كتاب هام يتناول عملية تطهير الماء من العوامل البيولوجية الملوثة


(احمد نيمو) #1

صدر عن مكتبة الدار العلمية كتاب هام يتناول اهم وسيلة من وسائل التحكم في التلوث البيولوجي للماء وهو تطهير الماء من العوامل البيولوجية الملوثة . والكتاب يعد مرجعا هاما لمكافحة والتحكم في ملوثات الماء البيولوجية ومكافحة الامراض المتعلقة بالماء حيث يتناول عليات تنقية ومعالجة وتطهير الماء مع ذكر امثلة تطبيقية عملية علي ذلك.
والكتاب هواول كتاب باللغة العربية يتناول هذا الموضوع بشرح علمي وافي ويعد مرجعا هاما في مجال معالجة وتنقية المياه .
- انه كتاب يتناول عمليات المعالجة والتطهير كاحد طرق مكافحة التلوث البيولوجي للماء
- انه يشرح مظاهر ومصادر التلوث البيولوجي للماء
- انه يقدم حلولا عملية لمكافحة التلوث البيولوجي والتحكم فيه.
- انه يتناول الحروب واثرها في التلوث البيولوجي للماء.

كتاب التلوث البيولوجي للبيئة المائية

فكرة هذا الكتاب تنطلق من فهم لقضايا البيئة ومشكلاتها وخاصة البيئة المائية التي يعتمد عليها الأنسان في حياته ويرتبط مصيره بنقائها وعدم تلوثها . مبينا دور الكائنات الحية الدقيقة في البيئة سواء دورها الايجابي المتمثل في المساعدة في تنقية البيئة من بعض الملوثات بيولوجيا أو السلبي الذي يتعلق باحداث التلوث البيولوجي لها واحداث الامراض والاوبئة, وشارحا دور المسببات والعوامل البيولوجية المسببة للتلوث من الكائنات الحية الدقيقة المسببة للامراض والكائنات المائية النباتية والحيوانية والطفيليات واثرها علي البيئة والبيئة المائية خاصة , بالاضافة الي موضوع هام وهو الامراض المتعلقة بالماء شارحا الكائنات المسببة لها واعراضها واثرها علي الانسان.

كما يتطرق الي موضوع هام وهو الحروب وعلاقتها بالتلوث البيولوجي وأثرها علي البيئة المائية وخاصة الحروب البيولوجية مبينا خصائص العوامل البيولوجية المسببة للامراض وتأثير المواد البيولوجية والجرثومية علي الكائنات الحية وعلي البيئة بصفة عامة .

ويعتمد هذا الكتاب الذي يتناول البيئة المائية وتلوثها البيولوجي علي الاسلوب العلمي في شرح موضوعاته مبينا الغرض الاساسي من هذا الكتاب وهو تقديم فكرة علمية عن البيئة المائية وأهميتها واثر الملوثات البيولوجية المائية علي الأنسان والحياة كما يعرض الكثير من الجوانب العملية والتطبيقية للتحكم في هذا التلوث ومكافحته .

ويعتبر هذا الكتاب من المراجع الهامة المتخصصة في موضوع التلوث البيولوجي للبيئة المائية ,حيث تمتاز موضوعاته بكونها مفيدة ونافعة لكل من يقرأها من المتخصصين أو الراغبين في التزود بالعلم والثقافة.

وقد اعد الكتاب في تسعة ابواب وهي كالاتي :

الباب الاول النظام البيئي

الباب الثاني الماء وصحة البيئة

الباب الثالث البيئة المائية

الباب الرابع تلوث البيئة المائية
الباب الخامس التلوث البيولوجي للبيئة المائية
الباب السادس الاثار والظواهر البيولوجية المترتبة عن تلوث البيئة المائية
الباب السابع تطهير مياه الشرب ومياه الصرف لمكافحة التلوث البيولوجي
الباب الثامن الحروب والتلوث البيولوجي
الباب التاسع التحكم في التلوث البيولوجي
الملاحق وقاموس المصطلحات العلمية والمراجع العربية والاجنبية

الباب الاول وهو يتحدث عن النظام البيئي ومفهوم البيئة ومكوناتها الطبيعية وعن الظروف والعوامل التي تعيش فيها الكائنات الحية , وعن الأنسان ودوره في البيئة سلبا وايجابا ,و شرح لعناصر النظام البيئي وخصائص المنظومة الإيكولوجية, وجوانب الأختلال في النظام البيئي ومسبباته والطاقة والنظام البيئي ,والموارد الطبيعية الحيوية , بالاضافة الملوثات البيئة وتصنيفها ومصادرها.

