لا تكن لطيفاً أكثر من الازم


(م/smsm) #1

[CENTER][FONT=Arial]لا تكن لطيفاً أكثر من اللازم …

[SIZE=4]تحاول دائما أن تفعل ما يتوقعه منك الآخرون‏,‏ وتحرص علي الا تؤذي مشاعرهم‏,‏ تسارع

إلي مساعدة الأصدقاء والأقارب كلما احتاجوا إليك وتتفادي مضايقاتهم حتي لو اثاروا

غضبك‏,‏ اذن أنت شخص لطيف وتحب وتحرص علي أن يصفك الناس هكذا‏.‏ومع ذلك اذا

امعنت التفكير في سلوكياتك‏’‏ اللطيفة‏’‏ ستكتشف انها في كثير من الأحيان سلوكيات‏’

‏ انهزامية‏’‏ كأن تقول نعم حينما كان ينبغي ان تقول لا‏,‏ أو تتظاهر بالهدوء عندما تكون

غاضبا‏,‏ أوتلجأ للكذب لانك تخشي ايذاء مشاعر الاخرين‏,‏ وقد تتحمل اعباء فوق

طاقاتك حتي لا تحرج شخصا عزيزا عليك‏.‏ أي أنك في سبيل الحفاظ علي التعامل مع

الآخرين بلطافة ترتكب العديد من الأخطاء التي قد تؤثر بطريقة سلبية علي عملك

وعلاقاتك الاجتماعية‏.‏

ومن أكبر الأخطاء التي يقع فيها من يتسم باللطافة هي النزعة إلي الكمال مما يفرض

ضغوطا كبيرة عليه‏,‏ ويتطلب مجهودا مضنيا منه لاثبات الذات‏,‏ والقيام بالمهام المختلفة

علي اكمل وجه‏,‏ فضلا عن الارضاء الدائم للاخرين‏.‏ويجب هنا توضيح أن محاولة الوصول

للكمال في حد ذاتها ليست عيبا ولكنها تصبح خطأ عندما تدفعك لوضع معايير غير

واقعية لنفسك‏,‏ أو تكبدك ما لا تتحمل من مجهود او وقت او مال‏,‏ أو عندما تصبح

هاجسا لدرجة تعرقل أدائك لعملك‏.‏وأول خطوة لتصحيح هذا الخطأ هو الايمان‏(‏ وليس

مجرد ترديد العبارة‏)‏بأنه لا يوجد أحد كامل وتقبل نواحي القصور لديك‏.‏يأتي بعد ذلك

إدراك ان الكمال ليس هو الطريق الوحيد لحيازة قبول الآخرين‏.‏

وبجانب النزعة للكمال يلخص ديوك روبنسون أخطاء أخري يقع فيها الناس اللطفاء

بشكل يومي منها‏:‏

‏-‏القيام بالتزامات أكبر من طاقتك‏:‏عادة دون ان نشعر يوقعنا اللطف في مأزق‏,‏ اما ان

نقول لا لشخص عزيز يطلب منا شيئا فنشعر بالانانية والذنب‏,‏ أو نحاول القيام بكل ما

يطلب منا فنستنزف طاقتنا‏.‏

‏-‏عدم قول ما تريد‏:‏وربما تلجأ لذلك لأنك تعتقد أنه غير مناسب اجتماعيا‏,‏ أو لا تريد ان

تظهر بمظهر الضعيف‏,‏ أو تخشي الرفض أو لا تريد أن تسبب حرجا لمن تحب‏.‏وفي كل

الأحوال فان عدم الافصاح عن مشاعرك ومتطلباتك وكبت ما تريد في سبيل الآخرين

سيؤدي بك الي المرض النفسي والعضوي كما قد تتبدد ملامح شخصيتك‏.‏

‏-‏كبت غضبك‏:‏المقصود هنا هو الابقاء علي هدوء الاعصاب في حين ان داخلك يغلي

نتيجة استغلال الاخرين لك او ايذائهم لمشاعرك وهو ما يعتبر نوعا من التزييف والكذب

علي النفس وعلي الآخرين‏.‏والدعوة لعدم كبت غضبك لا تعني ابدا ان تثور كالبركان‏,‏ كل

ما عليك ان تظهر للاخرين ان ذلك التصرف يضايقك حتي لا يكررها‏.‏

‏-‏التهرب من الحقيقة‏:‏حرصا علي ان تكون لطيفا دائما فانك كثيرا ما تتهرب من قول

الحقيقة حتي لا تحرج الآخرين ولكن ذلك لا يفيدك ولا يفيدهم‏.‏ عليك قول الحقيقة بتواضع

