مجلس شورى العلماء بالإجماع يتفق على ابو اسماعيل


(أبو أنس المصري) #1

في قرب بداية الإعلان الرسمي عن أسماء قائمة المرشحين لرئاسة الجمهورية وفي ظل الحرب الباردة القائمة بين المرشحين، تتصاعد قوة حملة حازم صلاح أبو اسماعيل وتكتسب كل يوم ثقة جديدة ودعماً جديد.

بالإجماع… “شورى العلماء” يؤيد “أبو إسماعيل” رئيسًا لمصر

أصدر مجلس شورى العلماء بيانه التاسع عشر بهذا الخصوص وجاء فيه أن المجلس استوفى المعلومات الكافية عن المرشحين قدر الاستطاعة، من خلال متابعة الأحداث، ودراسة أحوالهم، وقراءة رؤيتهم للمستقبل ومناهجهم.
وأوضح البيان أن المجلس أجمع على اختيار الشيخ أبو إسماعيل لغلبة الظن أنه المرشح الذي سيقوم بإذن الله عز وجل في تطبيق الشريعة، والمحافظة على أمن واستقرار البلاد، والحرص على علاقات مصر الداخلية والخارجية.
وأوصي المجلس جميع المرشحين بتقوى الله عز وجل ومجانبة تفتيت الأصوات المنادية بالمشروع الإسلامي.
وناشد البيان المجلس العسكري وجميع الهيئات المنوط بها بمراحل العملية الانتخابية أن يعملوا على أن تسير الانتخابات بنزاهة وإيجابية ونهج حضاري يعبر بصدق عن رغبة الأمة في اختيار رئيسها القادم.
وفيما يلي نص البيان
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد…
أولًا: إن مجلس شورى العلماء هيئة مستقلة يجمع أعضاءه - العشرة الموقع أسماؤهم في نهاية البيان - عقيدة (هي عقيدة السلف الصالح)، ومنهج (هو منهج الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة).
ومن هذا المنطلق تكون قراراته وتوصياته وبياناته بصفة مستمرة مرتكزة على هذين الأصلين: (العقيدة، والمنهج).

ثانيًا: المجلس يرقب عن كثب طوال الفترة الأخيرة قضية انتخابات الرئاسة، ويتابع باهتمام بالغ مواقف المرشحين وتصريحاتهم، وقد استوفى المعلومات الكافية عن المرشحين قدر الاستطاعة، من خلال متابعة الأحداث، ودراسة أحوالهم، وقراءة رؤيتهم للمستقبل ومناهجهم، والعمل على رفع مستوى معيشة جميع المصريين.

ومن ثم قرر المجلس بعد أن اتفقوا بالإجماع وفي حضور جميع الأعضاء في يوم السبت الموافق 1 من جمادى الأولى 1433 هجريًا، 24 من مارس 2012
بعد المشاورة والمدارسة في هذا الاجتماع
اختيار ترشيح الأستاذ / حازم صلاح أبو إسماعيل لرئاسة الجمهورية.
وذلك لغلبة الظن أن هذا المرشح هو الذي سيقوم بإذن الله عز وجل في تطبيق الشريعة، والمحافظة على أمن واستقرار البلاد، والحرص على علاقات مصر الداخلية والخارجية.
ويوصيه المجلس بتقوى الله عز وجل والوفاء بعهده للأمة بالسعي الرشيد في تطبيق الشريعة، واتخاذ البطانة الصالحة، واستعمال الأكفاء، والحكمة في اتخاذ القرار.

ثالثًا: إن المجلس إذ يرشح الأستاذ/ حازم صلاح أبو إسماعيل فإنه يحترم رؤية واختيار إخواننا من الهيئات الشرعية العاملة على الساحة فيما يُرضي الله ما دام ذلك في نطاق خلاف اجتهادي سائغ في الشريعة.
رابعًا: يوصي المجلس جميع المرشحين بتقوى الله عز وجل ومجانبة تفتيت الأصوات المنادية بالمشروع الإسلامي.

خامسًا: يهيب مجلس شورى العلماء بالمجلس العسكري وجميع الهيئات المنوط بها بمراحل العملية الانتخابية أن يعملوا على أن تسير الانتخابات بنزاهة وإيجابية ونهج حضاري يعبر بصدق عن رغبة الأمة في اختيار رئيسها القادم.
وفق الله البلاد والعباد لما يحبه ويرضاه
واختار الله لبلدنا قويًا أمينًا
وصلى الله على نبينا محمد
يذكر أن أعضاء مجلس شورى العلماء هم:
1- فضيلة الدكتور/ عبدالله شاكر … رئيسًاً
2- فضيلة الشيخ/ محمد حسان … نـائبًا
3- فضيلة الشيخ/ محمد حسين يعقوب … عضوًا
4- فضيلة الدكتور/ سعيد عبدالعظيم … عضوًا
5- فضيلة الشيخ/ مصطفى بن العدوي … عضوًا
6- فضيلة الدكتور/ جمال المراكبي … عضوًا
7- فضيلة الشيخ/ أبو بكر الحنبلي … عضوًا
8- فضيلة الشيخ/ وحيد بن بالي … عضوًا
9- فضيلة الشيخ/ جمال عبد الرحمن … منسقًا