الحيوانات‏ ‏الأليفة ... أمراض‏ ‏موقوتة‏ ‏في‏ ‏المنـزل


(المهندس عبد الرحمان) #1

[SIZE=4]الدكتور‏ ‏محسن‏ ‏سليمان‏ : ‏استاذ‏ ‏الامراض‏ الجلدية‏ ‏والتناسلية‏ ‏بطب‏ ‏القاهرة‏

‏يقول‏: تاتي ‏الحساسية‏‏ ‏علي‏ ‏رأس‏ ‏الامراض‏ ‏التي‏ ‏تسببها‏ ‏الحيوانات‏ ‏الاليفة‏ ‏مع‏ ‏الاخذ‏ ‏في‏ ‏الاعتبار‏ ‏ان‏ ‏الحساسية‏ ‏مرض‏ ‏وراثي‏ ‏يصيب‏ ‏الاطفال‏ ‏بنوع‏ ‏من‏ ‏الاكزيما‏, ‏الطفح‏ ‏الجلدي‏, ‏الارتكاريا‏ ‏الحبيبية‏, ‏مع‏ ‏الاستعداد‏ ‏للاصابة‏ ‏بالربو‏, ‏وكثرة‏ ‏الالتهابات‏ ‏يقتنون‏ ‏حيوانات‏ ‏اليفة‏ ‏في‏ ‏المنازل‏ ‏ويرجع‏ ‏ذلك‏ ‏لعدة‏ ‏عوامل‏ ‏اما‏ ‏من‏ ‏الحيوان‏ ‏نفسه‏ ‏واما‏ ‏من‏ ‏فراء‏ ‏الحيوان‏ ‏او‏ ‏افرازاته‏, ‏فمن‏ ‏المألوف‏ ‏التصاق‏ ‏الاطفال‏ ‏به‏ ‏عن‏ ‏طريق‏ ‏الملامسة‏ ‏والملاطفة‏ ‏وبالتالي‏ ‏فان‏ ‏فرصة‏ ‏التعرض‏ ‏للاصابة‏ ‏بالحساسية‏ ‏تكون‏ ‏اكثر‏ ‏وتتميز‏ ‏هذه‏ ‏الحساسية‏ ‏بحكة‏ ‏جلدية‏ ‏وخروج‏ ‏افرازات‏ ‏سائلة‏ ‏صفراء‏ ‏اللون‏ ‏من‏ ‏سطح‏ ‏الجلد‏ ‏وعادة‏ ‏ماتظهر‏ هذه‏ ‏الاعراض‏ ‏في‏ ‏الاطفال‏ ‏صغار‏ ‏السن‏ ‏في‏ ‏باطن‏ ‏الكوعين‏ ‏او‏ ‏في‏ ‏باطن‏ ‏الركبتين‏. ‏وهذه‏ ‏الحساسية‏ ‏قد‏ ‏تتحسن‏ ‏ثم‏ ‏تعود‏ ‏مرة‏ ‏اخري‏ ‏وقد‏ ‏تطول‏ ‏فترة‏ ‏الاصابة‏ ‏بها‏ ‏ثم‏ ‏يحدث‏ ‏ان‏ ‏يكتسب‏ ‏الطفل‏ ‏مع‏ ‏مرور‏ ‏الوقت‏ ‏نوعا‏ ‏من‏ ‏التعود‏ ‏عليها‏ ‏وتتحسن‏ ‏الحالة‏ ‏نسبيا‏. ‏

‏والحساسية‏ ‏تصيب‏ ‏الاطفال‏ ‏للحشرات‏ ‏التي‏ ‏يحتوي‏ ‏عليها‏ ‏جلد‏ ‏الحيوان‏ ‏البراغيث‏ ‏فتحدث‏ ‏التهابات‏ ‏جلدية‏ ‏اولية‏ ‏تأخذ‏ ‏شكل‏ ‏الارتكاريا‏ ‏الحبيبية‏, ‏ويحدث‏ ‏تهيج‏ ‏للمناعة‏ ‏الداخلية‏ ‏للطفل‏ ‏وتختلف‏ ‏عن‏ ‏النوع‏ ‏السابق‏ ‏الذي‏ ‏اشرنا‏ ‏اليه‏ ‏في‏ ‏انها‏ ‏تصيب‏ ‏الطفل‏ ‏بالارتكاريا‏ ‏وتكون‏ ‏ظاهرة‏ ‏علي‏ ‏ظهر‏ ‏الذراعين‏ ‏وفي‏ ‏منطقة‏ ‏البطن‏ ‏وعادة‏ ‏يمكن‏ ‏رؤية‏ ‏الحشرة‏ ‏نفسها‏ ‏او‏ ‏اثرها‏.‏

