نقابة حرة .. و وطن حر


#1

القاهرة فى 2/3/2010


[SIZE=4]مهندسون ضد الحراسة

[/size]

نقابة حرة … و وطن حر


لقد إستقرت المسيرة الإنسانية على أن الديمقراطية و سيادة القانون هى الأسس الثابتة للمجتمعات الحرة . و هى امور لا تقبل المساومة ، أو أنصاف الحلول .
إن الديمقراطية تعنى دولة المؤسسات و حق المواطن فى التعبير عن إرادته و مصالحه . ثم أن سيادة القانون هى فى النهاية الضمان الأخير لهذه الحقوق .
ـ إن نضال المهندسين المصريين دفاعا" عن حرية نقابتهم هى بصورة أو أخرى دفاع عن حرية الوطن … و المواطن .
ـ لقد طالب تجمع " مهندسون ضد الحراسة " من كل المعنيين من أركان الدولة بدءاً من رئيس مجلس الشعب ـ إلى وزير الرى السابق و الحالى بصفتهم مختصين بنقابة المهندسين ، إلى رئيس محكمة حنوب القاهرة السابق و الحالى بصفتهم مسئولين عن دعوة الجمعية العمومية و إجراء الإنتخابات !!!. و فى كل مرة كنا نصل إلى طريق مسدود و كنا نشعر أن هناك إرادة (خفية) خارج هذه المؤسسات و فوق سلطة القانون تقف عائقا" أمام إرادة المهندسين و حريتهم .
ـ إن الحراسة ( و التى نؤكد على أنها فى حد ذاتها حالة غير قانونية بحكم محكمة النقض الصادر فى 28 فبراير 2005 و الذى ينص على أن “النقابات العامة هى من أشخاص القانون العام التى لا يجوز فرض الحراسة القضائية عليها ، و هى لا تخضع فى مباشرتها لنشاطها و أختصاصاتها إلا لسلطان جمعيتها العمومية … بل و أكثر من ذلك فإننا نؤكد على عدم شرعية الحراسة إستنادا” إلى المادة 56 من الدستور الدائم التى نصت فقراتها الأولى على أنه " إنشاء النقابات و الإتحادات على أساس ديمقراطى حق يكفله القانون . و يكون لها الشخصية الأعتبارية " . و بالتالى فإن كل نص أو تصرف من جهة سواء كانت تشريعية أو قضائية أو تنفيذية يهدر هذا الحق بحظره أو تقيده يعتبر منعدما" لا أثر له لما ينطوى عليه من مخالفة دستورية ) .
و على الرغم من كل ما سبق فإن ( القانون المدنى ينص على أن الحراسة ترفع أما رضاء"أو قضاء" ) .
و لقد أنجز المهندسون الأمرين معا" . فقد أقرت الجمعية العمومية غير العادية لنقابة المهندسين المنعقدة فى 13 فبراير 2006 و بحضور أكثر من خمسة عشر ألف مهندسا" برفع الحراسة عن نقابتهم ( و هذا هو مفهوم رفع الحراسة رضاء" ) . و لكن الدولة ممثلة فى شخص وزير الرى لم تلتزم بإرادة المهندسين . و لم تقر رفع الحراسة .
ـ ثم توجه المهندسون بقضيتهم إلى محكمة القضاء الادارى التى حكمت فى 3/2/ 2008 حكما" واجب النفاذ بالدعوة إلى عقد الجمعية العمومية لنقابة المهندسين لإجراء الإنتخابات . و كان المنوط بتنفيذ هذا الحكم هو المستشار رئيس محكمة جنوب القاهرة . إلا أن القاضى رئيس محكمة جنوب قد امتنع عن تنفيذ هذا الحكم .
ـ و مرة أخرى يحصل المهندسون فى 27 ديسمبر 2009 على حكم قضائى واضح من محكمة شمال القاهرة برفع الحراسة عن نقابتهم . و مرة أخرى تمارس الدولة الصلف و العناد و الأستبداد و بدلا" من الرضوخ لأحكام القضاء تسعى ( حسب ما نشر فى الصحف ) في محاولة لكسب الوقت لاستمرار الحراسة إلى إصدار تشريعات جديدة ( فى غيبة النقابة و جمعيتها العمومية صاحبة الحق الوحيد فى أى تشريع يخص أعضائها ) ، تكرس مزيد من القيود بمزيد من التشريعات التي تفرض جدارا" فولاذيا" عازلا" بين النقابة و بين أبنائها .
ـ إننا وسط نضالنا اليومى على كافة الجبهات بإنتزاع حرية النقابة لم ننسى أن نراقب بإستمرار عمليات الفساد المالى للحراسة و تبديد أموال المهندسين . و هو ما تقدمنا بوقائعه إلى النائب العام للتحقيق فيها و إلى الرقابة الإدارية و الجهاز المركزى للمحاسبات الذى أصدر عدة تقارير تؤكد إهدار مئات الملايين من أموال المهندسين .
ـ لقد أعلن المهندسون أنهم ( و حماية لأموالهم و إنقاذا" للمهنة من التردي الذي وصلت إليه ) و رغم رفضهم للقانون رقم 100 لسنة 1993 فإنهم يطالبون بإجراء الإنتخابات فورا" و أسوة بما تم فى نقابات المحامين و الصحفيين و الفنانين و أخيرا" المهن السينمائية .
ـ ان نضال المهندسين من أجل حرية نقابتهم قد كشف بوضوح أن غياب دولة المؤسسات و غياب استقلال القضاء و عدم إحترام أحكامه هو خطر يهدد الجميع و يؤدى بالضرورة إلى التحول من قوة الشرعية إلى شرعية القوة ، و هو أمر لم يعد مقبولا" أو مبررا" تحت أى ظروف أو مسميات.
ـ أن تجمع مهندسون ضد الحراسة الذى هو جزء من المشروع الوطنى و الحضارى لمصر يعلن :
(1) إنطلاقا" من توافق الحركة الشعبية المصرية على تشكيل " الجمعية الوطنية للتغير " و بدء نضالها من أجل تحطيم كل القيود الدستورية والقانونية المكبلة لحرية الوطن و المواطن بما يتيح أملا" لكل قوى الشعب المصرى فى إمكانية تغيير واقعها المرير سلميا" عبر إنتخابات برلمانية ورئاسية حقيقية و التى سوف تنعكس بالضرورة على حرية النقابات المهنية فى التعبير عن إرادة أعضائها و تحطيم قيود المصادرة و التجميد الذى فرضه واقع الإستبداد عليها فإننا نعلن تأييدنا و تضامنا الكامل مع " الجمعية الوطنية للتغيير " و التى خرجت من رحم الأمة تبشر بمستقبل أفضل للوطن … يستحقه بلا جدال .
(2) إننا نسعى لتشكيل " اتحادا .مع كل الجماعات النشطة فى النقابات المهنية المختلفة التى تستشعر عمق ما تعانيه هذه النقابات من طغيان الدولة و أجهزتها الأمنية و التي تحرمها من حقوقها المهنية و النقابية .
(3) إننا قد أعددنا ملفا" كاملا" لأزمة نقابة المهندسين سوف نرفعه إلى المنظمات الهندسية الدولية و الإقليمية و كل المنظمات المعنية بحرية الحركة النقابية و التى وقعت الدولة المصرية على مواثيقها الداعية إلى إحترام حرية و إستقلالية النقابات المهنية .
(4) إننا سوف نقوم بتنظيم إعتصام بمقر النقابة العامة للمهندسين تعبيرا" عن إحتجاجنا و رفضنا لإستمرار الحراسة الفاقدة للشرعية على النقابة والضرب بأحكام القضاء عرض الحائط .
إننا لن نتراجع و لن نفرط و سنظل حتى نحقق أهدافنا …
نقابة حرة … فى وطن حر