الباب الثاني وهو خاص بالماء النقي وصحة المياه وعلاقتها بالصحة البيئية ويذكر اهم المعاييرالصحية والمواصفات الخاصة بمياه الشرب والاستخدام المنزلى وخاصة المعايير البكتريولوجية , كما يتناول اهم الأمراض المتعلقة بالماء والكائنات المسببة لها ووسائل مكافحة هذه الامراض.

الباب الثالث وهو يتناول موضوع الماء والبيئة المائية , فيشرح الغلاف المائي الموجود علي كوكب الأرض واهميته ودورة الماء علي الأرض ,كما يتناول الباب البيئة المائية وخصائصها ومياه البحار والمحيطات والبيئة البحرية ,ومياه الأنهار والبيئة النهرية , ومياه البحيرات والمياه الجوفية.

الباب الرابع وهو خاص بتلوث البيئة المائية حيث يذكر تلوت مصادر الماء وأنواع الملوثات المائية ومسار هذه الملوثات داخل الأجسام المائية وحركة الملوثات في البيئة المائية بالاضافة الي دورات التلوث و المصادر والموارد المائية المعرضة للتلوث في مصر كتلوث نهر النيل وفروعه . وفي نهاية الباب تم شرح مثاليين هاميين لمصادر التلوث البيولوجي وهما التلوث بمياه الصرف الصحي (المخلفات البشرية السائلة وصرف مخلفات المستشفيات والمخلفات الطبية السائلة علي مياه الصرف الصحي).

الباب الخامس وهو يتناول الموضوع الرئيسي في هذه الكتاب وهو التلوث البيولوجي للبيئة المائية وأنواع هذا التلوث كالتلوث بالكائنات الحية الدقيقة كالبكتريا والفيروسات والطحالب والطفيليات , والتلوث بالكائنات المائية النباتية كورد النيل والحيوانية كالاوليات وأخيرا التلوث بالكائنات والأنواع الدخيلة الغازية للبيئات المائية .

الباب السادس وهو يتحدث عن الاثار والظواهر البيولوجية المترتبة عن تلوث البيئة المائية مثل ظاهرة الاثراء الغذائي والمناطق الميتة في المحيطات وظاهرة المد الاحمر متناولا اسباب هذه الظواهر وبعض الوسائل للتحكم فيها والطرق العملية للتقليل من حدوثها .

الباب السابع وهو خاص باهم وسيلة من وسائل مكافحة التلوث البيولوجي وهي تطهير مياه الشرب ومياه الصرف حيث يشرح عملية التطهير , وخصائص المواد المستخدمة في التطهير ووسائل وطرق التطهير مثل التطهير بالمواد الكيميائية والتطهير بالوسائل الفيزيائية والميكانيكية والتطهير بالاشعاع ,ومفهوم وميكانيكية عملية التطهير, مع اعطاء مثال لاشهر وأهم عمليات التطهير وهي التطهير باستخدام الكلور.

الباب الثامن يشرح الباب الثامن الحروب وعلاقتها بالتلوث البيولوجي وأثرها علي البيئة المائية وخاصة الحروب البيولوجية مبينا خصائص العوامل البيولوجية المسببة للامراض وتأثير المواد البيولوجية والجرثومية علي الكائنات الحية وعلي البيئة بصفة عامة , وأخيرا الوقاية والتطهير من العوامل البيولوجية .

الباب التاسع يتناول الباب التاسع التحكم في التلوث البيولوجي,وطرق ووسائل مكافحة هذا التلوث ومستويات هذا التحكم مثل المستوي القانوني والتشريعي والتحكم علي المستوي الثقافي , والطرق الفنية والتكنولوجية لمكافحة التلوث البيولوجي بالاضافة الي دورالمستوي الاجتماعي في مكافحة التلوث البيولوجي للبيئة المائية .

المستفيدون من هذا الكتاب
موضوعات الكتاب من الموضوعات الهامة التي تفيد العديد من المتخصصين والعاملين بالمجالات الاتية:
- معالجة وتطهير مياه الشرب .
- البيئة المائية.
- العلوم البيئية.
- العلوم الصحية .
- التحكم في جودة المياه.
- الهندسة الصحية والبيئية .
- الصحة البيئية.

وارجو من الله ان اكون قد وفقت في معالجة موضوعات هذه الكتاب وان يحقق سبحانه وتعالي الاهداف المرجوة من اعداده , وان تكون موضوعاته مفيدة ونافعة لكل من يقرأها من المتخصصين أو الراغبين في التزود بالعلم والثقافة تحت شعار مزيد من الاصدارت العلمية الحديثة بلغتنا العربية الجميلة .

