مسجد زجاجي...لا تبخلوا بارائكم


(عنود) #1

تشييد مسجد زجاجي في المانيا يمكن للمارة رؤية المسلمين وهم يؤدون الصلاة فيه

[SIZE=3]ذكرت وكالة الانباء القرآنية العالمية اليوم الثلاثاء بأنه تم تشييد مركز إسلامي في المانيا يضم مسجدا زجاجيا و يمكن للمارة رؤية المسلمين و هم يؤدون الصلاة فيه .

و قالت وكالة «ايكنا» بأن هذا المركز الاسلامي الذي شييد في بلدة «بنسبرج » بولاية بافاريا الألمانية يضم مسجدا تم تصميمه وفقا لأحدث الطرز المعمارية حيث جدرانه من الزجاج الشفاف و بامكان كل من بالخارج ان يرى كل من بداخله .

و اضافت «ايكنا» ان بامكان المارة و العابرين بسياراتهم ، على اختلاف معتقداتهم و دياناتهم ، رؤية المسلمين و هم يؤدون الصلاة في هذا المسجد ، و يتابعوا أنشطتهم بمنتهى الشفافية ، و هو أمر متعمد في التصميم ، إذ ما يزيد عن 60 % من تصميمه زجاجي ، و ذلك
من أجل إظهار حياة المسلمين لمن سواهم في البلدة ؛ بغية تبديد شكوك البعض حول ما يدور داخل المساجد ؛ لتحقيق أكبر قدر من الاندماج في المجتمع .

و قال بنيامين إدريس إمام مسجد “المنتدى الإسلامي” : أن الشكل الحالي للمسجد يعكس نموذجا واضحا لسعي الأقلية المسلمة للاندماج في المجتمع الألماني .

و يتخذ المركز شكل حرف “إل” باللغة الإنكليزية ، و واجهاته زجاجية من اللونين الأبيض و الأزرق ، كما على مدخله آيات قرآنية مكتوبة باللغة العربية مع ترجمتها بالألمانية .

و لفت إدريس إلى أن المسجد “أصبح أيضا مزارا سياحيا … فهناك مجموعات من النمسا و سويسرا تأتي لزيارته” .

هذا و علقت مجلة «دير شبيغل» الألمانية في عددها الصادر يوم السبت على هذا المركز قائلة إنه يعكس شفافية المسلمين .

و أضافت المجلة أن السلطات المحلية و السكان وافقوا على إقامة المركز بسبب هذه الشفافية ، مشيرة إلى أنه مع تصميمه العصري المتميز لا يبدو من الوهلة الأولى أنه مسجد أو مركز إسلامي .[/size]

هذا الخبر نقلته من احد مواقع الاخبار…و قد علق الكثيرون على الخبر …فمنهم المؤيد للفكرة و منهم المعارض…
بالنسبة الي فانا ارى انها فكرة جديدة و متميزة…
شيء جميل جدا ان يرى كل العالم كيفية تجمع المسلمين و تراصهم و ادائهم للصلاة التي فرضها رب الناس اجمعين… وما فيها من روحانية و خشوع…
في احدى المرات …شاهدت برنامجا على قناة اقرا الفضائية …استضافت فيه مقدمة البرنامج استاذا جامعيا…امريكي مسلم… و لقد لفت انتباهي حديثه… و ما زلت اذكر كلماته حين قال ان سبب اسلامه كان مشاهدته للطلبة المسلمين و هم يؤدون الصلاة… فلقد جذبته حركات الصلاة و تفكر فيها .و راى انها فعلا دواء للروح… و هذا كان السبب الرئيسي الذي قاده ليعرف الاسلام شيئا فشيئا حتى هداه الله …


(أبو أنس المصري) #2

الفكرة جميلة ولكن لها ضوابط من رأيي لابد أخذها في الاعتبار:

الأولى: أن المجتمع الألماني- كسائر المجتمعات الأوروبية- مجتمع منحل، وإذا كان بإمكان من في داخل المسجد رؤية من هم بالخارج فسوف تقع أعين المصلين-أثناء الصلاة- حتماً على مناظر غير طيبة -لا داعي من ذكر بعض صورها في هذا المنتدى الطيب- من شأنها أنها قد تؤثر على نفس وخشوع الشاب المسلم المصلي اثناء صلاته

الثانية: هي أن المجتمع الألماني بصفة خاصة مجتمع عنصري متعصب فمن الممكن من هؤلاء النازيين أن يتحرشوا بالمسلمين أثناء أداء صلاتهم -غيظاً منهم وحقداً- بفعل أي مظاهر أو أفعال من شأنها أن تثير المسلمين -كذلك لا داعي من ذكر بعضها-

أما إذا كان الزجاج صمم ليجعل من هم بالخارج فقط يستطيعون رؤية من بالداخل، أما من هم بالداخل فلا يستطيعون رؤية من بالخارج فذلك خير
إلا أنني أخشى أن ذلك المنظر الجميل منظر السجود والركوع لله وهذا التذلل لله والترفع فوق كل البشر يثير حقد الحاقين من أحفاد أبي جهل وحيي بن أخطب فيتعمدوا إحداث شغب في ذلك المجمع

على كل حال، أسأل الله أن يحفظ إخواننا المستضعفين في كل مكان


(عنود) #3

شكرا على الرد …و الرؤية الواضحة…


(ابو الخير) #4

والله رد جميل اخى ابو انس وشكراا اختى العنود على هالموضوع الجميل000000