( من اجل لبنان) " ما الذي فعلتة اسرائيل بمستقبل البشرية"


(The Mech@nic@l Ph@ntom) #1

ما الذي فعلتة اسرائيل بمستقبل البشرية

كان يوما اخر في حياتي الطبيعية، حين صحوت كان لا جديد في الساحة العالمية…

و لكن هناك خبر عن جنديان اسرائيليان اختطفهما حزب الله اللبناني.

حدث جرئ لكن الناس لا تفهم لماذا؟؟؟

هل هناك سبب؟؟

لقد كان هناك اسباب كثير ولكن اهمها علي الاطلاق هي مزارع شبعا اللبنانية و التي تقع تحت الاحتلال الاسرائيلي.

و كان المتوقع ان ترد اسرائيل ضد اهداف عسكرية لحزب الله او للجيش اللبناني كما هو الحال في حروب الجيوش الدولية.

و لكن كانت مفاجاة للجميع!!!

اسرائيل لا تهاجم الا المدنين الابرياء، تقتل يوميا العشرات، تدمر البنية التحتية، و تطالب بان يسكت العالم لانها لن تتوقف عن حربها الا بشروطها!!!



في ذلك اليوم عدت الي البيت و نمت، و علي امل ان يكون ذلك حلما مزعجا، و لكن حين استيقظت في الصباح لم اجد في النشرات الا اخبار القتل المستمر للمدنين.

و بداء حزب الله بالرد علي الهجوم الشامل الاسرائيلي، و طوال ايام كثيرة لم تنجح الالة العسكرية الاسرائيلية في ان توقف صواريخ حزب الله او ان تقضي علي رجالة المقاتلين.

لكنها وجدت مجال اخر للنجاح، اتعلمون ما هو؟؟

انة المجال المفضل للسفاحين

انظروا







و في نفس التي كان هؤلاء الاطفال يموتون، كان اطفال اسرائيل يلهون بتلك الالعاب






و في نفس الوقت رايت ما هالني بالرغم من كل البشاعات التي تحدث.

وجدت الاسرائيلين يجدون مبرر لحربهم ضد الابرياء العزل!!!

# و كان لابد ان استعين بشخص يساعدني في الرد علي افتراء الاسرائيلين

و لم اجد الا الشيخ الهرم " تاريخ" ، صاحب اقدم كتاب علي الارض

و لقد كان علمني فيما سبق بعض الكلمات و هي:

“” ان الحياة عبارة عن مواقف كثير متداخلة مع بعضها لا يمكن فصل اي من تلك المواقف عن سياق الاحداث.

و لا يمكن فصل التاريخ الخاص بالوقائع عن النتائج المترتبة عليها في الوقت الحاضر، لذلك كان لابد قبل ان نتحدث عن الكارثة التي فعلتها اسرائيل في البشرية، ان نلقي نظرة سريعة علي كتاب تاريخ الامم الذي يحوي علي شهادات اثبات للاحداث التاريخية.""

فاستعنت بة ، فاعطاني كتابة القديم

فماذا سوف نجد في هذا الكتاب؟؟؟؟؟؟


**في الورقات الخاصة بالقرن السادس عشر قبل الميلاد ، تجد العبرانيون " و هم من عبر نهر الاردن مع النبي ابراهيم"
يسكنون الارض التي تعتبر الان فلسطين و اجزي كبير من سوريا و لبنان.

و جاء من نسل ابراهيم كل الانبياء، كيعقوب و يوسف و موسي

و هنا اعتنق الكثير من العبرانيون الديانة الجديدة و هي اليهودية

و ظل العبرانيون سواء كانوا يهود او غيرهم في فلسطين حتي القرن الثاني قبل الميلاد

**هنا نري في صفحات القرن الثاني قبل الميلاد، دخول الرومان الي فلسطين، و طردهم كل العبرانيون

و ظلت الامبراطورية الرومانية تسيطر علي منطقة الشام، حتي بداء الضعف يدب في اوصالها في القرن السابع بعد ميلاد المسيح

**في صفحات القرن السابع نري عمرو ابن الخطاب و هو يدخل بيت المقدس " فلسطين"

و يستلم مفاتيح المدينة من الرومان، و يعطيهم الامان في بيوتهم و كنائسهم و صلبانهم

و يبداء عهد في حياة فلسطين من الرخاء و الحياة السلمية بين كل الديانات في في القدس

**نري الان الصفحات الاخيرة من القرن الحادي عشر ميلادي

و نري فيها اول الحملات الصلبية المتوجة نحو الشام لتحريرة من ما اسموة حينها القسوة و العنف الاسلامي تجاة الحجاج المسيحيين

و لم تنتهي تلك الحقبة الدموية الا في نهاية القرن الثالث عشر ميلادي

و خرج الاوربييون من اغلب مدن الشام، و عادت القدس تحت الرعاية العربية الاسلامية لها
و كانت فترة اخري.

