من تاريخ العمارة...مدرسة شيكاغو-2


(همس العمارة) #1

أطلقت هذه التسمية على الاتجاه المعماري الذي ساد في وسط وغرب الولايات المتحدة الأميركية، وبالذات في مدينة شيكاغو في أواخر القرن التاسع عشر، وتكمن أهمية هذه المدرسة في أنها قاربت الشقة بين الانشائيين والمعماريين والذين طبع تعاونهم كل المنشآت الجديدة في المدينة بعد أن كانت تفصل بينهم هوة واسعة في العصور الماضية، وقد مهدت مدرسة شيكاغو وبجرأة كبيرة الطريق نحو نقاء الأشكال ووحدة التعبير بين العمارة والانشاء.
ولقد اعتمد رواد هذه المدرسة على مبدأين أساسيين:
1/ الرغبة في التعبير بوضوح عن الانشاء واستخدام أشكال بسيطة وجديدة لاترتبط بأي تأثير تاريخي
2/ اعتماد الانشاء المعدني كمبدأ في الانشاء.
علما بأن هذه المدرسة لم تقم باستخدام أسلوب في الانشاء دون البحث عن مبرر منطقي لهذا الاستخدام.
و كان حريق شيكاغو عام 1871م سببا في طرح مشاكل جديدة أمام المعماريين فظهرت احتياجات جديدة، وظهرت الأبنية السكنية الجماعية، وظهرت المراكز التجارية والادارية ومراكز إدارات الشركات والمكاتب والفنادق و المسارح، وظهرت لأول مرة الأبنية العالية التي كانت أول الطريق نحو ناطحات السحاب في المستقبل، وهذا ما دعا الى التفكير في مشاكل الأساس على الأراضي الطرية،و اتجه دعاة هذه المدرسة الى التخلص من الزخارف، وكان ما يفرض الشكل الخارجي للبناء هو ما تفرضه ضرورة الانشاء فقط،ولأول مرة ظهرت الفتحات العريضة المعروفة باسم شيكاغو، والتي ساهمت في فرض إيقاع مشترك مع التكوين الكتلي للبناء، وقد بدأ تدريجيا التخلص من التأثيرات الكلاسيكية السابقة.
من أهم رواد هذه المدرسة (لويس سوليفان) الذي كان وراء نظرية ناطحات السحاب، والتي أسماها <مبنى المكاتب العالي> وهو الذي نادى بأن < حل ؟أي مشكلة يكمن في حقيقتها>.
كان لهذه المدرسة تأثيرها الكبير على العمارة في أوروبا والتي كانت في أحد الأيام المكون الأساسي لمعماريي الولايات المتحدة.
تقع مدينة شيكاغو جنوب بحيرة ميتشجان في وسط الغرب من الولايات المتحدة الأمريكية .

حريق شيكاغو:
بعد التطور و الحيوية و النهضة التي عاشت بها مدينة شيكاغو حدث الحريق الكبير سنة 1871 م حيث أنه من أفظع و أشد الحرائق في العصر الحديث…. كلكم تودون معرفة سبب هذا الحريق الهائل حيث أن سببه بقرة مس أوليري…… حيث أنها رفست المصباح فسقط على القش ، اندلعت النيران في مباني المدينة حيث أن 90% من منازل المدينة من الخشب و استمر الحريق مدة 3 أيام من 8 إلي 10 أكتوبر 1871م. وقدرت الخسائر ب 200-300 ألف شخص، و تلف 17000 مبنى، بالإضافة إلى الأزمة الاقتصادية عام187بالرغم من كل ذلك إلا أن ذلك حفز الناس على التعمير و البناء و التوسع، و قامت شيكاغو من جديد … و قد جذبت المعماريين و الإنشائيين و التقنيين من كل أنحاء الولايات حتى صدر خلال 10 سنوات بعد الحريق أكثر من 10000 ترخيص للبناء.
ولدت مدرسة شيكاغو كمبادرة منWilliam Jennerey .
( مدرسة هنا لا تحمل معنى أكاديمي بل تحمل معنى تجربة خاضتها مجموعة من المهندسين خلال فترة زمنية معينة و محدودة )
حيث قامJennereyببناءHome Insurance Buildig
الذي يعد أول بناء ذ وهيكل معدني .حيث انه من قبل كان استعمال المعدن حكرا على تشييد الجسور فحسب .وقد امتاز بمايلى

  • هيكل معدني .
  • أعمدة من الزهر.
  • عوارض فولاذية.

وقد اعتبر هذا المبنى المكون من عشر طوابق كأول نموذج لناطحات السحاب في العالم .
خلال سنوات تعمير مدينة شيكاغو بعد الحريق الذي أصابها .شغلت وكالةJennere أربع
مهندسين أصبحوا فيما بعد اكثر من مثل هذه التجربة المعمارية وهم على التوالي
Louis Sulivan .Daniel Burnham .William Hollabird .Martin Roche

بالرغم عن بعض الفروق في أداء كل منهم إلا أن بناياتهم كلها امتازت بمايلى

  • هيكل معدني حامل للبناية .
  • مبان ذات وضيفة تجارية .
  • العقلانية الجمالية للمشروع .

إلا أن المهندس الأكثر وزنا و تمثيلا لهذه التجربة هوLouis Sulivan الذي يرجع إليه بناء كل من
Auditorium Building و Wain Wright Building


(mido89) #2

والله مقالة جميلة انا ابحث عنها من زمان مشكووووورين على هذه المعلومات المفيدة وفي انتظار القادم…


(محمد حمدى ناصف) #3

مقالة جميلة شكرا