لن أتخلى عنك


(aysal) #1

[CENTER][B][SIZE=5][COLOR=purple]قال الجنديّ لرئيسه :
> >
> > “صديقي لم يعد من ساحة المعركة سيدي, أطلب منكم السماح لي بالذهاب
> > والبحث
> > عنه.’.
> >
> > قال الرئيس :
> >
> > ”الإذن مرفوض’!!,
> > “لا أريدك أن تخاطر بحياتك من أجل رجل من المحتمل أنّه قد مات’.
> >
> > ذهب الجندي, دون أن يعطي أهميّة لرفض رئيسه, وبعد ساعة عاد وهو مصاب
> > بجرحٍ مميت حاملاً جثة صديقه.
> > كان الرئيس معتزاً بنفسه فقال:
> > ”لقد قلت لك أنّه قد مات! قل لي أكان يستحق منك كل هذه المخاطرة
> > للعثور على جثّة!؟!”
> > أجاب الجنديّ محتضراً:
> > ”بكل تأكيد سيدي!
> > عندما
> > وجدته كان لا يزال حياً وأستطاع أن يقول لي: كنت واثقاً بأنّك
> > ستأتي!’
> >
> >
> >
> >
> >
> > الصديق
> > هو الذي يأتيك دائما ًحتى عندما يتخلى الجميع عنك

[/color][/size][/center]
[/b]


(system) #2

قصه مؤثره وفقك الرب


(aysal) #3

تسلمي يا زوووووووووووء