الأحايث الضعيفة عن شهر رمضان والتي قد يرددها الكثير منا


(أحمد (الإمارات)) #1


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه مجموعة من الأحايث الضعيفة الخاصة بـ شهر رمضان والتي قد يرددها الكثير منا

أحببت أن أنقلها لكم حتى نعرفها ونحذر من الوقوع في خطأ نقلها للغير

---------------

1)" اللهم بارك لنا في رجب و شعبان و بلغنا رمضان "

كتاب ضعيف الجامع للألباني حديث رقم 4395

---------------

2)" شهر رمضان معلق بين السماء و الأرض ، و لا يرفع إلى الله إلا بزكاة الفطر " .

قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 117 ) :

ضعيف

---------------

3)" صوموا تصحوا " .

قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 420 ) :

ضعيف

---------------

4)" ليس ليوم فضل على يوم في الصيام إلا شهر رمضان و يوم عاشوراء " .

قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 453 ) :

منكر

---------------

5)" إن الله ليس بتارك أحدا من المسلمين صبيحة أول يوم من شهر رمضان إلا غفر له "

قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 465 ) :

موضوع

---------------

6)" إذا كان أول ليلة من شهر رمضان نظر الله عز وجل إلى خلقه ، و إذا نظر الله عز

وجل إلى عبده لم يعذبه أبدا ، و لله عز وجل فى كل ليلة ألف ألف عتيق من النار "

قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 470 ) :

موضوع

---------------

7)" صائم رمضان فى السفر كالمفطر فى الحضر " .

قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 713 ) :

منكر

---------------

8)" من أفطر يوما في شهر رمضان في الحضر فليهد بدنة ، فإن لم يجد فليطعم ثلاثين

صاعا من تمر المساكين "

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 2 / 88 ) :

موضوع

---------------

9)" الصائم في عبادة و إن كان راقدا على فراشه " .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 2 / 106 ) :

ضعيف

---------------

10)" رمضان بالمدينة خير من ألف رمضان فيما سواها من البلدان ، و جمعة بالمدينة

خير من ألف جمعة فيما سواها من البلدان "

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 2 / 230 ) :

باطل

----------------

11)" من أدرك رمضان بمكة فصام و قام منه ما تيسر له ، كتب الله له مائة ألف شهر

رمضان فيما سواها ، و كتب الله له بكل يوم عتق رقبة ، و كل ليلة عتق رقبة ، و

كل يوم حملان فرس في سبيل الله ، و في كل يوم حسنة ، و في كل ليلة حسنة " .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 2 / 232 ) :

موضوع

---------------

12)" من أدرك رمضان ، و عليه من رمضان شيء لم يقضه ، لم يتقبل منه ، و من صام

تطوعا و عليه من رمضان شيء لم يقضه ، فإنه لا يتقبل منه حتى يصومه "

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 2 / 235 ) :

ضعيف

---------------

13)" يا أيها الناس قد أظلكم شهر عظيم ، شهر فيه ليلة خير من ألف شهر ، جعل الله

صيامه فريضة ، و قيام ليله تطوعا ، من تقرب فيه بخصلة من الخير كان كمن أدى

فريضة فيما سواه ، و من أدى فيه فريضة كان كمن أدى سبعين فريضة فيما سواه ، و

[CENTER]هو شهر الصبر ، و الصبر ثوابه الجنة ، و شهر المواساة ، و شهر يزاد فيه في رزق

المؤمن ، و من فطر فيه صائما كان مغفرة لذنوبه ، و عتق رقبته من النار ، و كان

له مثل أجره من غير أن ينتقص من أجره شيء . قالوا : يا رسول الله ، ليس كلنا
يجد ما يفطر الصائم ، قال : يعطي الله هذا الثواب من فطر صائما على مذقة لبن ،
أو تمرة ، أو شربة من ماء ، و من أشبع صائما سقاه الله من الحوض شربة لا
يظمأ حتى يدخل الجنة ، و هو شهر أوله رحمة ، و وسطه مغفرة ، و آخره عتق من
النار ، فاستكثروا فيه من أربع خصال ، خصلتان ترضون بهما ربكم ، و خصلتان لا
غنى بكم عنهما ، أما الخصلتان اللتان ترضون بهما ربكم فشهادة أن لا إله إلا
الله ، و تستغفرونه ، و أما الخصلتان اللتان لا غنى بكم عنهما ، فتسألون الجنة
، و تعوذون من النار "

[/center]

[1] وقع في " الترغيب " ( 2 / 67 ) برواية أبي الشيخ : " و من سقى صائما " و

الصواب ما أثبتنا كما جزم بذلك الناجي ، انظر " التعليق الرغيب " . اهـ .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 2 / 263 ) :

منكر

---------------

14)" كان لا يمس من وجهي شيئا و أنا صائمة ، قالته عائشة " .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 2 / 374 ) :

منكر

---------------

15)" ليتقه الصائم ، يعني الكحل " .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 3/75 ) :

منكر

---------------

16)" أشعرت يا بلال ! أن الصائم تسبح عظامه ، و تستغفر له الملائكة ما أكل عنده "

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 3/500 ) :