كما ارجو الله سبحانه وتعالي ان يكون كتابي هذا اسهاما متواضعا في نشر الاهتمام بالعلم في بلادنا , حيث ان المكتبة العربية بحاجة ماسة الي كتاب عربي علمي يجذب القارئ للاستزادة والتوسع في العلوم الاساسية والهندسية , وان يكون حافزا لمزيد من اصدار ونشر كثير من الكتب العلمية والتراجم باللغة العربية اسهاما منا في نشر الثقافة العلمية في بلادنا التي هي في امس الحاجة للتقدم العلمي والتقني.

[CENTER]وما توفيقي الا بالله عليه توكلت واليه انيب.

[/center]

الكتاب متوفر لدي
1- مكتبة الدار العلمية للنشر
19 شارع 26 يوليو –وسط البلد – القاهرة - مصر
ت/ف 2575081

2- مركز تطوير الاداء والتنمية
153 شارع جسر السويس - مصر الجديدة- القاهرة
002 02 26398677- 26382228-26398677

2- دار المريخ للنشر بالرياض – المملكة العربية السعودية


(احمد نيمو) #2

صدور كتاب مباديء التحكم في جودة الماء

تصرف المدن والمصانع فضلاتها في البحيرات والأنهار، وهي بذلك تلوث المياه، ثم يعود الناس بعد ذلك للبحث عن مصادر جديدة للماء. وقد يحدث نقص في الماء حينما لا تستثمر بعض المدن مصادرها المائية على الوجه الأمثل. فقد تمتلك كميات كبيرة من المياه ولكنها تفتقد خزانات المياه الكافية وأنابيب توزيع المياه التي تفي باحتياجات الناس. وكلما ازداد احتياجنا للماء مرات ومرات، وجبت علينا الاستفادة أكثر فأكثر من مصادر مياهنا. وكلما تعلمنا أكثر عن الماء ازدادت مقدرتنا على مواجهة تحدي نقصان المياه.
وهنا دعت الحاجة العلماء الي ايجاد اساليب وطرق علمية للتحكم في جودة الماء والحفاظ عليه من التلوث والتدهور ، وابتكار طرق وتقنيات حديثة لتنقية ومعالجة المياه من اجل توفير المياه النقية لشرب واستعمال الانسان علي الارض . فالتلوث مرتبط بزيادة النشاط الصناعي والتجاري , فكلما زاد نشاط الانسان الصناعي والتجاري زادت معه فرص تلوث المصادر المائية بالملوثات المختلفة ومن ثم زادت الحاجة الي طرق غير تقليدية لتنقية الماء من الملوثات الجديدة التي يصعب تنقيتها بالطرق التقليدية .فظهرت تكنولوجيات جديدة وطرق حديثة مبتكرة لمعالجة وتنقية الماء واصبح هناك حاجة لمنظومة شاملة للتحكم في جودة الماء وحمايته .
وكان الدافع الي أعداد هذا الكتاب هو اعطاء صورة علمية وعملية واضحة عن جودة الماء والعوامل المؤثرة علي الجودة وعلاقة جودة الماء بالصحة , والتلوث المائي وكيفية التحكم به , وطرق واساليب واجراءات التحكم في جودة الماء عن طريق منع التلوث ومعالجة وتنقية الماء.

ويتناول هذا الكتاب موضوع هام وهو مباديء التحكم في جودة الماء محققا الاهداف المرجوة منه من خلال :
· شرح خصائص الماء الفيزيائية والكيميائية والبيولوجية ومحددات الجودة.
· شرح طرق جمع العينات وطرق التحليل المعملي للماء.
· شرح المكونات الميكربيولوجية للماء وجودة الماء من الناحية البكتيريولوجية والفيروسية.
· توضيح علاقة جودة الماء بالصحة والامراض المتعلقة بالماء والمشاكل الخاصة بالمكونات الكيميائية للماء.
· شرح الانواع المختلفة للتلوث المائي وكيفية التحكم في هذا التلوث.
· شرح عمليات معالجة وتنقية مياه الشرب ومياه الصرف كاحد الوسائل العلاجية للتحكم في جودة الماء.

وقد تم اعداد الكتاب في سبعة فصول :
الفصل الاول الماء الصفات والمصادر والانواع
الفصل الثاني خصائص الماء وماء الصرف
الفصل الثالث جمع العينات والتحليل المعملي
الفصل الرابع ميكربيولوجيا الماء
الفصل الخامس جودة الماء والصحة
الفصل السادس تلوث الماء والتحكم به
الفصل السابع عمليات معالجة المياه والصرف.
قاموس المصطلحات العلمية والمراجع العربية والاجنبية


الفصل الأول وهو يتحدث عن اهمية الماء وصفاته الفريدة المعجزة التي جعلته بحق سائل الحياه الفريد , ويتناول الفصل مصادر الماء المختلفة السطحية والجوفية , كما يبين الانواع العديدة للماء حسب المصادر وحسب مكوناتها من الاملاح وحسب مميزاتها الصحية والاستشفائية.

