هل تشعر بأنك شاهدت هذا المشهد سابقا ! اذا فقد مررت بحالة ديجافو !


(blue zero) #1

[CENTER]
{{ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته }}

كلنا مررنا بهذا الشعور…حيث نشعر أن ما نقوله أو نفعله قد تم قوله أو فعله سابقاً…
بنفس الوجوه حولنا…بنفس ترتيب الأحداث…بنفس كل التفاصيل
حتى إننا نستطيع “تذكر” ما سيقال بعد لحظات !


تشارلز ديكنز

الـ ديجا فو هى كلمة فرنسية تعنى "تم رؤيته سابقاً[FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]"…

و هى أيضاً الإسم الشائع لظاهرة غريبة يمر بها 70 % من البشر بمتوسط سن 15-25 سنة…

تلك الظاهرة التى نشعر خلال حدوثها بأن كل شيئ حولنا…

كل التفاصيل و الكلمات و الوجوه و الحركة حولنا قد حدثت سابقاً…لكن متى أو أين ؟ لا نستطيع تذكر هذا

فقط نملك هذا الشعور الغامض بأن كل هذا حدث سابقاً…

بل أن الظاهرة ببعض الأحيان تستمر للحظات تتيح لنا معرفة ما سيحدث بالثوانى القليلة القادمة

كأننا “نتذكر[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]” المستقبل…نعرف ما سيحدث لأنه جزء مننا…من ذكرياتنا !!

و حتى الأن لم يجد العلماء أى تفسير مقنع لتلك الظاهرة…لكنهم أستطاعوا على الأقل تكرارها بواسطة التنويم المغناطيسى

و قد صنفوا أنواع تلك الظاهرة لثلاثة أنواع هى :

1 - Deja vecu و تعنى “تم رؤيته سابقاً” و بالأنجليزية “Already seen[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]”

2 - Deja senti و تعنى “تم الشعور به سابقاً” أو “Already felt[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]”

3 - Deja visite و تلك أغرب الأنواع و تعنى “تم زيارته سابقاً” أو “Already visited[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]”

و هناك أنواع أخرى من ظاهرة تدعى Jamais vu

و هى ببساطة أن تكون بمكان تعرفه جيداً و بدون مقدمات تشعر أنك غريب على هذا المكان

أولاً سنقدم توضيحاً سريعاً لكل نوع من الأنواع الثلاثة للـ ديجا فو

Deja vecu

[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]عندما يتحدث أغلبية الناس عن الـ ديجا فو تكون الحقيقة أنهم يعنون بها Deja vecu…

تلك هى أكثر الحالات شيوعاً…فمعظم البشر مروا بها خصوصاً خلال السن ما بين 15 إلى 25 سنة

لأن بهذا السن يكون العقل ما زال قادر على ملاحظة التغييرات البسيطة فى البيئة من حوله…

و عادة يكون الحدث الذى مر بنا حدث غير مهم إطلاقاً…ربما يكون حدث يتكرر يومياً

لكننا نقف عنده بأحد المرات لأنه مختلف تلك المرة…يوجد شعور داخلى أنه يتكرر بصورة كاملة

كما أننا عندما نمر بهذة الحالة نتذكر الحدث جيداً بعد ذلك بالرغم من كونه حادث طبيعى

منذ وقت قريب جداً حدث هذا مع أحد أصدقائى…

قال لى…

عندما كنت أتحدث معك قلت عدة جمل شعرت أنى سمعتها سابقاً…

بنفس الشكل و بنفس التفاصيل لكنى لا أتذكر متى أو أين…لكنى سمعتها سابقاً

و طبعاً كنت واثق من أنى لم أقل تلك الجمل سابقاً…خصوصاً أن معرفتى به لم تتعدى الشهر الواحد بعد

تلك هى الـ Deja vecu…تلك الحالة التى بالتأكيد مر بها أغلبكم

Deja senti

[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]يختلف هذا النوع عن الـ Deja vecu فى أنه حدث عقلى أو فكرى و ليس حدث حقيقى…