هناك‏ ‏ايضا‏ ‏نوع‏ ‏ثالث‏ ‏من‏ ‏الالتهابات‏ ‏الجلدية‏ ‏التي‏ ‏تنتقل‏ ‏عن‏ ‏طريق‏ ‏الحيوانات‏ ‏الاليفة‏, ‏ويكون‏ ‏مصدرها‏ ‏الحشرات‏ ‏التي‏ ‏تنمو‏ ‏علي‏ ‏فرائها‏ ‏حيث‏ ‏تنقل‏ ‏نوعا‏ ‏معينا‏ ‏يتأرجح‏ ‏مفهومه‏ ‏بين‏ ‏البكتريا‏ ‏والفيروس‏ ‏وهي‏ ‏شيء‏ ‏معد‏ ‏يحدث‏ ‏التهابا‏ ‏جلديا‏ ‏يصاحبه‏ ‏التهابات‏ ‏بالمفاصل‏ ‏وقد‏ ‏يصاحبه‏ ‏حساسية‏ ‏عامة‏ ‏بالجلد‏.‏

ايضا‏ ‏فإن ‏مرض‏ ‏الجرب‏ ‏ينتشر‏ ‏بين‏ ‏الحيوانات‏ ‏الاليفة‏ ‏وينتقل‏ ‏للانسان‏, ‏ومع‏ ‏الاصابة‏ ‏بالساسية‏ ‏تتضاعف‏ ‏حدة‏ ‏الحالة‏ ‏لان‏ ‏الجرب‏ ‏اذا‏ ‏اصاب‏ ‏الانسان‏ ‏مع‏ ‏الحساسية‏ ‏يصعب‏ ‏السيطرة‏ ‏في‏ ‏علاج‏ ‏الحالة‏ ‏نظرا‏ ‏لان‏ ‏الجلد‏ ‏ليس‏ ‏تربة‏ ‏سهلة‏ ‏للغاية‏ ‏خاصة‏ ‏اذا‏ ‏كان‏ ‏ملتهبا‏.‏

‏والنصيحة‏ ‏منع‏ ‏تربية‏ ‏الحيوانات‏ ‏الأليفة‏ ‏إذا‏ ‏كان‏ ‏لدي‏ ‏الأطفال‏ ‏حساسية‏ ‏أو‏ ‏إستعدادا‏ ‏وراثيا‏ ‏للإصابة‏ ‏بها‏, ‏ويجب‏ ‏الحرص‏ ‏بعدم‏ ‏إحداث‏ ‏الحيوانات‏ ‏الأليفة‏ ‏لإفرازاتهم‏ ‏داخل‏ ‏المنزل‏, ‏ومراقبة‏ ‏هذه‏ ‏الحيوانات‏ ‏إذا‏ ‏أصيبت‏ ‏بأمراض‏ ‏سقوط‏ ‏الشعر‏ ‏أو‏ ‏خلافة‏ ‏أو‏ ‏سرعة‏ ‏التوجه‏ ‏للطبيب‏ ‏البيطري‏ ‏من‏ ‏منطلق‏ ‏أن‏ ‏الطفيليات‏ ‏الموجودة‏ ‏علي‏ ‏شعر‏ ‏الحيوان‏ ‏أو‏ ‏في‏ ‏برازه‏ ‏تكون‏ ‏دقيقة‏ ‏يصعب‏ ‏رؤيتها‏ ‏بالعين‏ ‏المجردة‏, ‏وهناك‏ ‏جهات‏ ‏كثيرة‏ ‏وتخصصات‏ ‏متشعبة‏ ‏في‏ ‏العلاج‏ ‏لمثل‏ ‏هذه‏ ‏الحالات‏ .[/size]