دموع عاشق


(system) #1

دموع عاشق


<H2 dir=rtl style=“TEXT-ALIGN: justify”> بسم الله الرحمن الرحيم

                    وبعد,,,,,,,

ذهبت إلى الطبيب فقلت له :
قد سال الدمع على خدى فما إنقطع ولا إندثر
فقال : أحزنا على من هجر ؟
أم عيب بالعين قد ظهر ؟
_ وهل هناك أغلى ممن رحل ؟
سأظل أبكى عليه أمد الدهر
وأنعى فراقه ما بقيت لى حياة فى هذا الزمان
أو يعود فيصافحنى القدر
أو ترضى الأيام عن ضيفها بعد كل ما قد قدر
إلهى فقدت حبيبتى وظلمت نفسى فهل هذا الذنب قد يغتفر؟
فمتى أنعم بطيب عيش وتحل عنى لعنة هذا القدر ؟
أيها الطبيب هل العيب بالأحداق ؟
أم شرخ يتأجج هنالك فى الصدر؟
أورث حسرة فى النفس فسال الدمع المنهمر
أيا مدينة الذكرى أستودعك أغلى من أحببت فحافظى
وذكرى يوما جميلا قد مر
أو لحظة حلوة من لحظات السهر
لعلها تفتح بابكِ يوما فأعود ويجتمع الشمل بعد ما تبعثر
وتحيا أجمل ليالى القمر
أيها القبر فلتتهيأ لضيفك فما أصبح يطيب لى عيش هى تنقصه
فميت من عاش دون حبه وإن طالت أيامه وإنفسح العمر
كنت أخفى هواكِ فى الضلوع فما إستطعت كتمانه وإنتشر الخبر
فبات جرح فى الفؤاد ينزف وأقامت دموعى على خديى جسرا من الأهات والعبر
فوالله لو كان فراقكِ جسبما لحبكِ أكبر
سأفشى سره على خلق الله كلهم فقد لا يكون هنالك على الأرض من كفر
أيها الطبيب هل عرفت الداء ؟ أم لازال عنك مستتر؟
وإن عرفته أعندك الدواء ؟ أم أنك بالعاشقين تدعى النكر ؟
وإن نصحت فلا تقول : إذهب تنقشع الغمامة وينزل المطر
فقد قضى الأمر
وأصبح اليوم عن الأمس قد تغير
فقال الطبيب : فتاى قد أغلقت بابك فى نصحى فكيف أعالج جسدا قد براه الحب
وروحا قد هامت خلف من رحل
فليتها تسمعنى فقد يكون عندها الخبر
أو ترق فيغرد الطير فوق الشجر
أو تفتح بابا يرجوه الأمل غاية فهل بصل إليه ؟
أم فى الطريق يتعثر ؟
أيها الطبيب أتتكهن الدواء ؟ أم أنك تخطب فوق المنبر ؟
أيها الجرح يبدو أنك لن تشفى قمن أضناك قد رحل
أيتها الدموع لن تنتهى فمن تزرفين عليه لن يعود مهما طال العمر
وذاك حكم القدر .

محمود بخيت حسين
</H2>


(@ابراهيم@) #2

موضوع جيد