الكاريزما Charisma


#1

الكاريزما Charisma
بقلم د . عبد الغني عبد الحميد
طبيب نفسي

يترجم بعض الباحثين كلمة Charisma كالآتي :ـ
الشخصية الملهمة .
الشخصية الساحرة .
الشخصية الأسرة .
الشخصية المستحوذة على الانتباه .

لكن كلمة كاريزما لها من الشهرة والذيوع ما لا تحتاج معه إلى ترجمة ، كما أن تعريف الكاريزما بدقة من الصعوبة بمكان .

والكاريزما تقوم على احساس ذايت عميق وتعتمد على قدرة العبقري الداخلية ومظهره الخارجي على الاستثارة المباشرة للانفعال عند الآخرين ولذلك فالكريزما لا تخضع تماما لتطبيق المنهج العملي أن تكون سرازميا معناه أن تمتلك خاصية غامضة تزودك بالاساس القوي للتأثير الفذ سواء في الصلات الشخصية الحميمة أو أما الحشود الهائلة من البشر .

مقياس الكاريزما :ـ تشارلزيل 1974

  1. وضع صورة الشخص الكاريزمي في الأماكن العامة والمنازل .
  2. ظهور تمثال الزعيم في العاصمة .
  3. إذا وحد الدولة في اتجاه هدف عظيم .
  4. يقود الدولة لتحقيق نصر عسكري ضد أعداء خطرين .
  5. يلقى خطبا طويلة .
  6. لا يبالى في تقديره بالأمور الاقتصادية الأساسية .
  7. أن يضحي الناس لأجله .
  8. أن يتمتع بالفحولة .

أكثر الشخصيات كاريزمية في العالم :ـ

  1. هتلر
  2. كينياتا
  3. موسوليني
  4. مصطفى كمال أتاتورك

" الكاريزما " في ذلك السحر الخفي الذي يوجد في إنسان ماهو لا يدري بوجوده أو سببه لكنه يجذب الناس حوله أو سببه لكنه يجذب الناس حوله ولاإنسان الكاريزمي ليس بالضرورة أن يكون جميلا بمقاييس الجمال المتعارف عليها بين الناس لكنه بالتأكيد يجب أن يكون مليحا يتمتع بوسامة وقوة شخصية وثقة بالنفس وفحولة .

والكاريزما من صفات القادة والزعماء ونجوم السينما والتلفاز :والكاريزما صفة أصيلة في الإنسان ولا يصنعها لكنه يثبتها و يقويها ويدعمها و يتعهدها ويرعاها ككل موهبة أصيلة ونوجز عناصر الكاريزما فيما يلي :ـ

  1. الكياسة الخالية من التكلف والتصنع .
  2. الذكاء بجميع أنواعه أو أكثر أنواعه والأهم هو الذكاء اللفضي والذكاء الاجتماعي .
  3. التواضع دعامة الكاريزما فالناس تنفر من المتكبر .
  4. الاهتمام بالآخرين مع إشعارهم بهذا الاهتمام والسؤال عنهم .
  5. الحماسة الخالية من التهور .
  6. المرح والقدرة على الفكاهة ولا يغضب من النقد الموجه إليه .
  7. سرعة البديهة .
  8. القدرة على النمو الذهني والاستمرار في لاتعليم والغفادة من التجارب والعلم هنا لا يعني فقط التعليم الرسمي والحصول على الشهادات لكنه العلم بمعناه الشمولي .
  9. المرونة والتجديد ولاقدرة على التفاعل البناء .
  10. الثقة بالنفس والدقة في المواعيد .
  11. قوة الشخصية والقدرة على التفاعل البناء .
  12. القدرة على الابداع والأصالة والطلاقة ومواصلة الاتجاه في أبعاده المختلفة والاحساس بالمشكلات .
  13. الفضول وحب الاستطلاع والقدرة على النظر للأمور بدهشة .
  14. القدرة على اقناع الآخرين والايحاء لهم بما في ذهنه من أفكار .
  15. حسن المظر واللباقة ويستطيع ضبط مشاعره وانفعالاته .
  16. هناك أشياء لا بد منها تساعد الإنسان الكاريزمي مثل نظرات العينين وبريقهما ونبرات الصوت ولغة الجسد .