موضوع

---------------

17)" تسحروا و لو بشربة من ماء ، و أفطروا و لو على شربة ماء " .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 3/594 ) :

موضوع

---------------

18)" الصيام جنة ما لم يخرقها بكذب أو غيبة "

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 3/631 ) :

ضعيف جدا

---------------

19)" أول شهر رمضان رحمة و أوسطه مغفرة و آخره عتق من النار " .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " 4 / 70 :

منكر

---------------

20)" الصائم في عبادة ، ما لم يغتب " .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " 4 / 311 :

منكر

---------------

21)" إذا كانت ليلة النصف من شعبان ، فقوموا ليلها ، و صوموا نهارها ، فإن الله

ينزل فيها لغروب الشمس إلى سماء الدنيا ، فيقول : ألا من مستغفر لي فأغفر له ؟

ألا مسترزق فأرزقه ؟ ألا مبتلى فأعافيه ؟ ألا كذا ألا كذا ؟ حتى يطلع الفجر " .

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة و الموضوعة " ( 5/154 ) :

موضوع

---------------

22)" كان إذا دخل شهر رمضان أطلق كل أسير ، وأعطى كل سائل "

قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " 7 /15 :

ضعيف جداً

---------------

23) لا تقولوا رمضان، فإن رمضان اسم من أسماء الله تعالى، ولكن قولوا: شهر رمضان. " ترتيب الموضوعات " للذهبي (570)، " الفوائد المجموعة " للشوكاني (251).

---------------

24) مَن صلَّى في آخر جمعة من رمضان، الخمس الصلوات المفروضة في اليوم والليلة، قضت عنه ما أخل به من صلاة سنَتِه. " الفوائد المجموعة " (157)

---------------

25) من أفطر يوماً مِن رمضان مِن غير رخصةٍ ولا عذرٍ، كان عليه أن يصوم ثلاثين يوما، ومن أفطر يومين كان عليه ستون، ومن أفطر ثلاثا كان عليه تسعون يوماً. " الفوائد المجموعة " (276)، " الموضوعات " لابن الجوزي (2 \ 197)

---------------

26) (أتاكم رمضان، شهر بركة، يغشاكم الله فيه، فينزل الرحمة، ويحط الخطايا ويستجيب فيه الدعاء، وينظر الله تعالى إلى تنافسكم فيه، ويباهي بكم ملائكته، فأروا الله من أنفسكم خيرا، فإن الشقي من حرم فيه رحمة الله عز وجل)) (قال الألباني موضوع في تعليقه الترغيب والترهيب)

---------------

27) ((الصيام نصف الصبر)) ضعفه الألباني وذكره في ضعيف الجامع 2572

---------------

28) حديث ((اللهم لك صمت وعلى رزقك أفطرت)) ضعفه جمع من العلماء

ابن القيم في الزاد الذهبي في المهذب ابن حجر في الفتوحات النووي في المجموع الشوكاني في نيل الأوطار

الألباني في الإرواء الضعيفة و غيرهما…

---------------

29) (يوم صومكم يوم نحركم ) وهو حديث لا أصل له، كما قال الإمام أحمد وغيره.

---------------

30) (خمس يفطِّرن الصائم وينقضن الوضوء: الكذب، والنميمة، والغيبة، والنظر بشهوة، واليمين الكاذبة)

وهو حديث ضعيف. قال ابن أبي حاتم : سألت أبي عن هذا الحديث فقال: هذا حديثُ كَذِبٍ، واقتصر الشيخ السبكي على تضعيفه.

---------------

31) (( أحب عبادي لي أعجلهم فطرا)) (((سنده ضعيف))ضعيف الترغيب، ضعيف الجامع …

---------------

32) (لا تزال أمتي بخير ما أخَّرواالسحور وعجَّلوا الفطر ) والحديث منكر كما قال الشيخ الألباني،

والصحيح من ذلك حديث: ( لا تزال أمتي بخير ما عجَّلوا الإفطار) رواه الإمام أحمد

---------------

33) (إن للصائم عند فطره دعوة لا ترد ) فقد أشار ابن القيم إلى تضعيفه، وقال الشيخ الألباني: إسناد هذا الحديث ضعيف.

ويغني عنه حديث ( ثلاث دعوات لا ترد، دعوة الوالد، ودعوة الصائم، ودعوة المسافر ) رواه الإمام أحمد وغيره، وصححه ابن حبان ،وله شواهد بألفاظ مختلفة.

---------------

34) (من اعتكف عشرا في رمضان كان كحجتين وعمرتين )

فهو حديث موضوع، ذكره الشيخ الألباني في السلسلة الضعيفة، وضعيف الترغيب والترهيب، وضعيف الجامع الصغير.

---------------

35) (كان يصلي في شهر رمضان في غير جماعة بعشرين ركعة والوتر ) وهو حديث موضوع كما ذكر الشيخ الألباني في السلسلة الضعيفة

---------------

36) (نوم الصائم عبادة، وصمته تسبيح، وعمله مضاعف، ودعاؤه مستجاب، وذنبه مغفور )

وهو حديث ضعيف، ذكره الشيخ الألباني في “ضعيف الجامع الصغير”.

منقول


(sara sara) #2

جزاك الله خيرا