متن تحفة الأطفال ومتن الجزرية


(Eng Abdallah) #1

[CENTER]السلام عليكم

لمن يحب القرآن وتجويد القرآن أقدم لكم

متن تحفة الأطفال للشيخ سليمان الجمزورى

ويليها متن الجزرية للشيخ محمد بن الجزري
[/center]

أولا متن تحفة الأطفال

[SIZE=5][COLOR=#000000]

مقدمة
يقول راجي رحمة الغفور دوما سليمان هو الجمزوري
الحمد لله مصليا على محمد وآله ومن تلا
وبعد هذا النظم للمريد في النون والتنوين والمدود
سميته بتحفة الأطفال عن شيخنا الميهي ذي الكمال
أرجو به أن ينفع الطلابا والأجر والقبول والثوابا


أحكام النون الساكنة والتنوين

للنون إن تسكن وللتنوين أربع أحكام فخذ تبييني
فالأول الاظهار قبل أحرف للحلق ست رتبت فلتعرف
همز فهاء ثم عين حاء مهملتان ثم غين خاء
والثان ادغام بستة أتت في يرملون عندهم قد ثبتت
لكنها قسمان قسم يدغما فيه بغنة بينمو علما
إلا إذا كان بكلمة فلا تدغم كدنيا ثم صنوان تلا
والثان ادغام بغير غنة في اللام و الرا ثم كررنه
والثالث الاقلاب عند الباء ميما بغنة مع الاخفاء
والرابع الاخفاء عند الفاضل من الحروف واجب للفاضل
في خمسة من بعد عشر رمزها في كلم هذا البيت قد ضمنتها
صف ذا ثنا كم جاد شخص قدسما دم طيبا زد في تقى ضع ظالما

أحكام النون و الميم المشددتين

وغن ميما ثم نونا شددا وسم كلا حرف غنة بدا

أحكام الميم الساكنة

والميم إن تسكن تجي قبل الهجا لا ألف لينة لذي الحجا
أحكامها ثلاثة لمن ضبط إخفاء ادغام واظهار فقط
فالأول الإخفاء عند الباء وسمه الشفوي للقراء
والثان ادغام بمثلها أتى وسم إدغاما صغيرا يا فتى
والثالث الاظهار في البقية من أحرف وسمها شفوية
واحذر لدى واو و فا أن تختفي لقربها ولاتحاد فاعرف

حكم لام ال و لام الفعل

للام ال حالان قبل الأحرف أولاهما اظهارها فلتعرف
قبل اربع مع عشرة خذ علمه من ابغ حجك وخف عقيمه
ثانيهما إدغمها في أربع وعشرة أيضا ورمزها فعي
طب ثم صل رحما تفز ضف ذا نعم دع سوء ظن زر شريفا للكرم
واللام الاولى سمها قمرية واللام الاخرى سمها شمسية
وأظهرن لام فعل مطلقا في نحو قل نعم وقلنا والتقى

في المثلين والمتقاربين والمتجانسين

إن في الصفات والمخارج اتفق حرفان فالمثلان فيهما أحق
وإن يكونا مخرجا تقاربا وفي الصفات اختلفا يلقبا
متقاربين أو يكونا اتفقا في مخرج دون الصفات حققا
بالمتجانسين ثم إن سكن أول كل فالصغير سمين
أو حرك الحرفان في كل فقل كل كبير وافهمنه بالمثل

أقسام المد

المد أصلي وفرعي له وسم أولا طبيعيا وهو
ما لا توقف له على سبب ولا بدونه الحروف تجتلب
بل أي حرف غير همز أو سكون جا بعد مد فالطبيعي يكون
والآخر الفرعي موقوف على سبب كهمز أو سكون مسجلا
حروفها ثلاثة فعيها من لفظ واي وهي في نوحيها
والكسر قبل اليا وقبل الواو ضم شرط وفتح قبل ألف يلتزم
و اللين منها اليا و واو سكنا إن انفتاح قبل كل أعلنا

أحكام المد

للمد أحكام ثلاث تدوم وهي الوجوب والجواز واللزوم
فواجب إن جاء همز قبل مد في كلمة وذا بمتصل يعد
وجائز مد وقصر إن فصل كل بكلمة وهذا المنفصل
ومثل ذا إن عرض السكون وقفا كتعلمون نستعين
أو قدم الهمز على المد وذا بدل كآمنوا و إيمانا خذا
ولازم إن السكون أصلا وصلا ووقفا بعد مد طولا

أقسام المد اللازم

أقسام لازم لديهم أربعة وتلك كلمي و حرفي معه
كلاهما مخفف مثقل فهذه أربعة تفصل
فإن بكلمة سكون اجتمع مع حرف مد فهو كلمي وقع
أو في ثلاثي الحروف وجدا والمد وسطه فحرفي بدا
كلاهما مثقل إن ادغما مخفف كل إذا لم يدغما
واللازم الحرفي أو السور وجوده في ثمان انحصر
يجمعها حروف كم عسل نقص وعين ذو وجهين والطول أخص
وما سوى الحرف الثلاثي لا ألف فمده مدا طبيعيا ألف
وذاك أيضا في فواتح السور في لفظ حي طاهر قد انحصر
ويجمع الفواتح الأربع عشر صله سحيرا من قطعك ذا اشتهر