تجمع مهندسون ضد الحراسة


(ايجيبت) #2

السلام عليكم

ياريت يا بشمهندس تكبر الفونت شويه عشان انا مش شايف حاجه خالص

وشكرا

بالتوفيق


#3

كده تمام ؟


(أبو أنس المصري) #4

لو فيه مشكلة في الفونت في حل سريع لحلها وهو تنسخها في الوورد وكبر حجمها زي مانت عاوز:slight_smile:


#5

فى كمان خاصية فى المنتدى وهى اختيار لون وحجم الخط الذى تريده لقراءة بيه جميع مواضيع المنتدى


(ايجيبت) #6

كل ده عشان قولت الفونت صغير
:slight_smile:

عموما شـــــــــــــــــــــــكرا علي المعلومات وعلي الموضوع


(مُحمَّد) #7

ايوا كدا تمام

بس يا ريت تظبط الاضاءة

.
.
.
انا بهزر معاك يا باش مهندس

(رَوْعَهـ الأيَّامْ) #8

مشكؤؤؤؤؤؤر كتير عالطرح


(مُحمَّد) #9


وليه كدا
لو عنده متصفح 8
ممكن يدوس Ctrl مع =

(system) #10

بارك الله فيك اخى احمد


(مُحمَّد) #11

اللهم وفقنا الى ما تحب وترضى