الفصل الثاني وهو يتناول خصائص الماء الفيزيائية الطبيعية والكيميائية والبيولوجية والخصائص النموذجية لبعض انواع الماء كمياه الانهار والخزانات الجوفية ومياه الصرف خلال مراحل المعالجة المتعاقبة.

الفصل الثالث وهو خاص بعمليات جمع العينات والتحليل المعملي للماء فيتناول بالشرح نوع العينات وطرق الجمع والاحتياطات الواجب مراعاتها عند اخذ العينات, ويشرح ايضا طرق التحليل والاختبار لعينات الماء مثل طرق التحليل الحجمي والوزني والتحاليل اللونية والتحاليل باستخدام الاجهزة التحليلية المختلفة.

الفصل الرابع هذا الفصل يشرح ميكربيولوجيا الماء فيسرد الكائنات الحية الدقيقة التي يمكن ان تتواجد في انواع معينة من المياه , كما يبين تأثير الكائنات الحية الدقيقة علي تلوث الماء , ويتناول كيفية معرفة تلوث الماء بهذه الكائنات عن طريق الاختبارات الميكروبيولوجية للماء .

الفصل الخامس يتناول هذا الفصل موضوع هام جدا وهو جودة الماء والصحة حيث يبين خصائص الامراض ويبين الامراض المتعلقة بالماء , وجودة الماء البكتريولوجية والفيروسية , والامراض والمشاكل الصحية المتعلقة بالخصائص الكيميائية للماء.

الفصل السادس يختص هذا الفصل بموضع تلوث الماء والتحكم في هذا التلوث فيشرح باسلوب علمي انواع التلوث المائي ، ويبين التنقية الذاتية للماء كوسيلة طبيعية لمقاومة التلوث , ويتناول ايضا التأثيرات العامة للتلوث المائي , ويبين وسائل التحكم في التلوث المائي , وطرق واجراءات التحكم في جودة الماء .

الفصل السابع هذا الفصل من اهم فصول الكتاب حيث يتناول الاجرءات العلاجية للتحكم في جودة الماء وهي عمليات معالجة مياه الشرب ومياه الصرف , فيشرح عمليات وطرق المعالجة السطحية والجوفية للماء من حيث خصائص كل نوع من المياه , والمياه السطحية والجوفية كمصادر لماء الشرب والاستخدام , والمراحل المختلفة لتنقية الماء , ويشرح في نهاية الفصل طرق وعمليات معالجة مياه الصرف.
ثم اخيرا قاموسا للمصطلحات العلمية الواردة بهذا الكتاب.

ونأمل الآن أن نكون قد القينا ضوءا على الهدف الذي من أجله اخترنا أن نكتب في موضوع التحكم في جودة الماء انها وسيلة لتوضيح اهمية الماء في حياتنا واهمية سلامة وصلاحية الماء , والحفاظ عليه نقيا من خلال التحكم في جودته عن طريق منع تلوث مصادره أو معالجته وتنقيته بالاساليب والطرق العلمية في حالة تلوثه.

.

ودعوة للانسان لمزيد من الجهد والبحث والدراسة للحفاظ علي جودة الماء وسلامته , وتحديد دوره ومسئوليته في الحفاظ علي الماء الذي هو عماد حياته علي هذه الارض.

وارجو من الله سبحانه وتعالي ان اكون وفقت في تناول هذا الموضوع الهام من خلال هذا العمل وان يكون هذا الكتاب نافعا للناس ومحفزا لهم لمزيد من البحث والدراسة في مجال التحكم في جودة الماء . وان يكون مفيدا ونافعا لكل من يقرأه من المتخصصين او الراغبين في التزود بالعلم والثقافة تحت شعار مزيد من الاصدارت العلمية الحديثة بلغتنا العربية الجميلة .
الكتاب متوفر لدي
مركز تطوير الآداء والتنمية

153 شارع جسر السويس – حدائق اكتوبر -مصر الجديدة

ت: 26382228 – 26398677 – 26363887


(احمد نيمو) #3

[SIZE=4]لكتاب متوفر لدي
مركز تطوير الآداء والتنمية

153 شارع جسر السويس – حدائق اكتوبر -مصر الجديدة

ت:26382228 – 26398677 – 26363887[/size][LEFT][COLOR=#000000]

[/color][/left]