**الان نري الخلافة العثمانية تتوسع، و نراها ايضا تضعف و تنهار
و ذلك في الفترة بين عامي 1299م- 1929م

***الان اول النقاط الحاسمة في التاريخ

**انة عام 1916 ، و بالتحديد، يوم توقيع اتفاقية سايكس بيكو، و التي نصت ان ارض فلسطين سوف تكون تحت وصاية بريطانية دولية.

**ثم نري في صفحات عام1917 ، اللورد" ليونيل وولتر دي روتشيلد " و هو يستقبل توصية من "آرثر جيمس بلفور" تحتوي علي طلب اليهود بانشاء وطن لهم في فلسطين.

هنا تبداء الحكاية المؤسفة

حكاية دولة قامت بناء علي طلب، و ليست وطن لبشر موجودين

بل هي اغتصاب لحق افراد اخرين، مغلفة بوعد بعدم المساس باي فرد في فلسطين بغض النظر عن ديانتة


و دعونا نري نص الخطاب الذي ارسلة بلفور:

وزارةِ خارجية

الثاني من نوفمبر/تشرين الثّاني ، 1917

اللّورد العزيز Rothschild،

عِنْدي سرورُ كثيرُ في ابْلاغك، نيابةً عَنْ حكومةِ جلالتهِ، الإعلان التالي عن تعاطفِة مع التطلّعاتِ الصهيونيةِ اليهوديةِ التي أذعنتْ لها، وصدّقتْ مِن قِبل، الوزارة.

"وجهة نظر جلالتهِ الحكوميةفي تاسيس بيت وطني للشعب اليهودي في اليهودي وسَيَستعملُ افضل مساعية لتَسهيل إنجازِ هذا العمل،

و قد كان مفهوم جداً ان لا شيءِ سَيحدثُ قَدْ يَضرُّ بالحقوقَ المدنيةَ والدينيةَ للجالياتِ غير اليهوديةِ الحاليةِ في فلسطين، أَو الحقوق ومنزلة السياسية التي يتمتّع بها اليهود في أيّ بلاد أخرى."

أنا يَجِبُ أَنْ أكُونَ ممتنَ إذا أنت جلبت هذا الإعلانِ إلى معرفةِ الإتحادِ الصهيونيِ.

المخلص لكم، آرثر جيمس بلفور


**و نري في الصفحات الخاصة بالفترة من 1917م – 1948 م

مجهودات من المهجرين اليهود الي ارض فلسطين من اجل هدفين

1- القضاء علي اكبر عدد ممكن من السكان الاصلين لفلسطين
2- امتلاك اكبر قدر ممكن من الاراضي الفلسطينية عن طريق الشراء.

**ثم ياتي عام 1948 و تنسحب بريطانيا من فلسطين، و ترفعة الحماية من عليها

و في نفس الوقت تتقدم اسرائيل لتنشئ دولتها الغير شرعية بقوة السلاح

**و اذا وصلت لعام 1956 في كتاب التاريخ

فسوف تجد ان اسرائيل شاركت في حرب مع انجلترا و فرنسا ضد مصر

بالرغم من عدم وجود مصلحة لاسرائيل في قناة السويس

***الان ثاني النقاط الحاسمة في التاريخ

**انة العام 1967 و هو تاريخ احتلال اسرائيل لباقي الاراضي الفلسطينية، و سيناء، و الجولان.

تلك الحرب لم تولد داخل كل الشعوب المحيطة باسرائيل الا العداء.

و لكن هل تعلم لماذا تلك الحرب مهمة؟؟

لان تلك الحرب هي سبب الحرب الدائرة الان في لبنان!!!

هل تستنكر الكلام… هل تقول كيف…

اذن تعال لتري


يروي لنا كتاب التاريخ عن ان المقاومة الفلسطينية عندما خرجت من وطنها مطرودة، و ذلك بعد احتلال اسرائيل لباقي الاراضي الفلسطينية عام 1967 ، لجائت الي لبنان كوطن بديل.

و بدائت تلك المقاومة في محاولة تحرير ارضها من الاحتلال الاسرائيلي.

