جاسوس جوي على الصندوق الأسود


(الطيار المنوفي) #1

[B][SIZE=4]في محاولة لوقف البحث عن صندوق الطائرة الأسود والذي يشغل اهتمام المحللين ولجان التحقيقات عقب سقوط الطائرات ابتكر مركز "آي آي تي " لسلامة الطيران في استراليا جاسوس جوي على الطائرات المحلقة المدنية والعسكرية كنوع من مراقبة الطائرات بالأقمار الصناعية لمعرفة كافة التفاصيل بالطائرات خاصة الدقائق النهائية عقب سقوط أو اقتحام الطائرات.

ويعتمد الجاسوس على اتصال الصندوق الأسود بالأقمار الصناعية بوصلات عالية التقنية بهدف تفريغ التسجيلات التي يتم تسجيلها على متن الطائرة خاصة في كابينة الطيارين ومناقشاتهم مباشرة بمعرفة وحدات المراقبة بالميناء الجوي وبذلك يسهل على المحققين معرفة التفاصيل الأخيرة بالطائرات المنكوبة
ويرى بيير جننيوت المدير العام للمركز أن الهدف من الجاسوس الجوي هو الكشف عن كافة التفاصيل التي تدور بالطائرة خاصة وأن الصندوق الأسود يصعب الوصول اليه في حالة سقوط الطائرة في البحار أو المحيطات أو المناطق الجبلية الأمر الذي يكلف الكثير من العناء في البحث عنه كما يعرض تسجيلاته للتلف.
ويضيف جننيوت أن الجاسوس الجوي سيفيد في التدابير الأمنية للتعامل مع مختطفي الطائرات أو الجماعات الإرهابية خاصة مع تصاعد الخسائر العالمية من حوادث الطيران والتي وصلت حتى العام الماضي إلى 25 بليون دولار نتيجة حوادث اختطاف أو إرهاب أو سقوط الطائرات لأعطال فنية
ويتوقع جننيوت بدء الصناعة في الجاسوس الجوي عقب الموافقة علية من قبل جمعية النقل الجوي الدولية والتي تقوم بدراسته الآن.
يذكر أن الصندوق الأسود من اختراع العالم الأسترالي ديفيد واران بغرض إذاعة حوادث الطائرات وتسعى استراليا باختراعها الجديد إلى المحافظة على ريادتها في الابتكارات التكنولوجية المتخصصة في سلامة الطيران.[/size][/b]