فضل حفظة القرآن


(khaledadel) #1

فضل حفظة القرآن:

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:

*((خيركم من تعلم القرآن وعلمه)) صحيح البخاري

*((إن الحافظ للقرآن، العامل به مع السفرة الكرام البررة)) البخاري ومسلم

  • ((إن لله تعالى أهلين من الناس. قالوا:يا رسول الله من هم ؟ قال هم أهل القران, أهل الله وخاصته)) صحيح الجامع2165

  • ((ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه فيما بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده)). صحيح مسلم. (يتلون كتاب الله ويتدارسونه) أي يتعاهدونه خوف النسيان.

*((إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواما ويضع به آخرين) صحيح مسلم *((لا حسد إلا في اثنتين : رجل آتاه الله القرآن فهو يتلوه آناء الليل وآناء النهار ورجل آتاه الله مالا فهو ينفقه آناء الليل وآناء النهار)). البخاري ومسلم .(الحسد المذكور في الحديث هو الغبطة ).

بعض الملاحظات التي يجب مراعاتها من قبل الحفاظ:

*. تذكر الالتجاء إلى الله بالدعاء للحفظ وطلب العون منه لكي يثبتك ويسهل لك وجدد عزيمتك على حفظ القرآن بعد كل صلاة .

  • احرص على اقتناء نسخة من القرآن الكريم جيدة لا تفارقك أينما حللت وارتحلت .

واجعل القرآن صديقك الدائم حاول أثناء حفظك أن تتمثل الآيات وأن تتفاعل معها لأن ذلك يساعدك كثيراً في الحفظ عليك بكثرة التكرار والمراجعة كما قال عليه الصلاة والسلام ((تعاهدوا القرآن فوالذي نفسي بيده لهو أشد تفلتاً من الإبل في عقلها)) .

وحاول في كل مراجعة أن تزداد علماً ووقوفاً عند الآيات.

  • اغتنم فرص مراجعة ما حفظت بترتيلها أثناء الصلوات النافلة وصلوات الليل.

  • أكثر من ذكر الله واحرص على كل دقيقة من وقتك واحسب لها حساباً … فوقت المؤمن من ذهب*

احذر المعاصي بجميع أشكالها وأنواعها, وخاصة معاصي النظر والسمع فهما من أخطر نوافذ القلب.

*حاول أن تتخذ صديقاً مؤمناً لتوجد روح المنافسة بينك وبينه وتتسابقوا إلى حفظ القرآن وتتدافعون للمثابرة والتقدم .

كما قال تعالى ((وفي ذلك فليتنافس المتنافسون)) صدق الله العظيم

جزى الله خيراً من نشرها بين المسلمين


اشهد ان لا الاه الا الله و ان محمدا رسول الله


(ابو الخير) #2

اشهد ان لا الله الا الله وان محمد رسول الله=== جزاك الله خيراا اخى ابو انس=====