الكاريزما : نظريات وآراء
· هناك راي يقول أن الكاريزما هي صفة فطرية وغامضة تتوافر لدى بعض الأشخاص بينما يحرم منها البعض الآخر وهؤلاء الذين تتوافر فيهم الكاريزما سوف يبرزون لا محالة في المواقف القيادية أما الآخرين فقد قدر لهم أن يكونوا تابعين .

· وهناك رأى آخر يقول إن الكاريرما ماهي إلا عناية الهيه تبرز في أخاص معينين وهبهم الخالق الحكمة والرشد والشجاعة ولابأس والجرأة والخالق وحده الذي يمكنه أن يمدنا بهذه القيادات .

· وهناك نظرية ثالثة تقول إن الظروف والأحداث والمواقف الاجتماعية هي التي تخلق البطل الكاريزمي فالحروب الصلبيبة هي التي صنعت صلاح الدين الأيوبي وهزيمة ألمانيا في الحرب العالمية الأولي هي التبي دفعت بهتلر إلى الصفوف الألوى كزعيم كاريزمي أي أن إذا طرأ ظرف أو موقف فإنها ستظر على المسرح حتما ويكون ظهورها بمثابة منتج سحري لتفاعل القوى الاجتماعية بمعنى أن الحاجة إلى زعيم كاريزمي ستنتج هذا الزعيم .
· الكاريزما والعقل الباطن الجمعي :ـ كما يوجد عقل باطن فردي لكل إنسان يحعل في مستودعه خبرات وتجارب هذا الإنسان فيوجد أيضا عقل باطن جمعي يحمل تراث وتجارب الجماعة اليت ينتمي إليها .

والكارزمي هو افراز متجسد للعقل الباطن الجميعي أو الوجدان الجمعي لكل أمة فالأمة المحارب لا شك أن زعيمها الكازريمي إنسان محارب والمجتمع الذي يشيع فيه محارب والمجتمع الذي يشيع فيه السحر والشعوذة لا شك أن بطله الكارممي ساحر وهكذا فالأمة التاجرة قدوتها تاجر والأمة اشاعرة بطلها شاعر وهلم جرا . فالكازمي يعبر عن أمال الأمة التي ينتمي إليها ويحاول تحقيق هذه الأمال فيلتف الشعب حوله كما أنه يعزف على أوتار الأمها وأنه سيعبر بهم بحر الأمم ويصدقونه …والكازمي يبدو كما لوكان قد خرج من العقل الباطن الجمعي كما يخرج المارد من القمقم قلائلا شبيك لبيك محققا رغبات من أطلقه .

الكاريزما والسيكوباتية :ـ
أحيانا يكون الإنسان الكاريزمي من الشخصيات السايكوباتية أي الجانحة أو المتحرفة ضد المجتمع antisocial ويحدثنا التاريخ عن كثير من الشخصيات الكاريزمية الجذابة . لكنها اشتغلت هذه الجاذبية في تحقيق اطماعها بصورة إجرامية ومثال هذه الشخصيات :ـ
الراهب الروسي راسبوتين .
الزعيم الألماني هتلر
الزعيم الإيطالي موسوليني
وقد أدي إعجاب الناس بهذه الشخصيات الكاريزمية إلى كوارث عديدة فقد سيطر راسيوتين على سبيل المثال على أسرة القيصر الروسي وتسبب هتلر وموسوليني في قيام الحرب العالمية الثانية ولذلك فيجب أن يدرك الناس خطورة الكاريزمي السيكوباتي .