كما أنه لا يوجد به جانب “توقع ما سيحدث بعد لحظات[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]” كما أنه نادراً ما يبقى بذاكرتنا بعد ذلك

بهذا النوع لا تكون هناك حولنا أحداث نشعر أنها تتكرر…فقط نفكر ببعض الأفكار أو نحس بشيئ ما

و نشعر أننا فكرنا بتلك الأفكار أو أحسسنا هذا الشيئ سابقاً

فمثلاً تبدأ الحالة بصوت شخص ما حولك أو بجملة قرأتها بكتاب أو حتى بأفكار ما…

و هنا تفكر بشيئ ما حول تلك الجملة أو هذا الصوت أو عن تلك الأفكار…

ثم تشعر أن هذا التفكير حول الجملة أو غيرها قد فكرت به سابقاً…أن تلك الأفكار مرت بعقلك سابقاً

و لكن بعد دقيقة لا تستطيع تذكر السبب الذى بدأت به تلك الأفكار

سجلت الكثير من الحالات المشابهة شعر بها مرضى الصرع بشكل خاص

Deja visite

[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]تلك هى أندر و أقل الأنواع إنتشاراً كما أنه نوع غريب جداً…

بهذا النوع يستطيع المرء معرفة طريقه خلال مدينة يزورها لأول مرة مع معرفته أن هذا مستحيل

فبالرغم من أنه لأول مرة يزور هذة المدينة لكنه يعرفها و يعرف شوارعها و طرقها !!

قدمت العديد من التفسيرات الغير طبيعية لتلك الظاهرة…

و ربطها البعض بظواهر كتناسخ الأرواح “إنتقال الروح بعد موت الجسد لجسد أخر و حياة أخرى[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]”…

و البعض الأخر ربطها بالأحلام أو الخروج من الجسد “ما يطلق عليه عادة الإستبصار و إن كانت تسمية خاطئة[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]”

و من أشهر مثال لتلك الحالة هو ما حدث لـ Nathaniel Hawthorne…

فقط أستطاع أن يحصل على قطعة ورق كانت موجودة بداخل قلعة بأنجلترا…

فبعد هدم القلعة أستطاع أن يجد تلك الورقة التى كتبها ألكسندر بوب قبل 200 عام من هذا الحدث !!

و لكن…ما السبب ؟

[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]خضعت تلك الظاهرة فى السنين الأخيرة للكثير من البحث عن سبب لها

و قدمت العديد من التفسيرات لشرح تلك الظاهرة…بالرغم من أن جميعها لا يقدم شرحاً كاملاً و مقنعاً لها

و لكننا سنذكرها هنا فقد يعجبك أحدها و تتخده تفسيراً مرضياً لك

فقط قال البعض بأن سبب الظاهرة هو تأخر وصول الدم من الفصل الأيمن للمخ إلى الفص الأيسر بعد أن يصبح الحدث ذكرى للفص الأيسر

و البعض الأخر ربطها بإضطرابات كهربية بالمخ لأن الظاهرة تتكرر بشكل أكثر مع المصابين بحالات الصرع و الإنفصام و القلق

كما أن هناك عدة تفسيرات تدخل بمجال الغرائب…

كقول البعض أن هذا يكون نوع من التنبؤ بالمستقبل و قول أخرين بأن تلك المشاهد مرت بنا فى حياة سابقة لحياتنا

و هناك من يقول أن الأحلام هى السبب…

فتلك الأحداث قد نكون شاهدناها بحلم ما و عند حدوثها بالواقع شعرنا أنها حدثت سابقاً

و لكن ببعض التفكير البسيط بكل الأسباب بالأعلى سنكتشف أنه لا يوجد أياً منها يقدم تفسير واقعى و كامل…

فالتفسيرات العلمية لا تفسر كيف نتوقع ما سيحدث باللحظات القادمة…

و تفسيرات كالتنبؤ لا تأتى بأى أساس علمى…

و فكرة “حياة سابقة[/color][/font][COLOR=royalblue][FONT=Microsoft Sans Serif]” لا تعنى أى شيئ فكيف يتكرر مشهد بكل أشخاصه بينما من المفترض أن بين كل حياة و أخرى ما لا يقل عن 80 سنة

