الطفل والحمار


(ibrahim55) #1

> دخل حمار مزرعة رجل وبدأ يأكل من
> زرعه الذي تعب في حرثه وبذره
> وسقيه؟كيف يُـخرج الحمار؟؟ سؤال
> محير ؟؟؟ أسرع الرجل إلى البيت وجاء
> بعدَّةِ الشغل القضية لا تحتمل
> التأخيرأحضر عصا طويلة ومطرقة
> ومساميروقطعة كبيرة من الكرتون
> المقوى كتب على الكرتون يا حمار
> أخرج من مزرعتي وثبت الكرتون بالعصا
> الطويلة بالمطرقة والمسمارذهب
> إلى حيث الحمار يرعى في
> المزرعة رفع اللوحة عالياً وقف
> رافعًا اللوحة منذ الصباح
> الباكرحتى غروب الشمس ولكن الحمار
> لم يخرج حار الرجل’ربما لم يفهم
> الحمار ما كتبتُ على اللوحة’رجع
> إلى البيت ونام في الصباح
> التالي صنع عددًا كبيرًا من
> اللوحات ونادي أولاده
> وجيرانه واستنفر أهل
> القرية’يعنى عمل مؤتمر قمة’صف
> الناس في طوابيريحملون لوحات
> كثيرةأخرج يا حمار من
> المزرعة الموت للحميريا ويلك يا
> حمار من راعي الدار وتحلقوا حول
> الحقل الذي فيه الحماروبدءوا
> يهتفون اخرج يا حمار. اخرج أحسن
> لك والحمار حماريأكل ولا يهتم بما
> يحدث حوله غربت شمس اليوم
> الثاني وقد تعب الناس من الصراخ
> والهتاف وبحت أصواتهم فلما رأوا
> الحمار غير مبالٍ بهم رجعوا إلى
> بيوتهم يفكرون في طريقة أخرى في
> صباح اليوم الثالث جلس الرجل في
> بيته يصنع شيئاً آخرخطة جديدة
> لإخراج الحمارفالزرع أوشك على
> النهايةخرج الرجل باختراعه
> الجديد نموذج مجسم لحماريشبه إلى
> حد بعيد الحمار الأصليولما جاء
> إلى حيث الحمار يأكل في المزرعة
> وأمام نظر الحماروحشود القرية
> المنادية بخروج الحمارسكب
> البنزين على النموذج وأحرقه فكبّر
> الحشد نظر الحمار إلى حيث النارثم
> رجع يأكل في المزرعة بلا مبالاة يا
> له من حمار عنيدلا يفهم أرسلوا
> وفدًا ليتفاوض مع الحمارقالوا له:
> صاحب المزرعة يريدك أن تخرجوه و
> صاحب الحقوعليك أن تخرجالحمار
> ينظر إليهمثم يعود للأكللا يكترث
> بهمبعد عدة محاولاتأرسل الرجل
> وسيطاً آخرقال للحمارصاحب
> المزرعة مستعدللتنازل لك عن بعض
> من مساحته الحمار يأكل ولا
> يردثلثهالحمار لا يردنصفهالحمار
> لا يردطيبحدد المساحة التي تريدها
> ولكن لا تتجاوزهرفع الحمار
> رأسهوقد شبع من الأكلومشى قليلاً
> إلى طرف الحقلوهو ينظر إلى الجمع
> ويفكرفرح الناسلقد وافق الحمار
> أخيراًأحضر صاحب المزرعة
> الأخشابوسيَّج المزرعة وقسمها
> نصفينوترك للحمار النصف الذي هو
> واقف فيهفي صباح اليوم التاليكانت
> المفاجأة لصاحب المزرعةلقد ترك
> الحمار نصيبهودخل في نصيب صاحب
> المزرعةوأخذ يأكلرجع أخونا مرة
> أخرى إلى اللوحاتوالمظاهراتيبدو
> أنه لا ف ائدةهذا الحمار لا
> يفهم إنه ليس من حمير المنطقة لقد
> جاء من قرية أخرى بدأ الرجل يفكر في
> ترك المزرعة بكاملها
> للحماروالذهاب إلى قرية أخرى
> لتأسيس مزرعة أخرىوأمام دهشة جميع
> الحاضرين وفي مشهد من الحشد
> العظيمحيث لم يبقَ أحد من القرية
> إلا وقد حضرليشارك في المحاولات
> اليائسة لإخراج الحمار المحتل
> العنيد المتكبر المتسلط
> المؤذي جاء غلام صغيرخرج من بين
> الصفوفدخل إلى الحقل تقدم إلى
> الحماروضرب الحمار بعصا صغيرة على
> قفاه فإذا به يركض خارج الحقل
> …‘يا الله’ صاح الجميع …لقد
> فضحَنا هذا الصغيروسيجعل منا
> أضحوكة القرى التي حولنا
>
>
>
> فما كان منهم إلا أن قـَـتلوا
> الغلام وأعادوا الحمار إلى
> المزرعة
>
> ثم أذاعوا أن الطفل شهيد !!
>