من يحمل الراية


(أبو أنس المصري) #1

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخواني الكرام، من يحمل راية الملتقى الهندسي الثالث للحوار “الهندسة واللغة العربية … بين العمليةو العولمة” لأنني للأسف ما اتسطعت أن أقوم بواجب هذا الملتقى كما كان ينبغي بالرغم أنه أهم ملتقى عقد حتى الآن، فمن يحمل الراية ويكمل أعماله، وعذري أني والله ما شغلني عنه إلا مشروع الصديق لحفظ كتاب الله الذي كثر أعضاؤه وكثر كذلك حفظه، وأصبح هناك اختبارات مما فعلاً يعوق عن الاستمرار في رعاية أعمال الملتقيات الهندسية.

فمن يحمل الراية، كان من المفترض أن ننشئ على هامش أعمال الملتقى ورشة عمل نطرح عليها كيف نساند قضية التعريب ونصرة اللغة العربية في منتدى المهندس وكان أحد المقترحات التي كان من المقرر أن تتطرح على هذه الورشة هو فكرة إنشاء قسم خاص يتولى أمر التعريب وكان من المفترض أن نناقش في هذه الورشة آلية عمل هذا القسم وتشكيل لجنة تكون هي قوة مظلات منتدى المهندس في مهمة “تعريب الهندسة”، فمن يحمل الراية…

أحبتي أرجو اليوم، أن يرد علي أحدكم بأنه مستعد ان يحمل الراية وينصر القضية، فمن يحمل الراية


#2

أخى العزيز ابو أنس فى الحقيقة انا اقدر مجهودك العظيم فى المنتدى وخصوصا الملتقيات الحوارية التى أثرت بالكثير من الأفكار والمقترحات المفيدة وايضا انا اتمنى ان تكمل انت هذا الموضوع واذا كنت مشغول فى الفترة الحالية فيمكننا غلق الملتقى الثالث وبعد فترة من الوقت عمل الملتقى الرابع والذى سيكون مكمل للملتقى الثالث ويشمل ورشة العمل والية عمل فريق التعريب او يكون كعمل منفصل عن الملتقى .
انا ارى انك اجدر شخص يقوم بهذا العمل بالطبع مع احترامى لمن ارد ان يتولى العمل ولكن انت من بدات الموضوع وانت صاحب الشرارة الاولى ويجب ان تكمل العمل حتى النهاية .


(eng_ibrahem) #3

انا اوؤيد هذا الرأى

فانت الاجدر مع احترامى للجميع


(أبو أنس المصري) #4

جزاكم الله خيراً أساتذتي وإخواني على ردكم هذا
ومادام لم يتقدم أحد لحمل الراية، فاعلم أستاذي أحمد أنني لن أتركها تسقط على الأرض أبداً وأسأل الله أن يعيني على أداء حقها. وكلامك كان حقاً بثابة شرارة أشعلت قلبي للتحرك مرة أخرى بالرغم من أنني لا أملك أن أفكر في شكل الملابس التي سألبسها غداً من كثرة انشغال العقل بأمور كثيرة، وأهمها أنني غلى الآن لم أقم بالواجب علي فعله اتجاه مشروع الصديق
ولكن لله الأمر من قبل ومن بعد وهو نعم المولى ونعم الوكيل
ولكني أرى أن أغلق الملتقى الثالث على نتيجته الحالية مع الوعد بإنشاء ورشة العمل من أجل نصرة القضية ولا سيما أني سمعت أمس كلمة جميلة وهي أن مقومات أي أمة هي دينها وتاريخها ولغتها، فنحن بنصرتنا لقضية التعريب نقيم ثلث أعمدة نهضة أمتنا، ولكني ارى تأخيرها لآخر شهر يناير حتى نفادي إمتحانات نصف العام ونهاية التيرم الأول ثم ننتهز فرصة الأجازة في إنطلاق فعاليات ورشتنا المباركة بإذن الله ونشارك جميعاً في وضع ولو حجر في أحد ثلاثة أعمدة تقوم عليهم أمتنا

رجاء من الأخوة الطلاب ان يفيدوني بمواعيد بداية الامتحانات وميعاد الأجازة إن شاء الله (م.إبراهيم وم.شهاب ما تنسوناش)

أستاذي احمد أحب ان أسمع رأيك في هذا التأخير، مع العلم أنك لو رأيت أن نبدأ اليوم فأما تحت أمرك “مستعدين يا ريس” وكمان “تما يافندم، كله ماشي حسب تعليمات معاليك”


#5

أخى العزيز ابو انس انا زى ما قولتلك من البداية انت صاحب هذا الموضوع وانت الاجدر على اتخاذ القرار يعنى انت الريس هنا واى قرار هتخده احنا معاك فيه
ونحن نتمنى ان نكمل هذا الملتقى وان نرى المزيد من الملتقيات ومواضيعك الرائعة
وفى الانتظار حتى نهاية الامتحانات


(أبو أنس المصري) #6

جزاكم الله خيراً


(eng_ibrahem) #7

ان شاء الله معظم الامتحانات هتبدا من 1/15 وتخلص على 2/5

بارك الله فيكما ووفقكما الى كل خير