البدء بتطبيق مشروع الاعتماد المهني للمهندسين.. الأسبوع المقبل


#1

جريدة الرياض اليومية

برعاية الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان
البدء بتطبيق مشروع الاعتماد المهني للمهندسين… الأسبوع المقبل
الرياض - محمد الحيدر:
تعتزم الهيئة السعودية للمهندسين إطلاق مشروع الاعتماد المهني للمهندسين يوم الاثنين الخامس من جمادى الآخرة 1429ه، الموافق التاسع من يونيو 2008م في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات بفندق الرياض انتركونتننتال وذلك كأول حدث مهني هندسي في المملكة.
ويأتي إطلاق هذا المشروع بعد أن تم تطبيقه على مهندسي الهيئة الملكية للجبيل وينبع، حيث سيرعى صاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع حفلاً بهذه المناسبة في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات بفندق الرياض إنتركونتيننتال.
وسيتم في الحفل توزيع شهادات الاعتماد المهني لمهندسي الهيئة الملكية للجبيل وينبع وبطاقات الاحتراف حسب المستويات المهنية المحددة، وعددهم أربعون مهندساً مستشاراً وخمسة وثلاثون مهندساً محترفاً وأربعون مهندساً مشاركاً.
يذكر أن الهيئة السعودية للمهندسين قد أنجزت مشروع الاعتماد المهني للمهندسين لمشروع وطني ممول من قبل مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وشركة أرامكو السعودية، ويهدف مشروع الاعتماد إلى تقييم المؤهلات الأكاديمية والخبرات العملية للعاملين في المهنة، المحافظة على التطوير المستمر في سبيل تنمية مهارات المهندسين ومتابعة ما يستجد في مجال تخصصهم، توفير وتطبيق أفضل الممارسات المهنية من قبل المهندسين بما يحقق حماية المجتمع وتحقيق الرفاهية له، وإيجاد سجل مهني للمهندس يوثق المستوى التأهيلي له وخبراته المهنية وما يجد فيها.
ويلزم للتسجيل المهني أن يحمل طالب التسجيل المؤهل اللازم في أحد التخصصات الهندسية، العمل في أحد مجالات مزاولة المهنة التي سيأتي تفصيلها لاحقاً، الوفاء بالمتطلبات اللازمة للحصول على الدرجة المهنية المطلوبة، التوقيع على ميثاق المهندس والالتزام بقواعد وأخلاقيات المهنة، وسداد الرسوم المقررة.
وسيحقق هذا المشروع مستقبلاً غايات طالما سعت الهيئة إلى تحقيقها، ومنها توظيف البنية المهنية المناسبة، وتطبيق التأمين على المسؤولية المهنية، وتطبيق ميثاق وأخلاقيات المهنة، علاوة على تحقيق مبدأ المنافسة بين المهندسين وإيجاد علاقات مهنية بينهم، وتحفيز برامج الإبداع والابتكار والتنافس المهني.