كيف تعرف الحديث الشريف بأنه صحيح .......أرجو التثبيت


(majid67) #1

بسم الله الرحمن الرحيـــــــــــــــم

أحبتي في الله …

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نظراً لما نقرأه ونسمعه في كثير من المنتديات و عبر الإيملات وغيرها من الأماكن عن أحاديث

ينسبها كاتبوها إلي رسول الله صلي الله عليه وسلم … ثم نحتار بعدها ونتساءل كثيراً عن صحة هذا الحديث أم لا …

ونظراً لتعرضنا لهذا الموقف الذي يواجهنا كثيرا وخصوصا اننا نعرف ان هناك اعداء للدين يحاولون بكل وسيلة

تحريف كلام الرسول صلي الله عليه وسلم والافتراء عليه لأغراضهم الخبيثة والدنيئة …

ونظراً لإمكانية الكثير منا للإنخداع والتصديق لهذه الأحاديث المكذوبة ومن ثم نقله بنية سليمة صادقة

فكان من الضروري جداً أن نحاول بذل جهدنا للتفريق بين الحديث الصحيح و الحديث المكذوب …

وإليكم أحبتي في الله هذه الطريقة الأكثر من فعالة

للتاكد من أي حديث تقرأوه أو تسمعوه … سواء في المنتدى أو في غيره …

تجدوها في الرابط التالي :

(((( http://www.dorar.net/mhadith.asp ))))

وهو عبارة عن رابط لموقع متميز جدا في هذا الامر يبحث في جميع كتب الحديث عن أئمة المسلمين

الذين نقلوا الحديث الصحيح إلينا مثل صحيح البخاري و مسلم و الترمزي وغيرهم بحيث تدخل تلك الصفحة السابقة

وتكتب اسم الحديث او حتي تكتب جملة منه تجده يظهرها لك ويقول لك من نقله وفي اي صحيح ورقم الصفحة في الكتاب ,

أي كل شيء عنه … لأنه موسوعة تجميع لكل كتب الحديث .

و الذي قام بتصحيح تلك الاحاديث و جمع هذا الكم من تلك الكتب المميزة هو ( شيخ الاسلام العلامة الالباني ) رحمه الله

ونفعه الله وجزاه الله كل الخير بما أفادنا , و هذا الموقع قام بعمله من اجل تلك الخدمة الجليلة هو فضيلة الشيخ

( علوي السقاف ) الذي جمع فيه ما اجتهد فيه الشيخ العلامة الالباني رحمه الله .

وهذه تجربة لأحد الأحاديث التي نسمعها كثيراً ولا نعرف مدى صحتها من عدمه …

أدخل بضع كلمات من الحديث أو الحديث كله … مثلاً :

(( الجنة تحت اقدام الامهات ))

فإنه يعطيك النتيجة التالية :

الحديث : الجنة تحت أقدام الأمهات

خلاصة درجة الحديث : ضعيف

المحدث : الألباني

المصدر : ضعيف الجامع

الصفحه : 2666

وكما ترون أحبتي …

الطريقة سهلة جداً ولا تحتاج منا إلا بعض كلمات من الحديث لنعرف مدى صحته أو كذبه .

أسأل الله أن تجدوا في ذلك الفائدة والمنفعة والخير …

وأعاذنا الله وإياكم من الكذب على رسولنا المصطفى عليه الصلاة والسلام ووفقنا لاتباع سنته والاهتداء بهديه .

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين