إبتكار لحل أزمة الماء فى المستقبل , water vapor


(مهندس & مصرى) #1

[FONT=Arial][SIZE=4][COLOR=#000000][FONT=Times New Roman][RIGHT]



تدوينتنا اليوم عن حياتنا المستقبلية وكيف ستكون بمواجهة الخطر والتكنولوجيا ! ستحتوى على جوانب كثيرة سنحتاج للتركيز ووقت فراغ بجانب كوب شاى , والآن بعد التحضير للقراءة سنبدأ .


منذ القدم ارتبط الماء بالحياة نفسها قال تعالى " وجعلنا من الماء كل شي حي " ومما لا شك فيه إن الماء كان ولا يزال أولى أساسيات بقاء الإنسان وازدهاره. قديما نشأت الحضارات حول مصادر المياه وحتى يومنا هذا يعتبر الماء أولى أساسيات قيام الدول القوية . وإذا كانت معظم نزاعات وحروب البشر السابقة مرادها التنافس على الثروات والأراضي والسلطة فان حروب البشر القادمة سوف تكون صراع على مصادر المياه كما تشير معظم الدراسات الاستراتيجية ، خاصة وان هناك تزايد كبير على الماء بسبب تزايد سكان الأرض وبسبب تصاعد النشاطات الصناعية والزراعية والخدمية التي تحتاج للماء.


وكما شاهدنا فى تلك التدوينة الخاصة بالتزايد الرهيب فى التعداد العالمى السكانى "رحلة 7 مليار نسمة خلال منتصف هذا العام 2011 , seven-billion " وفي سنة 2025 سيبلغ سكّان العالم ما يقارب 8 مليار نسمة وسيشتدّ الضغط على الماء بفعل ارتفاع استهلاك القطاع الفلاحي والصناعي وحركة العمران خصوصا في السواحل ومظاهر التبذير لهذه المادّة.



[COLOR=#333333][FONT=Tahoma]
ولهذا تدخلت التكنولوجيا والأبحاث بإيجاد طرق بديلة للماء الصريح أو مصادر الماء المعروفة لدينا مثل الأنهار أو غيرها ن المصادر المُعتادة . وتصدرت تلك المصادر الهواء , الهواء سصبح مصدرا لإيجاد نقطة ماء لتنقذ العالم فيما بعد , والآن أتذكر كيف كنت أو كنَّا جميعا نسخر من أقاويل أن الهواء سوف يُباع فى زجاجات مثله مثل الماء . فهل حقا بعد الصراعات المستقبلية على نقطة الماء سنتصارع على الهواء ؟! شىء غريب ولكنه أصبح قريبا جدا من أعيننا . سنعرض الآن إحدى الإبتكارات الحديثة للحصول على ماء من الهواء , وبداية سنبدأ بكلام علمى ثم نبسط المعلومة قدر الإمكان لإحتواء اكبر قدر من المشاهدين للمعلومة .


كما نعلم أن 60% من مساحة أفريقيا الكلية عبارة عن صحراء ومناطق جافة و 10 % من التربة الصالحة للزراعة , كما يشارك 57% من مجموع السكان بأفريقيا فى الزراعة . ولكن هناك يد تدميرية للنظام البيئة الطبيعى وتنكيس لهرم السلسلة الغذائى مما يهدد كل شىء حى بسبب قلة الأرض الزراعية المتاحة بسبب قطع الأسجار والتصحر وقلة إستهداف استصلاح الأراضى .

علميا : جزيئات الهواء تتكثف إلى بخار أو إلى حالة شبه سائلة عند ضغط يتعدى الضغط المشبع للهواء , فعندما يتواجد الماء في حالتيه السائلة والغازية يطلق على بخاره بالبخار المشبع. وهنا مثال مبسط للمشروع , فعند تصادم الهواء البارد والساخن تنخفض درجة الحرارة ويقل الحجم بشكل مباشر والجزيئات صاحبة الحجم الأقل تصبح بحالة بخارية ومنها يتكون بخار الماء .

