**في حضرة العار**..........اقرأ وتأمل الكلمات!


(غلاااا عمري) #1

الان…وفي هذه الساعة المتأخرة من عمر الفراشات…

يخرج العشاق من أحلامهم…ليناموا قليلا…

يذهب الجنرالات الى الحروب…

ليعدّوا وليمة جديدة للموت المتربصّ خلف نياشينهم…

ترتسم ابتسامة غريبة على وجه عجوز

حلمت بابنها الضائع…

يمرّ النسيم مسرعا قرب نافذة

مفتوحة للغيب والمجهول…

تتردّد صبية في السادسة عشرة

في دخول ثوبها الداخلي…

وأنا…

أنتظر شتاء يغسل لي

الرصيف المؤدي الى زنزانتي الأبديّة…


اخرج من قميصي ايها الوطن…

اخرج ايّها الوسواس الخنّاس…

خذ أناشيدك الصدأة…

وغبار المعارك التي لا تجيء …ولا تنتهي…

ثلاثون عاما…

من الأسر تكفي…

لتخرج من صوت أمي…

خذ كلّ البرابرة المدجّجين

بالفراغ…

وبالسخرية…

خذ صمتك الاتي مع صهيل الخيول

التي لاتحسن العدو…

خذ كل شيء…

ودع لي…

تفاحة للفطور…

وطريقا أخيرا الى السماء…

انا…

ابن قانا…بكل تواريخها…

أخ بيت حانون…

حفيد صبرا…

وجدّي الأكبر تعمّد في دير ياسين…

ذهبوا كلّهم…وتركوني أجلد عاري وحيدا…

مررت على قبري هذا المساء…

ألقيت السلام…

لم تجبني جثتي…

قال لي جاري…

مر أعمامك ههنا قبل قليل…

أخذوك معهم…

ليسلّموك …الى التتار…

ويلي عليك…

وويلي منك …ياوطنا…

يلاحق في العراق…

ليشنق…في بيت حانون

(( يا مين …شاف لي …بو لهب

محمّل على مرتو حطب…

بردان…عم يوقد

عرب))

                         "المقطع الاخير بين هلالين للشاعر الكبير طلال حيدر"

(Farashah) #2

كلمات موجعه فعلا عزيزتي …
لكن هل سوف نستفيق ؟؟؟؟ …
الله كريم …


(غلاااا عمري) #3

مشكوووورة واااايد أختي فراشة ع المرور**


(المهندس) #4

بصراحة اوشكت عينى ان تدمع لهذه الكلمات
شكرا على الموضوع


(غلاااا عمري) #5

مشكووور وجزاك الله خيرآ ع المرور**