وعلى المستوى الشعبي فهناك الكثير من الدجالين والمشعوذين الذي يزعمون أنهم يسخرون الجن والعفاريت ويستغلون البسطاء من أبناء الشعب ويتمتعون بكاريزما لكنها مرتبطة بسيكوباتية عمله تجعلهم يرتكبون العديد من الجرائم في حق البسطاء من أبناء الشعب وهي جرائم النصب والاحتيال كما أن البعض من هؤلاء الدجالين ذوي الشخصيات الكاريزمية يستطيعون تنويم ضحاياهم تنويما مغناطيسيا بهدف زراعة أفكار معينة في عقلهم الباطن لأغراض إجرامية .

الكاريزما والكارثة
هناك من الشخصيات الكاريزمية من يتزعم فرقة دينية ضالة يملى عليها أفكارا منحرفة وينتهي الأمر بكارثة انتحار جماعي بعد أن يقنعهم بوصولهم للملكوت الأعلى عقب الانتحار مباشرة ( الأب جونز في سبعينات القرن العشرين ) وكان الحسن الصباح رئيس فرقة الحشاشين يأمر اتباعه بالقاء أنفسهم من أعلى القلعة اليت يتحصن فيها فينفذون أمره على الفور .


(أبو أنس المصري) #2

طبعاً مصطفى كمال أتاتورك لم يكن صاحب كاريزما غلى الإطلاق وإنما كان طاغية يفرض رأيه ونفسه على الناس، فهل هذه كاريزما، لو كان الأمر كذلك فحسني مبارك صاحب أشهر كاريزما في التاريخ، دا مصر صاحبة أقدم حضارة بشرية سموها “مصر مبارك” ناهيك عن التماثيل والكلام الفاضي، بالرغم إنه شخصية منفرة جداً ولا يحبه حباً حقيقياً أي أحد في مصر، فكيف يكون أتاتورك كاريزما؟؟

مع تقديري لكاتب المقال فإن التعريفات التي ذكرها إنما هي محاولات غير ناجحة لتعريب كلمة كاريزما، كاريزما وببساطة وبدون التفاف حول النصوص والمعاني يمكن تعريبها بـ"الشخصية الجذابة" كمصطلح ويندرج تحته كل ما ذكر كاتب المقال كسمات لهذه الشخصية وليس كمسميات.

  1. الكياسة الخالية من التكلف والتصنع .
  2. الذكاء بجميع أنواعه أو أكثر أنواعه والأهم هو الذكاء اللفضي والذكاء الاجتماعي .
  3. التواضع دعامة الكاريزما فالناس تنفر من المتكبر .
  4. الاهتمام بالآخرين مع إشعارهم بهذا الاهتمام والسؤال عنهم .
  5. الحماسة الخالية من التهور .
  6. المرح والقدرة على الفكاهة ولا يغضب من النقد الموجه إليه .
  7. سرعة البديهة .
  8. القدرة على النمو الذهني والاستمرار في لاتعليم والغفادة من التجارب والعلم هنا لا يعني فقط التعليم الرسمي والحصول على الشهادات لكنه العلم بمعناه الشمولي .
  9. المرونة والتجديد ولاقدرة على التفاعل البناء .
  10. الثقة بالنفس والدقة في المواعيد .
  11. قوة الشخصية والقدرة على التفاعل البناء .
  12. القدرة على الابداع والأصالة والطلاقة ومواصلة الاتجاه في أبعاده المختلفة والاحساس بالمشكلات .
  13. الفضول وحب الاستطلاع والقدرة على النظر للأمور بدهشة .
  14. القدرة على اقناع الآخرين والايحاء لهم بما في ذهنه من أفكار .
  15. حسن المظر واللباقة ويستطيع ضبط مشاعره وانفعالاته .
  16. هناك أشياء لا بد منها تساعد الإنسان الكاريزمي مثل نظرات العينين وبريقهما ونبرات الصوت ولغة الجسد .

