شاب يقذف ابيه بالمصحف الشريف


(المهندس) #1

[CENTER][SIZE=4][COLOR=blue][I] كان شابا في الصف الثالث الثانوي وكان بارا بوالديه في يوم استلام شهادة الفصل الدراسي الأول عاد من المدرسة فرحا وهوحائز على نسبة 96% فاستقبل والده فرحا …

وعندما رأى الاب الشهادة إحتضن ولده وقال : اطلب ما تشاءفرد الولد سريعا أريد سياره وكان يريد سيارة باهضة الثمن فرد الأب والله لأحضر لك شيء أغلى من السياره … ففرح الولد ولكن الأب قال : على شرط أن تتخرج بنسبة تماثلها أو تكون أعلى منها , وتمر الأيام وتبدأ الدراسة ويتخرج الإبن بنسبة 98% فعاد والبهجة تملء وجهه… أبي … أبي … أبي … فلم يجد أباه فقبل رأس أمه وسألها إن كان الأب في البيت أم لا ؟؟ … إإإإإإإإ فردت أمه … أنه في مكتبه وعندما عاد رأى الأب شهادة إبنه فقال له : خذ هديتك فأعطاه مصحف [/i][/color][/size]؟

[SIZE=4][COLOR=blue] فرد الإبن : بعد كل هذا التعب تعطيني مصحف؟ فرمى المصحف على وجه أبيه وقبل أن يغادر المنزل قال: لن أعود إلى هذا البيت … إإ وشتم أباه وغادر المنزل. وبعد عدة شهورندم ألولد على فعلته فعاد إلى بيته وكان أباه قد توفي فوجد ألمصحف في غرفته فتحسر على ما فعله وأراد أن يقرأبعض الأيات فإذا به يفاجيء أن المصحف ما هو إلا علبة وداخله مفتاح السيارة التي كان يريدها فأصيب الولد بشلل دائم …"

فبروا بوالديكم حتي تنالوا رضا الله[/color][/size]
[/center]


(Baraaa) #2

حسبنا الله والنعموالوكيل
لا أعرف لما تتساقطت دموعي عندما قرأت القصة
فما فا للعلم ان استهنا بالنور "المصحف الكريم"
وبالوالدين احسانا
اللهم ثبت قلوبنا على دينك


(mohannd) #3

بارك الله لك اخى محمود قصة مؤثرة فعلا


(المهندس) #4

اشكرك مهندس مهند


(ENG.MiRo) #5

القصه دى فعلا حقيقى؟

معقول ام خيال؟


(ENG.MiRo) #6

انا فعلا فى حالة زهول


(shafaamry) #7

ياااااااااااااه والله قصه بتقشعر البدن يا اخي
شكرا لك على هذا الموضوع
يا رب ترحمنا برحمتك يا الله