ولاة الامر


(ibrahim55) #1

لمن نشكوا مآسينا ؟
ومن يُصغي لشكوانا ويُجدينا ؟
أنشكو موتنا ذلاً لوالينا ؟
وهل موتٌ سيحيينا ؟!
قطيعٌ نحنُ … والجزار راعينا
ومنفيون … نمشي في أراضينا
ونحملُ نعشنا قسرًا … بأيدينا
ونُعربُ عن تعازينا … لنا … فينا !!!
فوالينا
ــ أدام الله والينا ــ[B][FONT=Arial]

[/font][/b]فما أبقى لنا دنيا … ولا أبقى لنا دينا !!
.
ولاةَ الأمر … ما خنتم … ولا هِنْتمْ
ولا أبديتم اللينا
جزاكم ربنا خيرًا
كفيتم أرضنا بلوى أعادينا
وحققتم أمانينا


(أبو أنس المصري) #2

نعيب الزمان والعيب فينا
وما في الزمان عيب سوى طول أمانينا
ننادي موتى!!.. والموت ينادينا
دعك من والٍ، لا إله خشى ولن يسمع لنادينا
ونادى صوت الحق، أيقظه من نواحينا
أين قولبنا؟ أين ارواحنا؟ أين الضمير الياقظ فينا
بل أين عقولنا من جرى حوالينا
أندلس…عراق…أفغان…ثم فلسطينا
ماذا بقى بعد؟!. سؤالٌ، أين المجيبنا
ألهي يا حر قلبي وحسرة نفسي على روحٍ ماتت فينا
وإن بدا لنا حياة، فما الحياة والموت يلاحق بنينا
ربــــــــــــــــــــــــــــــــاه
رحمـــــــــــــــــــــــــــــاه
رحمـــــــــــــــــــــــــــــاةٌ بالمساكينا
رحمة بالمستضعفين… لايسطعيون حيلة ولا يهتدون سبيلا