للاحبة فقط


(زهير عميري) #1

[SIZE=“6”][COLOR=“DarkRed”]للأحبه فقط

إذا كنت لا تقرأ إلا ما يُعجبك فقط … فإنك إذاً لن تتعلم أبداً


شتم رجل أحد الصالحين… فالتفت الصالح إلى الرجل

وقال له: هي صحيفتك فاملأها بما شئت…

حاول أحد الموظفين إيهام من حوله أنه شخص مهم…فلما طرق رجل عليه الباب سارع الموظف

إلى حمل سماعة الهاتف متظاهرا بأنه يكلم شخصا مهما…فلما دخل الرجل قال له الموظف:

“تفضل اجلس ولكن انتظرني لحظة فأنا أحاول حل بعض المشاكل…”

وبدأ يتظاهر بأنه يتكلم بالهاتف لمدة دقائق…ثم أغلق السماعة

وقال للرجل: تفضل ماهوسبب زيارتك؟
فقال الرجل: “جئت لإصلاح الهاتف يا أستاذ”!!
فلنقبل أنفسنا كما نحن…فإن الناس تكره المتصنع

أحس رجل بأن عاملا فقيرا يمشي خلفه…فقال الرجل في نفسه:

"هؤلاء الشحاذيين دائما يلاحقوننا ليطلبوا مزيدا من المال…!"
فقال العامل الفقير للرجل: عفوا ياسيدي…محفظتك سقطت منك…
“فلنحسن الظن بالآخرين”

… أراد إخوة سيدنا يوسف أن يقتلوه ( فلم يمت ) !!

ثم أرادوا أن يمحى أثره ( فارتفع شأنه ) !!
ثم بيع ليكون مملوكا ( فأصبح ملكا ) !!
ثم أرادوا أن يمحو محبته من قلب أبيه ( فإزدادت ) !!

( فلا تقلق من تدابير البشر
فإرادة الله فوق إرادة الكل ) ’

إلى كل أحلامنا المتأخرة :
" تزيني أكثر ، فإن لكِ فأل يوسف "

إلى كل الرائعين الذين تتأخر أمانيهم
عن كل من يحيط بهم بضع سنين ،
لا بأس …
دائماً ما يبقى إعلان المركز الأول …
لأخر الحفل !!
إذا سبقك من هم معك ،
فأعرف أن ما ستحصل عليه …
أكبر مما تتصور ? !!

تأكد أن الله لا ينسى …
وأن الله لا يضيع أجر المحسنين[/color][/size]