الموسوعة الغذائية (الحمص الاخضر "الحامله ملانه"


(جمال الدين عبد العظيم) #1

فوائد الحمص الاخضر “الحامله ملانه”

[COLOR=“Blue”][SIZE=“4”]يحتوي الحمص على البروتين الكامل ويمكن أن يحل فول الصويا الذي قد لا يتوفر في جميع البيوت.

ويؤمِّن الحمص قدراً هاماً من الطاقة الحرارية (164ك. كالوري/100غ)، البروتينات، الكربوهيدرات والألياف. وفيه دهن (لكن ليس فيه كولسترول) وفيه مواد معدنية وفيتامينات (فيتاميناته تكثر في الحمص الأخضر).

والحمص الأخضر «الحاملة» غني جداً بالمواد البروتينية, أما الحمص الجاف فيحتوي على كثير من الأملاح المعدنية الهامة مثل: الكبريت والفوسفور, والبوتاسيوم، والكالسيوم, والحديد, وهو مغذ جداً, ومنشط للأعصاب والمخ.

أما الحمص الذي نتناوله للتسلية فهو يحتوي على 18% بروتين, 5%دهون, 61%نشويات.

1- عرفه الطب الشعبي منشطاً ومفيداً لمن يعاني من تشكل الحصى في الكلى والمجاري البولية.

2- غني بالزنك والفوسفور والحديد والنحاس فهو يقوي جهاز المناعة والذاكرة والعظام والأسنان.

3- يساهم في بناء خلايا أنسجة القلب والدماغ والعضلات والكلى.

4- يخفض نسبة الكولسترول الضار في الدم.

5- ينظم نسبة السكر في الدم.

6- يمنع الأكسدة (يحتوي على السابونين).

7- ينصح بعدم الإفراط في تناوله من قبل أولئك الذين يعانون من ضعف في الجهاز الهضمي وهو إلى ذلك يحتوي على كمية ضئيلة من حمض الأوكزاليك.

8- يمكن لشركات مستحضرات التجميل أن تستخدم معجون الحمص في صنع مستحضرات تعالج تجاعيد الوجه.

9- يعتبر الحمص بديلاً للحليب بالنسبة للأطفال الصغار لأنه لا يسبب حساسية لهم مثل فول الصويا.

10- مواد السابونين الموجودة في الحمص ومعظم الحبوب تخفف من نسبة امتصاص الكولسترول مما يؤدي إلى تخفيف نسبة الكولسترول عند متناولي هذه المواد.

11- يحتوي الحمص على الألياف التي تذوب في الماء، وعلى أنواع من السكريات المعقدة التي تساهم في تنظيم نسبة السكر والكولسترول في الدم.

12- مواد السابونين الموجودة في الحمص تقوم بمهمة مضادة للسرطان فتخفف نسبة تكاثر الخلايا السرطانية وتزيد من قدرة جهاز المناعة في الجسم.

13- يمكن عمل شوربة بالحمص للأطفال في سن الرابعة والخامسة فهي تقوي أجسامهم [/size][/color]