عمران الفرنشايز


#1

جريدة الرياض اليومية

البعد الرابع
عمران الفرنشايز
المهندس حمد بن إبراهيم الحيدان
كلمة الفرنشايز (Franchising) و تعني عقد حق الامتياز ويعرف عقد حق الامتياز بأنه عقد بين طرفين مستقلين قانونيا واقتصاديا يقوم بمقتضاه أحد طرفيه والذي يطلق عليه مانح الامتياز (Franchisor) بمنح الطرف الآخر والذي يطلق عليه الممنوح (Franchisee) الموافقة على استخدام حق أو أكثر من حقوق الملكية الفكرية والصناعية أو المعرفة الفنية لإنتاج سلعة أو توزيع منتجاته أو خدماته تحت العلامة التجارية التي ينتجها أو يستخدمها مانح الامتياز ووفقا لتعليماته وتحت إشرافه حصريا في منطقة جغرافية محددة ولفترة زمنية محددة مع التزامه بتقديم المساعدة الفنية وذلك مقابل مبلغ مادي أو الحصول على مزايا اومصالح اقتصادية - (المصدر ويكيبيديا)
لكن الفرنشايز هي اكثر من ذلك بكثير لما تحدثه من جوانب في العمران، فما ان تضاف تلك المنشآت الى العمران حتى تتأثر المباني التي بجانبها مما تحتويه من سمات عمرانية ايجابية وسلبية وما تتميز به تلك المباني من جودة وانظمة وصيانة الى غير ذلك، ولكن الذي يعنينا هنا هو ما تحويه من طابع معماري خاص جدير بان يكون محل بحث ودراسة اكاديمية تعنى بالتأثير العمراني الاجتماعي لهذه المنشآت.
واذكر في هذا الصدد انني لاحظت في العاصمة الفرنسية احد هذه المطاعم (الفرنشايز) ولكن دون ان يكون له امتداد واشارات كما هو موجود في كثير من البلدان من نصب مرتفع يبرز علامتها التجارية بشكل لافت، فذكرت ذلك لزميل معماري فرنسي هناك فقال لي ان انظمة بلدية باريس صارمة في هذا الامر بحيث لايمكن السماح لمثل هذه المطاعم ان تعبث بالوجه الحضاري لهذه المدينة مهما كانت الظروف.
اننا نتطلع الى ان يضاف على عقد -فرنشايز- شرطا بان يراعي عمارتنا المحلية ويضيف لها طابعا خاصا، ويحافظ على الهوية المعمارية للمدينة وان يضيف نكهات محلية للفراغات لا ان يكتفي -الفرنشايز- بإضافة اطباق واصناف عربية او محلية على المنتجات فقط دون العمران، ذلك ان هذه المنشآت لها من قوة تأثير في جيل الشباب اليوم ما سوف يتأثر منها بشكل او اخر بهذه البيئة العمرانية للفرنشايز.