وحساسية‏.‏فعلي سبيل المثال اذا سألتك زوجتك عن رأيك في صينية البطاطس التي لم

تعجبك‏,‏ لا داعي لأن تكذب وتقول إنها كانت رائعة‏,‏ ولا داعي ايضا أن تكون فظا وتقول

انها كانت سيئة بل يمكنك الاجابة بأنك عادة تحب البطاطس من يدها ولكن طعمها هذة

المرة كان مختلفا بعض الشئ‏.‏وهكذا تكون قد خرجت من المأزق بأقل الخسائر‏.‏

ان التخلص من الاخطاء البسيطة السابقة لا يعني اطلاقا التوقف عن ان نكون لطفاء بل

فقط تساعدنا علي ترشيد المجهود الاضافي المبذول للحفاظ علي التعامل بلطف في

كل الأوقات والذي كثيرا ما يأتي علي حساب اعصابنا وراحتنا‏.‏أما اذا كنت لا تعاني من

كونك‏’‏ لطيف أكثر من اللازم‏’‏ ومازلت تبحث عن وسيلة لتكون لطيفا فعليك قراءة كتاب‏’‏

كن لطيفا وإلا‏’‏ لوين كلايبوف ( هذه ليست دعوه للانانية او حب الذات اكثر من اللازم بل

لتكون انسان متزن في تعاملاتك مع الاخرين بحيث لا تستنزف طاقتك الا مع اشخاص هم

جديرون بذلك ،، الخيال ) .[/size][/font][/center]


(م/smsm) #2

منقول للامانه
اتمنى ان يعجبكم


(Baraaa) #3

ما شاء الله عليكي اختي سمسم
حقا موضوع مهم جدا وقد يعاني الكثير من في هذه الايام من هذه القضية
ولكن صدقت كل كلمة كتبتيها ولا اجمل من ان يعيش الانسان طبيعيا وان يتعامل مع الامور بكل مصداقية وشفافية فلا اروع من الصراحة والشفافية
بارك الله فيكي


(رغد ليمونه) #4

موضوع جميل سمسم
لكن بالرغم من كل شىء هناك اشخاص ف حياتنا يقدرون مانفعله لاجلهم
وان كان كثيرا فحبنا لهم الصادق يشعرنا ان مانفعله قليل عليهم


(م/smsm) #5

اشكركم جزيل الشكر اخواتي في الله وسلمكم الله
تفاعلكم وردودكم تسعدني
بارك الله فيكم


(ميمي عمارة) #6

فعلا سمسم وانا اؤيدك في رايك لكن الاهم والاصعب هو انو نقدر نحدد هول الاشخاص اللي عم بيستحقو هالثقة[/center]

اجمل تحية…


(rim-o) #7

شكراً مهندسة smsm
هذا الكلام أعادني ستة عشر عاماً

يومها قررت ونفذت مضمون ما في السطور أعلاه

ومن يومها أحس بالراحة النفسية وقوة الإرادةالحقيقية

وللمهندسة ميمي عمارة ليس من الصعب أن تعرفي ما أشرت إليه

[CENTER]اتركي نفسيتك على سجيتها بحب الخير وإحساسك لوحده سيرشدك

مهندسة smsm
حبَّذا لو تقرأين الكتاب الإلكتروني " هكذا علمتني الحياة"الموجودفي الرابط التالي

http://www.almohandes.org/vb/showthread-t_6907-page_2.html

لأنه قريب جداً مما تكتبين.[/center]


(ميمي عمارة) #8

والله يا ريمون فعلا هاي مشكلة انو ما نفهم الناس او نعرف نعطيهم التقدير المناسب للي بيستحقو وان ما مانت عند غيري هي فعلا عندي انا ما بقول هالكلام تقليل من زكائي لا ابدا انا بقولو كنوع من التاكيد على زكاءك


(rim-o) #9

بصراحة هذا لم أفهم معناه , فكيف أرد
آسف


(م/smsm) #10

اشكرك ميمي كثيرا على ردك وتفاعلك مع الموضوع
والشكر الجزيل لك ريمون على تعليقك المفيد ودائما ما تضيف بمرورك الكريم
((واكيد الى فيه خير في داخله مهما اختلف عليه الزمن ومرت عليه الايام فهو ثابت لا يتغير لانه انسان اصيل في معدنه))
انا راح احمل الكتاب ريمون وراح اخبرك برأي فيه بعد اطلاعي وقراءته
اشكركم كثيرا على تفاعلكم


(rim-o) #11

مع الشكر مهندسة smsm


(م/smsm) #12

على الرحب والسعه