مفتي الجمهورية يرفض إعدام مرشد الإخوان للمرة الثالثة


(ايمن البرى) #1

[CENTER]كشف تقرير دار الإفتاء الذي تسلمته محكمة قضية «أحداث الاستقامة»، عن رفض الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، الموافقة على أحاكم الإعدام الصادرة بحق الدكتور محمد بديع مرشد جماعة الإخوان المسلمين، و13 من قيادات الجماعة.

وقال المفتي في تقريره، أنه بمطالعة أوراق القضية وجد أنها قد خلت من دليل إلا أقوال ضابط الأمن الوطني التي لم تؤيد بدليل آخر سوى ترديد البعض لأقوال مرسلة، بأن من يطلق النار هم جماعة من أنصار الإخوان المسلمين، وهو ما لا يمكن الاعتماد عليه فى إنزال عقوبة الاعدام على المتهمين.

وفوض تقرير دار الإفتاء، الرأي النهائي للمحكمة في إنزال ما تراه من عقوبة مناسبة على المتهمين حسبما وقر في عقيدتها واستقر وجدانها وحسب قناعتها.

وقررت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، بإحالة ملف قضية أحداث الاستقامة والمتهم فيها مرشد الإخوان محمد بديع و13 من قيادات جماعة الإخوان منهم محمد البلتاجى وباسم عودة، وزير التموين الأسبق، مرة أخرى للمفتي، لإبداء الرأي الشرعي، وتحديد 30 أغسطس للنطق بالحكم.

يشار إلى أن في حالة تثبيت حكم الإعدام على مرشد الإخوان، سيكون الحكم الثالث من نوعه بحقه.

[/center]