خاتمة

وتم ذا النظم بحمد الله على تمامه بلا تناهي
أبياته ند بدا لذي النهى تاريخه بشرى لمن يتقنها
ثم الصلاة والسلام أبدا على ختام الأنبياء أحمدا
والآل والصحب وكل تابع وكل قارئ وكل سامع

ثانيا متن الجزرية

[B][CENTER] المقدمة

يقول راجي عفو رب سامع محمد بن الجزري الشافعي
الحمد لله وصلى الله على نبيه ومصطفاه
محمد و آله وصحبه ومقرئ القرآن مع محبه
وبعد إن هذه مقدمه فيما على قارئه أن يعلمه
إذ واجب عليهم محتم قبل الشروع أولا أن يعلموا
مخارج الحروف والصفات ليلفظوا بأفصح اللغات
محرري التجويد والمواقف وما الذي رسم في المصاحف
من كل مقطوع وموصول بها وتاء أنثى لم تكن تكتب بها

باب مخارج الحروف

مخارج الحروف سبعة عشر على الذي يختاره من اختبر
فألف الجوف وأختاها وهي حروف مد للهواء تنتهي
ثم لأقصى الحلق همز هاء ثم لوسطه فعين حاء
أدناه غين خاؤها والقاف أقصى اللسان فوق ثم الكاف
أسفل والوسط فجيم الشين يا والضاد من حافته إذ وليا
لاضراس من أيسر أو يمناها واللام أدناها لمنتهاها
والنون من طرفه تحت اجعلوا والرا يدانيه لظهر أدخل
والطاء والدال وتا منه ومن عليا الثنايا والصفير مستكن
منه ومن فوق الثنايا السفلى والظاء والذال وثا للعليا
من طرفيهما ومن بطن الشفة فالفا مع اطراف الثنايا المشرفة
للشفتين الواو باء ميم وغنة مخرجها الخيشوم

صفات الحروف

صفاتها جهر ورخو مستفل منفتح مصمتة والضد قل
مهموسها فحثه شخص سكت شديدها لفظ أجد قط بكت
وبين رخو والشديد لن عمر وسبع علو خص ضغط قظ حصر
وصاد ضاد طاء ظاء مطبقة وفر من لب الحروف المذلقة
صفيرها صاد وزاي سين قلقلة قطب جد واللين
واو وياء سكنا وانفتحا قبلهما والانحراف صححا
في اللام والرا وبتكرير جعل وللتفشي الشين ضادا استطل

باب معرفة التجويد

والأخذ بالتجويد حتم لازم من لم يجود القرآن آثم
لأنه به الإله أنزلا وهكذا منه إلينا وصلا
وهو أيضا حلية التلاوة وزينة الأداء والقراءة
وهو إعطاء الحروف حقها من صفة لها ومستحقها
ورد كل واحد لأصله واللفظ في نظيره كمثله
مكملا من غير ما تكلف باللطف في النطق بلا تعسف
وليس بينه وبين تركه سوى رياضة امرئ بفكه

باب الترقيق
فرققن مستفلا من أحرف وحاذرن تفخيم لفظ الألف

باب استعمال الحروف

وهمز الحمد أعوذ اهدنا ألله ثم لام لله لنا
وليتلطف وعلى الله ولا الض والميم من مخمصة ومن مرض
وباء برق باطل بهم بذي فاحرص على الشدة والجهر الذي
فيها وفي الجيم كحب الصبر ربوة اجتثت وحج الفجر
وبينن مقلقلا إن سكنا وإن يكن في الوقف كان أبينا
وحاء حصحص أحطت الحق وسين مستقيم يسطوا يسقوا

باب الراءات

ورقق الراء إذا ما كسرت كذاك بعد الكسر حيث سكنت
إن لم تكن من قبل حرف استعلا أو كانت الكسرة ليست أصلا
والخلف في فرق لكسر يوجد وأخف تكريرا إذا تشدد

باب اللامات

وفخم اللام من اسم الله عن فتح اوضم كعبد الله
وحرف الاستعلاء فخم واخصصا الاطباق أقوى نحو قال والعصا
وبين الاطباق من أحطت مع بسطت والخلف بنخلقكم وقع
واحرص على السكون في جعلنا أنعمت والمغضوب مع ضللنا
وخلص انفتاح محذورا عسى خوف اشتباهه بمحظورا عصى
وراع شدة بكاف وبتا كشرككم وتتوفى فتنتا
وأولي مثل وجنس إن سكن أدغم كقل رب وبل لا و أبن
في يوم مع قالوا وهم وقل نعم سبحه لا تزغ قلوب فالتقم

