ما قال المشير طنطاوي ؟؟؟؟


(mostafahamamo) #1

قال المشير محمد حسين طنطاوي انه لم يكن لديه معلومات بإصدار مبارك أوامر للعادلي بإطلاق النار علي المتظاهرين وأن القوات المسلحة لم يصدر لها تعليمات باستخدام الرصاص ضد المواطنين‏.
وقال منصور العيسوي وزير الداخلية السابق ان المظاهرات كانت سلمية وان23710 فروا من السجون إبان أحداث الثورة جاء ذلك في شهادتهم أمام المحكمة التي ينشر الأهرام نصها فيما يلي هي وشهادة كل من عمر سليمان ومحمود وجدي:
استمعت المحكمة في جلسات سرية إلي شهادة المشير محمد حسين طنطاوي في جلسة24 سبتمبر2011 حيث وجهت له المحكمة29 سؤالا يأتي ابرزها كالآتي:
س: ماهي الاحوال السياسية والاقتصادية التي مرت بها البلاد من2004 حتي ثورة يناير؟
ج: القوات المسلحة لها مهام محددة تقوم بها طبقا للدستور وكانت هناك بعض المشكلات الاقتصادية وهذا امر طبيعي في اي دولة وبالنسبة لنا كقوات مسلحة كانت لنا موازنتنا الخاصة ونؤدي واجبنا علي اكمل وجه ولم يكن هناك اي مشاكل تخص القوات المسلحة واداء عملها, اما بالنسبة للدولة فمجلس الوزراء هو الذي يقيم هذا الموضوع.
س: هل رصدت الجهات المعنية للقوات المسلحة الاحداث التي جرت خلال الفترة السابقة عن شهر يناير2011 من قيام بعض فئات الشعب بمظاهرات او احتجاجات تطالب بمطالب متعددة الجوانب؟
ج: نحن لدينا جهاز مخابرات حربية يرصد مثل هذه الاحوال وبالطبع نبلغ بها.
س: هل كانت تلك الاجهزة ترفع تقارير بشأن تلك الاحوال منتهية بها الي توصية للعمل علي تنفيذ هذه المطالب.
ج: نقوم برفعها للقيادة السياسية متمثلة في رئيس الجمهورية السابق او رئيس مجلس الوزراء والوزراء المعنيين كل في موقعه وقت تلك الاحداث.
س: بشأن الاحداث التي تولدت في25 يناير2011 هل رصدت الجهات المعنية للقوات المسلحة توقع حدوثها ؟
ج:نعم وقمنا بعقد اجتماع يوم22 يناير برئاسة رئيس مجلس الوزراء وحضور وزراء الداخلية والاتصالات والمخابرات وتم عرض الموقف علي انه موقف متوتر وهناك احتمال لحدوث مظاهرات وكان قرارنا بالمتابعة والداخلية تعمل حسابها استعدادا لاحتمال حدوث هذه المظاهرات
س: هل علم الرئيس السابق المتهم محمد حسني مبارك ما دار في هذا الاجتماع ؟ وما كان مردوده بالنسبة له؟
ج: لست انا المبلغ والاجتماع كان برئاسة رئيس مجلس الوزراء واعتقد انه ابلغه.
س: بدايه من احداث25 يناير وحتي11 فبراير هل تم عقد اجتماعات او لقاءات فيما بين سيادتك والرئيس السابق؟
ج: ليست اجتماعات مباشرة ولكن في28 يناير عندما اخذنا امرا بنزول القوات المسلحة كانت هناك اتصالات مستديمة بيني وبين مبارك.
