العلماء والخبراء من مهندسى مصر ليدلوا باستشاراتهم من خلال مؤتمرات وندوات علمية فى موضوعات الاسكان والطرق والمياه والاتصالات والطاقة والتعليم الهندسى وغيرها من المجالات الهندسية وتحتاج هذه الاستشارات إلى توافر معلومات احصائية دقيقة عن الموضوعات المطلوب بحثها مما يشكل أهمية كبرى لحق المعرفة الذى يطالب به المهندسون ، كما تحتاج إلى مساندة جموع المهندسين للتوصيات التى يتفق عليها علماؤنا لتصبح خطة موضوعة أمام متخذى القرار ، ومن الأمور البديهية أن هذه المساندة لا نستطيع طلبها من المهندسين بغير وجود نقيب ومجلس نقابى منتخب .)
(نص القانون بوضوح على دور النقابة في المحافظة على كرامة المهنة ومن ذلك أن لا يلقب بالمهندس إلا الحاصل على بكالوريوس هندسة ويمكننا من خلال الندوات ووسائل الاعلام توضيح أن من الخطأ أن يتساهل الناس في اعطاء الألقاب لغير مستحقيها. كما إن علينا أن نضع نص القانون في تطبيق الاسس الكفيلة بتنظيم ممارسة المهنة موضع التنفيذ وكذلك مراقبة تنفيذها ، ومن هنا يمكننا متابعة شكوى أي مهندس حديث التخرج وقع عليه ظلم من صاحب عمل ووضع ردع واضح لمن يجور على حقوق المهندسين خاصة من الشباب حديثى التخرج ومنع اجبار المهندس على توقيع أوراق غير سليمة عند استلامه للعمل خاصة في القطاع الخاص . )
يفتح قانون النقابة الطريق واسعا لكافة جهود رعاية المهندسين من كافة النواحى مثل وجود مكتبة علمية هندسية قوية في النقابة العامة وجميع النقابات الفرعية ورعاية صحية كريمة ببناء مستشفيات للمهندسين في المحافظات والعمل على زيادة رواتب المهندسين وتحسين الظروف المالية لهم ومساهمة النقابة في توفير شقق سكنية للمهندسين خاصة حديثى التخرج وتطوير نوادى المهندسين في كافة المحافظات ورفع مستوى مجلة المهندسين بعمل اتفاقيات تبادل مع المجلات والدوريات الهندسية العالمية لنشر الأبحاث العالمية وترجمتها وتحديد هدف للمجلة لتصبح مجلة علمية هندسية بالاضافة إلى تغيير سياستها لتكون وسيلة صادقة لتطبيق حق المعرفة والتعبير فينشر بها أخبار المشروعات الهندسية ويتاح للمهندسين حريتهم في التعبير عن آرائهم بها وبذل الجهد المنظم الدؤوب لتحقيق هذه الأهداف يعتبر عمل في قمة الوطنية فالوطنية ليست قاصرة على خطب انفعالية وكلمات تؤثر في السامعين وتحدث تصفيقا حادا ثم لا نجد لها مردود على أرض الواقع.ونحتاج هنا إلى مهندسين وطنيين يتطوعون لتشكيل مجموعات عمل لكل موضوع يحتاجه المهندسون وتحتاجه مهنة الهندسة ليدرسوه بموضوعية ويضعوا له أهداف وخطة عمل ونبتكر سويا آليات لعمل التشاور مع جموع المهندسين )
ولكم صادق الود والاحترام ،،،
م عمرو عرجون