باب الضاد والظاء

والضاد باستطالة ومخرج ميز من الظاء وكلها تجي
في الظعن ظل الظهر عظم الحفظ أيقظ وانظر عظم ظهر اللفظ
ظاهر لظى شواظ كظم ظلما أغلظ ظلام ظفر انتظر ظما
أظفر ظنا كيف جا وعظ سوى عضين ظل النحل زخرف سوا
فظلت ظلتم و بروم ظلوا كالحجر ظلت شعرا نظل
يظللن محظورا مع المحتظر وكنت فظا وجميع النظر
إلا بويل وهل وأولى ناضره والغيظ لا الرعد وهود قاصره
والحظ لا الحض على الطعام وفي ضنين الخلاف سامي
وإن تلاقيا البيان لازم أنقض ظهرك يعض الظالم
واضطر مع وعظت مع أفضتم وصف ها جباههم عليهم
وأظهر الغنة من نون ومن ميم إذا ما شددا وأخفين
الميم إن تسكن بغنة عند الباء على المختار من أهل الأداء
وأظهرنها عند باقي الأحرف واحذر لدى واو و فا أن تختفي

باب النون الساكنة والتنوين

وحكم تنوين ونون يلفى اظهار ادغام وقلب إخفا
فعند حرف الحلق أظهر وادغم في اللام والرا لا بغنة لزم
وأدغمن بغنة في يومن إلا بكلمة كدنيا عنونوا
والقلب عند البا بغنة كذا إخفا لدى باقي الحروف أخذا

باب المد والقصر

والمد لازم و واجب أتى وجائز وهو وقصر ثبتا
فلازم إن جاء بعد حرف مد ساكن حالين و بالطول يمد
وواجب إن جاء قبل همزة متصلا إن جمعا بكلمة
وجائز إذا أتى منفصلا أو عرض السكون وقفا مسجلا

باب الوقف على أواخر الكلم

وبعد تجويدك للحروف لا بد من معرفة الوقوف
والابتداء وهي تنقسم إذن ثلاثة تام و كاف وحسن
وهي لما تم فإن لم يوجد تعلق أوكان معنى فابتدي
فالتام فالكافي ولفظا فامنعن إلا رؤوس الآي جوز فالحسن
وغير ما تم قبيح وله يوقف مضطرا ويبدا قبله
وليس في القرآن من وقف وجب ولا حرام غير ما له سبب

باب المقطوع والموصول و التاء

واعرف لمقطوع و موصول وتا في مصحف الإمام فيما قد أتى
فاقطع بعشر كلمات أن لا مع ملجأ ولا إله إلا
وتعبدوا ياسين ثاني هود لا يشركن تشرك يدخلن تعلوا على
أن لا يقولوا لا إله إن ما بالرعد كالمفتوح صل وعن ما
نهوا اقطعوا من ما بروم والنسا خلف المنافقين أم من أسسا
فصلت النسا وذبح حيث ما وأن لم المفتوح كسر إن ما
الانعام والمفتوح يدعون معا وخلف الانفال ونحل وقعا
وكل ما سألتموه واختلف ردوا كذا قل بئسما والوصل صف
خلفتموني واشتروا في ما اقطعا أوحي أفضتم اشتهت نبلوا معا
ثاني فعلن وقعت روم كلا تنزيل شعراء وغيرها صلا
فأينما كالنحل صل ومختلف في الشعرا الاحزاب والنسا وصف
وصل فإلم هود ألن نجعلا نجمع كيلا تحزنوا تأسوا على
حج عليك حرج وقطعهم عن من يشاء من تولى يوم هم
ومال هذا والذين هؤلا تحين في الإمام وصلا وقيل لا
كالوهم أو وزنوهم صل كذا من أل ويا وها لا تفصل

باب هاء الـتأنيث التي رسمت تاء
ورحمتا الزخرف بالتا زبره الاعراف روم هود كاف البقرة
نعمتها ثلاث نحل ابرهم معا أخيرات عقود الثان هم
لقمان ثم فاطر كالطور عمران لعنت بها والنور
وامرأت يوسف عمران القصص تحريم معصيت بقد سمع يخص
شجرت الدخان سنت فاطر كلا والانفال وحرف غافر
قرت عين جنت في وقعت فطرت بقيت وابنت وكلمت
أوسط الأعراف وكل مااختلف جمعا وفردا فيه بالتاء عرف

باب همز الوصل

وابدأ بهمز الوصل من فعل بضم إن كان ثالث من الفعل يضم
واكسره حال الكسر والفتح وفي الاسماء غير اللام كسرها وفي
ابن مع ابنة امرئ واثنين وامرأة واسم مع اثنتين
وحاذر الوقف بكل الحركة إلا إذا رمت فبعض حركة
إلا بفتح أو بنصب وأشم إشارة بالضم في رفع وضم

خاتمة

وقد تقضى نظمي المقدمة مني لقارئ القرآن تقدمة
والحمد لله لها ختام ثم الصلاة بعد والسلام
على النبي المصطفى محمدا وآله وصحبه ذوي الهدى
أبياتها قاف وزاي بالعدد من يحسن التجويد يظفر بالرشد


[/center]
[/b][/color][/size]


(aysal) #2

عنجد موضوع حلو
يعطيك العافية وناطرين منك المزيد