س: ما الذي أبداه الرئيس السابق المتهم محمد حسني مبارك في هذه اللقاءات؟
ج: كان الذي يدور بيننا معرفة موقف القوات المسلحة خاصة يوم28 يناير وبعدها عندما كلفت بالنزول لتأمين الاهداف الحيوية ومساعدة الشرطة في تنفيذ مهامها وواصل المشير قائلا انا عاوز اقول حاجة انه فيه تخطيط مسبق للقوات المسلحة لكيفية نزولها لمساعدة الشرطة والذي يأمر بتنفيذها القائد الاعلي للقوات المسلحة وعندما تكون الشرطة تحتاج لمساعدتها لعدم قدرتها علي تنفيذ مهامها بالكامل وهذا ما حدث وقام الرئيس السابق باعطاء امر للقوات المسلحة بالنزول لتامين الاهداف الحيوية ومساعدة الشرطة في حفظ الامن في البلد
س: هل يعد مبارك مسئولا مسئولية مباشرة او منفردة او مشتركة مع من نفذ امر التعامل مع المتظاهرين الصادر منهم شخصيا مما اسفر عن اصابة ومقتل بعض منهم؟
ج: اذا كان الرئيس السابق اصدر هذا الامر بالتعامل باستخدام نيران مثلا اعتقد ان المسئولية في ذلك الوقت تكون مشتركة لكني لا اعرف اذا كان مبارك اعطي هذا الامر ام لا.
س: هل تعلم ان رئيس الجمهورية السابق تدخل بأي صورة كانت في وقف نزيف مئات المصابين والكف عن المزيد من الوفيات؟
ج: اعتقد انه تدخل باعطاء قرار بإجراء تحقيق فيما حدث وطلب تقريرا عن السبب ومن المسئول عن هذا و هذه معلوماتي.
س: هل يحق وفقا لخبرة سيادتك ان يتخذ وزير الداخلية علي وجه العموم مايراه منفردا من اجراءات ووسائل وخطط لمواجهة المظاهرات دون العرض علي رئيس الجمهورية؟
ج: اتخاذ اجراءات بواسطة وزير الداخلية معروفة لدي من بالوزارة لكن في جميع الحالات نحيط رئيس الجمهورية خبرا بما يحدث فيما يخص مظاهرات وكيفية التعامل معها.
س: هل تصدق القول تحديدا وبما لا يدع مجالا للشك او الريبه ان المتهم مبارك لا يعلم شيئا او معلومات عن تعامل الشرطه بمختلف قواتها برئاسة العادلي ومعاونيه او انه لم يوجه الي الاول ثمه اوامر او تعليمات بشأن التعامل وكيفيته والفرض انه هو الموكل اليه شئون مصر والحفاظ علي امنها وسلامتها وشعبها ؟
ج انا مااعرفش اللي حصل ولكن اعتقد ان المفروض ان وزير الداخليه يبلغ بما حدث.
ثم وجهت المحكمة للمشير سؤالا حول وجود قناصة استعانت بهم الشرطة في يوم28 يناير2011, وما هي معلوماته عن المصابين والمتوفين في الثورة بالسلاح الناري والخرطوش؟… فأجاب طنطاوي بأنه ليس لديه معلومات عن ذلك الأمر, مضيفا أنه لا يستطيع تحميل جهاز الشرطة المسئولية كاملة في حالات القتل, لأنه لم يعلم ماذا جري أثناء الاشتباكات, لأن هناك عناصر أخري خارجة علي القانون كان لها يد في الأحداث.
كما شهد المشير بأنه ليس لديه معلومات مؤكدة بإعطاء مبارك للعادلي أوامر باستخدام القوة مع المتظاهرين, لكن في اعتقاده الشخصي أن هذا لم يحدث.
وقال المشير طنطاوي ردا علي سؤال العادلي له المتعلق بإصابة أفراد من القوات المسلحة أو استشهاد أحدهم في ميادين مصر المختلفة والتحرير خاصة؟ أن هناك بالفعل شهداء ومصابين من القوات المسلحة نتيجة التجمعات الكبيرة, لكن لا أستطيع تحديد الفاعل.
وقرر المشير في ختام شهادته أنه لم تصدر تعليمات للقوات المسلحة بضرب الشعب بالنيران.