لاتبك على حطام الدنيا وابك على نفسك


(صدى السنين) #1

[CENTER][COLOR=red][SIZE=5]لآتبكَ/يْ عَلَّى حُطَأَمْ الدُنْيا وآبَكَيْ عَلَّى نَفّسَك

آبَك عَلَّى نَفَّسَكـ
عِنْدَمَا تجَدَّها ضَعِيفة أمأَمْ الشهُوَآت
عَظِيمة أمأَمْ الَمَعَآصي

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
عِنْدَمَا تُرَى الِمَنْكر ولا تَنَكَّرَه …
وعِنْدَمَا تُرَى الخَيَّرَ فَتَّحْتقَرَّه

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
عِنْدَمَا تدَمَع عَيَّنَك لَمْشْهَد مُؤَثِّر في فِيلْم …
بَيْنَمَا لا تتأثر
عِنْدَ سَمَاع القَرَّآن الكَرِيم

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
عِنْدَمَا تبُدّأ بالََرَكَضَ خَلَفَ دُنْيا زائِلة …
بَيْنَمَا لَمْ تَنَافَسَ
أحَدَا عَلَّى طاعَة الله

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
عِنْدَمَا تتَحَوُّل صَلَّآتك مَنّ عِبَادَة إلى عادَة …
ومَنّ ساعٍة رأَحَة
إلى شَقَاء

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
إن رأيت في نَفَّسَك قَبُول للَذَّنَوّب …
وحَبّ لَمُبَارَزَة عَلاَمَ الغيوب

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
عِنْدَمَا لا تجَدَّ لَذَّة العِبَادَة … ولا مُتْعَة الطاعَةآ

بَك عَلَّى نَفَّسَك
عِنْدَمَا تَمّتَلّئ بأَلْهَمَوم وتغَرِقَ فى الأحَزَّآن …
وأنت تَمَلَّك الثَلَّثَ الأخَيَّرَ مَنّ اللَيْل

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
عِنْدَمَا تهَدَرَ وَقَّتك فِيمَا لا يِنَّفَعَ …
وأنت تَعَلَّمَ أنك مُحَأُسِّب فَتّغفُلّ

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
عِنْدَمَا تدَرَك أنك أخَطَّأت الطَرِيَق …
وقَدّ مَضَى الكَثِير مَنّ العَمَّرَ

آبَك عَلَّى نَفَّسَك
بكاء آلَمَشَفِق … التائِب… العائد …
الراجََي رَحْمَة مَوَّلَأَه…
وأنت تَعَلَّمَ أن بآبَ التَوْبَة مَفْتُوح
ما لَمْ تصَلَّ الرَوَّحَ إلى الحُلْقُوم

( يآمَقْلَب القِلْوب ثَبَتَ قَلْبِيّ عَلَّى طاعتك [/size]
[/color][/center]


(محمد حمدى ناصف) #2

[CENTER]يسلم الطرح الجميل
بارك الله فيك


[SIZE=5][COLOR=blue][B]ودى وتحياتى

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
بعدد خلقه وزنة عرشه ورضا نفسه ومداد كلماته
[/b][/color][/size]
[/center]