المقصود بالعملية التشغيلية


(مهندس صلاح يحيى) #1

[FONT=“Arial Black”][SIZE=“5”]تعتبر العملية التشغيلية بمثابة أي نشاط أو مجموعة أنشطة تأخذ واحداً أو أكثر من المُدخلات وتحولها وتضيف القيمة إليها وتقدم لعملائها واحد أو أكثر من المخرجات،

وقد يختلف نوع العمليات، فعلى سبيل المثال تتمثل العملية الرئيسية في المصنع بتحويل المواد الخام عن طريق تغييرها ماديا أو كيميائيا إلى منتجات؛ إلا أن هناك العديد من العمليات غير التصنيعية في المصنع ومثال على ذلك، تلبية الطلبيات والوفاء بالوعود المقطوعة للعملاء وضبط المخزون.

ولتبسيط المفهوم، فقد تكون العملية الرئيسية في خطوط الطيران هي نقل الركاب وأمتعتهم من مكان إلى آخر، إلا أن هناك عمليات أخرى كالحجوزات وتسجيل الركاب وجدولة عمل أفراد الطاقم والى غير ذلك.

ما هي إدارة العمليات؟

يشير المصطلح إدارة العمليات إلى توجيه وضبط عمليات تحويل المدخلات إلى منتجات وخدمات. وتفسر بمعنى أوسع على إنها الأساس لكافة النواحي الوظيفية لان العمليات موجودة في كافة نشاطات الأعمال؛ وبمعنى أضيق تشير العمليات إلى دائرة معينة (أو بالأحرى إلى عدة دوائر). فالجانب المتعلق بالعمليات يدير سلسة العمليات التشغيلية التي تنتج خدمات أو منتجات أساسية تقدم للعملاء الخارجيين إلا إنها وثيقة الارتباط بمجالات الشركة الأخرى.

وسواء اعتمدنا المفهوم الضيق أو الواسع لها، فإن إدارة العمليات هامة جداً لكل مجالات المؤسسة إذ لن تحقق المؤسسة أهدافها إلا من خلال الإدارة الناجحة للأفراد ورأس المال والمعلومات والمواد.

وباعتبارك أحد مدراء المستقبل، ينبغي أن تفهم الأساسيات أو العمليات بصرف النظر عن مجالات المهارات التي تتمتع بها أو تخصصك المهني الحالي أو خططك الوظيفية المستقبلية. وطالما أنت تدرس إدارة العمليات ينبغي أن تضع المبدأين التاليين في اعتبارك دائما:

  • إن كل قسم في الشركة، وليس فقط العمليات، يجب أن يصمم ويشغل سلسلة من العمليات التشغيلية، وأن يهتم بقضايا الجودة والتكنولوجيا والعاملين.

  • إن لكل قسم في الشركة هويته الخاصة به إلا أنه متصل بالعمليات.
    [/size][/font]