ذكر السمع قبل البصر في آيات خلق الإنسان في القرآن الكريم


#1

[CENTER] [CENTER]

ذكر السمع قبل البصر في آيات خلق الإنسان في القرآن الكريم

أ.د. سوسن أحمد عبد الرحمن \ أستاذ علم التشريح و الأجنة – كلية الطب – جامعة عين شمس

عظم الله سبحانه و تعالى حاستي السمع و البصر عندما وصف ذاته العلية في أول سورة الإسراء آية (1) فقال " إنه هو السميع البصير" و قد خص الله تعالى هاتين الحاستين بالذكر في العديد من آيات القرآن لأنهما أدوات تلقى الإيمان و قبول الهداية , و حاسة السمع يترتب عليها الكلام لأن السمع نوع من الإحساس يتم تحويله إلى لغة قبل أن يتم تخزينها في المخ و لذلك فإن الطفل الذي لا يسمع لا يتكلم أبدا . و قد جاء ذكر السمع قبل البصر في العديد من آيات القرآن الخاصة بمقام الإنشاء أي خلق الجنين { النحل 78- المؤمنون 78- السجدة 7,8,9- الملك 23- الإنسان 2 } أما في مقام سلب النعمة فقد جاء البصر قبل السمع . و من هذا المنطلق بدأت فكرة البحث في مراحل النمو الجنينى عن زمن نمو كل من حاستي السمع و البصر في الحياة الجنينية . و وجدنا فعلا أن حاسة السمع تصل إلى تمام نضجها الوظيفي أولا قبل حاسة الإبصار التي لا تتم في الحياة الجنينية لأن الجنين في ظلمات ثلاث. إذن يسمع الجنين و هو في الرحم ابتداء من الأسبوع الرابع و العشرين و لكنه لا يبصر بل و يكون إبصاره بعد الولادة ضعيفا ثم تزداد شدته تدريجيا. و قد أثبتت التجارب المعملية أن الطفل يخزن ما يسمع في أثناء حياته الجنينية و يسترجعه بعد الولادة و قد نصحنا بعض الأمهات بأن تسمع جنينها القرآن الكريم أثناء فترة الحمل و سبحان الله في فترة قياسية كان هذا الطفل في عمر صغير جدا حافظا لأجزاء كثيرة من القرآن و بمنتهى اليسر. و لذلك فنحن نوجه دعوة خاصة لكل أمهات المستقبل بأن يقمن بإعداد أولادهن بدءا من الحياة الجنينية بإسماعهم القرآن فذلك هو برنا بأبنائنا أن نجعلهم مع السفرة الكرام البررة و أهل الله و خاصته حملة القرآن الكريم الذين هم أهل الفردوس الأعلى و جوار المصطفى صلى الله عليه و سلم . و لا تنسوا أن بركم بأبنائكم عائد عليكم فهم عمركم الممتد و قد قال الدارمى عن بريدة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال " إن القرآن يلقى صاحبه يوم القيامة حين ينشق عنه قبره كالرجل الشاحب فيقول هل تعرفني فيقول ما أعرفك فيقول أنا صاحبك القرآن الذي أظمأتك في الهواجر و أسهرت ليلك و إن كل تاجر من وراء تجارته و إني لك اليوم من وراء كل تجارة فيعطى الملك بيمينه و الخلد بشماله و يوضع على رأسه تاج الوقار و يكسى والداه حلتين لا تقوم لهما الدنيا فيقولان بما كسينا هذا فيقال بأخذ ولدكما القرآن ثم يقال اقرأ في درج الجنة و غرفها فهو فى صعود ما كان يقرأ هذا أو ترتيلا " .

اللهم تقبل تدبرنا في عظيم قدرتك و في آيات خلقك

من وجد الله فماذا فقد و من فقد الله ماذا وجد

[/center]

[/center]

  [CENTER]soumaya  elsayed[/center]