وبالفعل إعتمد هذا المشروع على تلك المبادىء الأساسية فى تكون بخار الماء بهدف الترطيب أو إستنتاج الماء لإعمار الطبيعة الصحراوية الجافة من أفريقيا . والآن سنتكلم عن المشروع بعرض مجموعة من الصور التوضيحية .

[/font][/color]





هذا المشروع واحد من 4000 مشروع فى مسابقة iida 2010 التى نظمتها designboom بالتعاون مع مدينة incheon metropolitan وهذه المسابقة تهتم بالإبتكارات التى تتغلب على المشكلات التى تواجه العالم أجمع ولمعرفة المزيد عنها وعن الأقسام التى تراعاها المسابقة ستجدوه هنا .


تم إستغلال الطاقة الشمسية وطاقة الرياح لتحويل الهواء إلى بخار من خلال التحكم فى تغيير درجات الحرارة عن طريق أنبوبة الدوامة وهذه الانبوبة عبارة عن جهاز ميكانيكى يقوم بفصل الغازات التى تم ضغطها إلى غاز بارد وغاز ساخن بدون أى أجزاء متحركة ! وعلامة التعجب السابقة يلزم تواجدها بالفعل لأنه شىء غير طبيعى ولكن مع التفسير سيكون كل شىء بغاية البساطة




[COLOR=#333333][FONT=Tahoma]
بالصورة السابقة هناك مدخل علوى وهو مدخل الهواء الطبيعى المضغوط بدرجة حرارة معتادة أما الفتحة اليمنى غند المخروط يخرج منها الهواء الساخن والفتحة اليسرى يخرج منها الهواء البارد ! وفى بحثى عنها وجدت وصف لها بأنها ساحرة


طريقة عملها كالآتى : الغاز المضغوط يتم حقنه لغرفة الدوامة وبسبب ضغطه العالى وشكل الغرفة يحدث تسارع كبير لمعدل دورانه داخلها يصل إلى آلاف اللفات فى الدقيقة الواحدة ليتكون دوامتين أحدهما خارجية كما بالصورة وهى صاحبة الضغط الأعلى ودرجة الحرارة الأعلى أما الداخلية هى عبارة عن الهواء البارد , فعندما تصل اٍلى الشكل المخروطي قي نهائية الانبوب تخرج الطبقات العلوية من الغاز ويجبر باقى الغاز على العودة والخروج من المخرج الاخر.


وهنا مقطع يوضح الأنبوبة على الحقيقة وقياس درجة حرارة الهواء عند المخرجين ( لاحظ إرتفاع وإنخفاض درجات الحرارة بشكل عجيب ! )[FONT=Arial]

[/font] والخلاصة هنا لنجمع شمل الموضوع من جديد " عفوا فالساحرة أعجبتنى :slight_smile: " , كانت الفكرة جمع مصدر للهواء البارد وأخر ساخن وعرفنا كيفية وجود الإثنين معا من مصدر الهواء الخارجى بعد ضغطه بإستخدام أنبوبة الدوامة . [FONT=Arial]

[/font]
[/font][/color]




وكانت كلمة المصممين للمشروع بأن هدفهم هو خلق بيئة جيدة حيث يمكن للنباتات أن تعيش وزيادة نسبة المياة المنتَجة بواسطة هذا التحويل لإيجاد ماء لتلك الآماكن الصحراوية الملئية بالماء الملوث الغير صالح للإستخدام حتى الرى . كما تعبر الصورة السابقة عن الهدف .


كاتب التقرير : محمد جلال طالب بكلية هندسة طنطا قسم القوى الميكانيكية …

+ مصادر مفيدة : 1 , 2 , 3 , 4 , 5 , 6 , 7 , 8
[/right]
[/font][/color][/size][/font]

#2

جزاك الله خيرا مهندس جلال
وان شاء الله سنقوم باضافة الموضوع بالمجلة الهندسية


(con_eng) #3

جزاك الله كل خير عرض علمى ممتاز


(msejet) #4

بصراحه موضوع
شيق جدا


(مهندس & مصرى) #5

شكرا جزيلا لتواجدكم


(system) #6

(system) #7

جزاك الله خيرا مهندس جلال موضوع شيق