و لكن لان الموازين اختلت، و اصبحت الدولة التي قامت علي باطل صاحبة حق في الدفاع عن نفسها ضد اصحاب الارض الاصليين، فقد قامت اسرائيل باول هجوم لها علي لبنان

**في شهر مارس عام 1978

و سميت هذة العملية بعملية الليطاني، و تدخلت الامم المتحدة

و انسحبت اسرائيل في نفس العام و لم يمنع انسحاب اسرائيل الفلسطينين من شن هجمات لاستعادت ارضهم من داخل الحدود اللبنانية.

**و ياتي علينا عام 1982 م بقائد للجيوش الاسرائلية، يتمتع بقدر عالي من الوحشية، انة “ارييل شارون”

و تغزو اسرائيل لبنان مرة اخري، و لكن هذة المرة لم تنسحب الا في عام 2000 م

و لم يكن انسحابا الا بسبب التكلفة العالية للحرب في الجنوب اللبناني


***الان ثالث النقاط الحاسمة في التاريخ

**انه عام 2000م ، حين انسحاب اسرائيل من جنوب لبنان
حيث لم تنسحب بالكامل.

بل تركت مزارع شبعا تحت سيطرتها، و هو ما دفع حزب الله بان يقوم بعمليات ضد جنود، و انا اقصد كلمة جنود.

لم يقم حزب الله طوال 5 سنوات بقصف مدنين

و لكن اسرائيل لم تعد تميز، فمن اجل جنديان قتلت و دمرت المئات من المدنين اللبنانين.

هل يمكن ان يكون هذا معقول!!!

هل يمكن ان اقتل اعزل بدلا ن مقاتل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اسرائيل كلما فشلت في القضاء علي المقاتلين، تتحول لقتل المدنين
و حجتها هي ان المقاتلين يحتمون بهم!!!



هل يمكن ان يكون حزب الله بكل هذة الشعبية و هو يفعل كذلك؟؟؟؟

الاجابة بالتاكيد هي لا، لان الناس لا يمكن ان تحتشد خلف جبان، و لكنها تحتشد خلف من يدافع عن كرامتهم.

انا اردت ان اعرض هذة الصورة هنا، ليس من اجل اثارة عواطفكم الانسانية فقط

و لكن من اجل ان اجعلكم تفكرون فيما سوف اقولة




ماذا سيحدث بعد ذلك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ماذا سوف يتحول الية هذا الطفل، و كل شاب مثلة؟؟؟

من سيمنع تحولهم الي قنابل في وجة من تستر علي جرائم اسرائيل؟؟؟

من سيسيطر عليهم؟؟

هؤلاء اصبحوا مشارع ناجحة لافراد لا يفكرون سوي في الانتقام

و نحن من جعلناهم كذلك بسكوتنا عن ما تفعلة اسرائيل

ايها السادة… ليس من اجل اطفال لبنان فقط…

لكن من اجل اطفالك ايضا… فلا تامن ان ياتي يوم يموت ابنك فية بسبب انتقام من شاب قتلتم اهلة بشكل غير مباشر.

انها حرب عالمية

تقودنا اليها اسرائيل، و نحن ننساق وراء افكارهم

انهم يريدون ان يسيطروا علي المنطقة ، و ذلك بسبب افكارهم الاستعمارية

و لن يمركثير قبل ان نقف جميعا ابناء بشرية واحدة امام بعضنا في قتال اخر مرير، و ذلك ان استجبنا لهم ، و لم نتخذ موقف ضد العدوان الاسرائيلي علي الشعب اللبناني او الفلسطيني

و لن نتفاداها الا اذا اوقفنا اي عدوان ان انتهاك لحرية اي بلد في العالم عن طريق اي دولة اخري.

[B][COLOR=black]اوقفوا الحرب من اجل البشرية… من اجل ان ياتي غد ملئ بالسلام للكون كلة.

[/color][/b]

الموضوع غير منقول او مقتبس

[B][COLOR=black]

[/color][/b]


#2

ما شاء الله اخ محمد
اسلوبك رائع جدا
بارك الله فيك


(red tea) #3

مشكور اخوي عالسرد الاكثر من رائع اجبرتني اقرأ الكلام
وانا افكر في حالنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


(The Mech@nic@l Ph@ntom) #4

شكرا يا اخ احمد

(The Mech@nic@l Ph@ntom) #5

[CENTER][SIZE=4][COLOR=SlateGray][B]العفو يا اخي

و اتمني ان يعدل الله هذا الحال المايل [/b][/color][/size]
[/center]