فلابد من أن هناك الكثير من التغيير حدث للأماكن و تم تطوير بمختلف الأشياء…

و حتى الأشخاص من المستحيل أن يكونون متشابهين

و حتى فكرة الأحلام لا تأتى بشيئ جديد…

فأى حلم هذا الذى يمنحنا دقة تفاصيل كبيرة كتلك التى نلاحظها عند حدوث الديجا فو

علماً بأننا عندما نحلم يهتم عقلنا بالتفاصيل الأساسية بينما يهمل تماماً بناء بقية التفاصيل الدقيقة بالحلم…

يوجد بعض التفسيرات الأخرى الناتجة عن تفكير بعض الأشخاص كل منهم بمفرده…

و لكنها هى الأخرى لا تقدم تفسيراً مقنعاً أو حتى شبه مقنع

تضاد الظواهر [/font]

[/color][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]توجد ظاهرة أخرى تسمى Jamais vu تلك ربما تكون مرتبطة بالديجا فو بشكل ما…

هذة الظاهرة أيضاً يمر بها عدد كبير من البشر

فمثلاً خلال تواجدك بمكان ما تعرفه جيداً…كمدرستك

تجد بنفسك شعور بالغربة و أن المكان يبدو غريباً لكنك بنفس الوقت تدرك أنك تعرفه

و يدور سؤال بعقلك “أعرف تفاصيل المكان جيداً…لكن يوجد شيئ غير صحيح[/color][/font][FONT=Microsoft Sans Serif][COLOR=royalblue]”

حدثت معى تلك الظاهرة منذ أيام بسيطة…

كنت أكتب نصاً ما و عندما وصلت لكتابة كلمة Problem…

شعرت أن الكلمة خاطئة…لا تبدو كما إعتدتها

يوجد شيئ على غير العادة

لكنى بنفس الوقت أعلم تماماً أنها صحيحة !!

يوجد تفسير وحيد سمعته لتلك الظاهرة و هو كعادة التفسيرات عن الديجا فو…غير مقنع

فالتفسير يقول أن ما يحدث فقدان لحظى للذاكرة

لكن على أية حال بالرغم من عدم وجود تفسير لكن تلك الظاهرة مرتبطة بالصرع أيضاً

يبدو أن تلك الظاهرتين ستأخذان وقتها كبيراً قبل تقديم أى تفسير مقنع لهما…

و هذا لغموضهما الشديد و تعقيد و غرابة فكرتهما

لكننى أحببت أن أقدم لكم شرحاً لها و توضيح لبعض التفسيرات القائمة حولها…

و لمن يملك تفسيرات خاصة أتمنى أن يشاركنا بها…

و أخيراً…إذا كنت تتذكر أنه قد حدث لك سابقاً النوع الثالث من أنواع الديجا فو فأرجو أن تخبرنى بتجربتك[/color][/font]


<< منقول للإفادة >>[/center]


(م/smsm) #2

مشكوووووووووور كتير وتسلم يدك حقيقى تصير كتير هذه الاشياء معى ومع كتير من اصدقائى معلوماتك قيمه


(midowahba) #3

مشكووور علي هذه المعلومه القيمه


(رغد ليمونه) #4

معلومه جميله جدا
وكمان مفصله
بدقه
شكرا لك اخى الفاضل


(seza) #5

انا اعتقد ان نظرية" اننا كنا رايناها في الحلم" صحيحة


(قلب الأحبة) #6

[size=5]جزاك الله كل خير على المعلومة ده

كنت بحاول ادور عليها ولقيتها في منتدانا الجميل
[/size]


(makaf) #7

الف الف الف شكر
بالفعل جاوبت على الاسئلة كلها التي كانت تخطر ببالي عندما يحدث معي هذا الامر
الف شكر وجزالك الله خيرا


(kiko_mtc) #8

realy thanks