إن كانت هذه هي ملامح الشخصية الكاريزمية فلماذا تعترض يا أحمد أن يكون رئيسنا كاريزما، طبعاً كما قال صاحب المقال

والكاريزما من صفات القادة والزعماء
فعلاً أنا من قبل وبصراحة ما كنتش أعرف أصلاً يعني آيه كلمة كاريزما -بصراحة- ولكني من الحوار السابق ومن هذا الموضوع تبين لي أنه لابد أن يكون رئيس مصر القادم كاريزما فذة وليس فقط مجرد كاريزما

نعم أنا أنادي وأدعم بدولة المؤسسات بل وأطبق ذلك في كل مناحي حياتي العملية حتى أنني أنادي بذلك في إدارة منتدانا وأنت يا أحمد تعاونني على ذلك، ولكن هناك مؤسسة مهمة جداً في هذه الدولة لابد أن لا نهمش دورها حتى لا نفقدها وهي مؤسسة “رئيس الجمهورية” نعم الأنظمة الغربية لها مخطط وهدف تسير نحوه وهذا الهدف لا يجوز لرئيس الجمهورية أن يغيره وقديما قلنا

[CENTER]بوش الأب -------------- كلينتون-------------- بوش ------------------- أوباما
جمهوري---------- ديمقراطي------------ جمهوري------------ ديمقراطي
بدأ حرب العراق-------- حاصر العراق-------- احتل العراق---------دعم البقاء في العراق

ولكن هذا لا يمنع أن الآلية اختلفت وأن سياسة أمريكا اختلفت أيام بوش عن أيام أوباما، هذا فيما يتعلق بالسياسة الخارجية، أما على الصعيد المحلي فإن الأمر يختلف كثيراً كثيراً بين رئيس وآخر، فهناك أمور وأبحاث كانت متوقفة أيام بوش مثلاً لأنها تتعارض مع معتقدة كبروتوستنتي إنجيلي، أما أوباما كعلماني فليس لديه قيود دينية ففتح فيها المجال، وهذا الأمر متعلق بالهندسة الوراثية في أمر يشبه الاستنساخ ولكني لا أذكره صراحة، وكذلك اهتمامات كل إدراة تختلف من رئيس لرئيس، وإلا فلماذا يجرون انتخابات رئاسية أصلاً ولماذا يحاسبون الرئيس ولماذا يفاضلون بينهم، لأنهم لو كانوا مجرد “دُمَى” فلماذا نحاسب الدمية أنها قطعت طريق المارة، فلنحاسب من وضعها في طريق المارة أولى، فبدلاً من محاسبة رئيس وزراء إنجلترا كنا حاسبنا المجلس النيابي أو كنا حاسبنا الشعب كله وخلاص، طبعاً مؤسسة رئيس الجمهورية في كل الدول على اختلاف أنظمتها هي مؤسسة مهمة جداً جداً، ولابد عدم تهميشها والاهتمام بشخص من سيتولاها، … وكمان لازم يكون كاريزما :slight_smile:

[/center]

#3

أتاتورك فعلا صاحب كاريزما وبالدليل ان الاتارك حتى الان مازالوا يعلقون صورته فى كل الاماكن ووضعوا صوره على العملة واعتبروه زعيم لهم وابو الاتاراك.
ومش شرط انه ظاغية او مش طاغية مثل هتلر فكان ظاغية ايضا وصاحب كاريزما اما مبارك فقد احتقره التاريخ ولم يكن صاحب كاريزما على الطلاق
عبد الناصر والسادات كان لهم كاريزما
محمد نجيب لم يكن له كاريزما ولكن كان لديه ضمير واخلاص قوي للوطن.

الكاريزما رغم انها شيىء جميل ولكن مفيدة جدا فى حالات الحروب او التحرر اما فدون ذلك فان الشخص الكاريزمى ان لم يكن يخاف الله يمكن ان يتحول لفرعون وهذا ما اخشاه مثلما بدء السادات فى التحول فى اواخر ايامه