النقابى وفصله عن العمل السياسى


#1

الزملاء المهندسون المحترمون
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذه رسالة منشورة على المجموعة البريدية على الفيس بوك ، ورأيت أنها قد يكون من المفيد إعادة نشرها على مجموعتنا البريدية

[SIZE=5][COLOR=#0000ff]الصديق العزيز المهندس محمد فؤاد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية تقدير ومودة لمشاركاتك النشطة وفكرك الواضح …

واسمح لى بمناقشة وجهة نظرك تفصيلا لأنها وجهة نظر أحترمها رغم اختلافي معها
أولا: نحن متفقون أن العمل النقابي هو عمل مهني كما ذكرت في مقدمة رسالتك وأنك لا ترى أن تتحول النقابة إلى مجلس شعب فلكل دوره …

ثانيا : نحن كذلك متفقون على سوء أداء حكومة الحزب الوطني في مجالات كثيرة وفشلها في مواجهة التحديات الحالية …ولكن دعنا نفكر بهدوء دون أن تأخذنا الحماسة خارج سياق الحوار البناء الذي يثرى تجمعنا …هل مواجهة التحديات مسئولية الحكومة وحدها أم أن الشعب المصري ونحن جزء من نسيج هذا الشعب كما أتفق معك بلا شك له دوره الذي علينا أن نواجه حقيقة أنه لا يقوم به كما يجب

ثالثا : إذا اتفقنا أن تحقيق حلم نهضة الوطن هو مسئولية الشعب المصري فيكون من الطبيعي أن ننتقل للخطوة الثانية ما هي مسئولية المهندسين تحديدا …
فى وجهة نظري أننا مسئولون عن حماية مهنتنا وتطويرها ورعاية مصالحنا بأنفسنا ونحن يا صديقي العزيز لسنا عاجزين عن ذلك … إذ أننا نمتلك كمهندسين موارد كثيرة إذا حسبتها بمنطق ماذا لدينا كمهندسين وماذا نستطيع لتحقيق حلمنا.

رابعا لا ندعو لمسالمة مع الاستبداد بل ندعو لانتباه المهندسين لأخذ زمام المبادرة بأيديهم فيشكلوا مجموعات عمل لكل محور من محاور اصلاح النقابة والمهنة بشكل عام ورعاية مصالحهم …ولا يقنع المهندسون بالشكوى من استبداد الحزب الوطنى فالاستبداد هو دائما كيان هش يستقوى بتفرق الناس وانشغالهم بذواتهم وعدم اجتماعهم على رؤية واحدة …

خامسا الطريق الذي أراه هو التركيز على دورنا الأساسي كمهندسين في حماية مهنتنا ونقابتنا ومصالحنا بتشكيل مجموعات عمل لكل محور من محاور اصلاح النقابة
فتتكون مجموعات عمل تطوعية لكل مجال تدرسه وتضع له خطة عمل يرتكز على الناس وتفعيل دورها وعلى سبيل المثال … لبحث ودراسة حالة المكاتب الاستشارية في مصر ومجموعة أخرى لمتابعة أصول النقابة من نوادي وشركات وأراضي …ومجموعة أخرى لمساندة البحث العلمي ومجموعة لمساندة المشروعات الهندسية القومية مثل انشاء المفاعل النووي وتصنيع القمر الصناعي الثاني في مصر ومتابعة خطوات تنفيذها …ومجموعة لتطوير مجلة النقابة سواء بإصلاحها وهناك تفصيلات في ذلك أو إصدار مجلة هندسية أخرى تكون صوتا حقيقيا للمهندسين … ومجموعة لدراسة المشكلات ذات الصلة بالهندسة التى يعاني منها الوطن مثل العشوائيات والمرور وتوحيد الأكواد والمواصفات ومراقبة رئاسة العمل الهندسي بمهندسين ومتابعة تقنيات الصرف الصناعي على النيل والمجاري المائية …وهكذا

أما قضية استبداد حكومة الحزب الوطني فالحكومات تذهب وتبقى الشعوب …وعاجلا أم آجلا ستهب على مصر رياح التغيير السياسي …وتأتي قيادة ديمقراطية مؤمنة بحرية الشعوب ,ولكن وقتها لن تجد بأيديها عناصر قوة تصنع بها النهضة … فلا يجب أن ينتظر كل شىء حتى يهدي الله حكومتنا أو ياخدها ويريحنا منها …علينا دور قبل ذلك وأثنائه وبعده …باختصار نتعامل مع الاستبداد كما يتعامل الماء مع الحجارة …لا يقف أمامه شكاءاً بكاءاً …بل يلتف حوله ليكمل مساره ويزيد ويرتفع حتى يتشكل نهرا جاريا تختفي الحجارة في أعماقه

هذه وجهة نظري للعمل المهني النقابي … أما الاصلاح السياسي وهو مطلوب ولكن له مكانه ورجاله … وبالتأكيد ليس مكانه نقابة المهندسين .

فالاصلاح السياسي ليس مجال الاصلاح الوحيد فإذا انشغل الجميع بنقد الحزب الوطنى واستبداد وقمعه وفشله …فمن سوف يعمل للاصلاح الثقافي والاصلاح العلمي والاصلاح الاقتصادي والاجتماعي …إلى آخر مجالات الاصلاح …ثم دعني أذكر لك مثالا… أين علماء المهندسين من حركة المهندسين لاصلاح نقابتهم …وأين أساتذة الجامعات الوطنيين الشرفاء …وأين المسئولين التنفيذيين المخلصين لوطنهم
أرى أن كل هؤلاء الذين يملأون الوطن عملا جادا في صمت … لن يجذبهم خطاب سياسي …يرون أن مكانه هو الأحزاب السياسية …ولكن يجذبهم للدخول إلى العمل العام الخطاب المهني الذي يناديهم ليجعلوا خبراتهم وعلمهم نورا نستضىء به لتحقيق نهضة الوطن .
إذا نجحنا في جذب عشرات الألوف من المهندسين بخطاب مهني نقابي … سنكون قوة لن يستطيع أى استبداد تجاهلها … وسنصل إلى هدفنا بعون الله …أما إذا خلطنا بين العمل النقابي المهني وبين العمل السياسي … ووقعنا أسرى لكلام السياسيين … وأصبحنا نفكر ونتكلم مثلهم … فسيطول علينا الطريق كثيرا…
الحوارات في نقابة المهندسين لا يجب أن يكون على أجندتها اصلاح الأحزاب والحياة السياسية في مصر … مهما كان بريق الكلمات … وتوهجها .
هذا هو ما أراه طريقا للاصلاح …ولا أدعي امتلاك الحق … فمن لديه أفضل من ذلك فليعرضه للحوار …والله يوفقنا إلى ما يحب ويرضى
ولكم صادق الود والاحترام ،،،
مهندس عمرو عرجون[/color][/size]


(مُحمَّد) #2

جزاك الله خيرا