الطفل المسلم


(system) #1

الطفل المسلم بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين ، نبينا محمد وعلى آله وأصحابه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين اللهم اني اسألك من خير ما سألك به محمد صلى الله عليه وآله وسلم واستعيذ بك من شر ما استعاذ به محمد صلى الله عليه وآله وسلم اللهم ارزق أصحاب الأقلام النيره والأصابع المشعة بالحب والأخاء الوقت مغفرتك بلا عذاب وجنتك بلا حساب ورؤيتك بلا حجاب اللهم ارزق أصحاب الأقلام النيره والأصابع المشعة بالحب والأخاء الجنة وشربه من حوض نبيك واسكنهم دار تضيء بنور وجهك اللهم اجعلهم ممن يورثون الجنان ويبشرون بروح وريحان ورب غير غضبان … امين اللهم حرم وجوه أصحاب الأقلام النيره والأصابع المشعة بالحب والأخاء عن النار واسكنهم الفردوس الاعلى بغير حساب… امين دعاء اعجبني فاحببت انقله لكم وانا اوجهه لكل اخ او اخت استثمروا اوقاتهم على النت للدعوة لله او نقل كل ما فيه خير للمسلمين منذ يومين تعرفت على اخ صغير وهو طفل من الاسماعلية بمصر و شدني لهذا الطفل صغير السن / 11 سنة/ وكبير العقل ان رغم صغر سنه فهو واضع موقع للطفل المسلم اسمه موقع اطفال الخير و الهدف من الموقع كما وجدت مكتوب بموقعه التالي أهدافنا نحن نريد أن نُعّرف الأطفال ما هو دين الله و أن بعرفوا كل من:(أحاديث رسولنا الكريم-قصص الأنبياء, و كيف يكونون مسلمين)و نعلمهم من القصص أن الله يحب المسلمين والمسلمات,و نريد أن يعرفوا حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم بكل تفاصيلها بطريقة سهلة و مبسطة لينتفع بها جميع الناس لأن قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "((بلـّغوا عني ولوآية)) فمهمتنا أن نبلغ للأطفال حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم و أحاديثه.و نريد أن نُحفّظ للأطفال القرآن و فى المستقبل يحفظوا كل القرآن بإذن الله, و أنا أحب هذا العمل لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:(إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه)صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم . فقلت في نفسي لو حظي كثير من الاطفال بمثل ما حظي به هذا الاخ الصغير لوجدنا كثير والله اعلم من اطفال المسلمين جيدين فالتربية لها دور كبير في ذلك وتعتبر افضل تربية هي التربية المبنية على الاسلام فالطفل الذي تربى بتربية جيدة على الاسلام اولا باذن الله يكون حسنة جارية لوالديه و تجد كل الناس تحبه ومتعلقة به ولن يكون عاق لوالديه بل تجده عندما يكبران اكبر سند لهما سيكون قدوة حسنة حامل هم الاسلام و المسلمين وذو اخلاق عالية في كل النواحي وناجح في كل المجالات كالمجال الدراسي او المهني. وكثير وكثير لا يمكن موضوعي البسيط والصغير ان يسرد كل الخير الذي سياتي من ابن تربى على الاسلام وبتربية صحيحة اما الابن السئ لا نفع منه الا ان هداه الله فتجده عاق لوالديه وكم سمعنا من ابن يضرب اباه او امه او يخرجهما من المنزل من اجل زوجته وسوف لن يكن حسنة جارية بل سيكون سبب في جني كثير من الذنوب والسيئات لانه بذرة غير صالحة و الله سيعاقبنا لانه لم نحسن تربيتهم والتربية هنا ليس توفير الاكل واللباس فقط او التربية على الطريقة الغربية الذي اصبحنا نلاحظه كثيرا في بلداننا . للاسف. وهم ان كانوا يربوا ابنائهم على التعري و اللا دين وكثير من الامور السيئة الاخرى فهم في نفس الوقت يربوهم على كثير من الامور الصالحة عكس نحن نربي ابناء عندما تراهم تقل في نفسك كانهم غربين في لباسهم وكلامهم البذئ ولكن يبقى الغربين يفوقوهم في كثير من الامور الاخرى التي غابت عنا. واكيد ذلك الابن الذي تربى وهو يلعب البلاستشين و الكرتون الموجود فيه كثير من الاباحيات ولم يتم تربيته على منهج اهل السنة والجماعة فلن ياتي منه الا الفضائح كالزنا او السرقة او السجن او العقوق… وهنا ان كنت تنوي او تنوين الزواج قريبا او عندكم ابناء فامامكم خيارين. اما ان تتركوا ابنائكم يتربون في الشوراع و امام القنوات التلفزيونية الكثيرة و المدمرة . او ان تربوا ابنائكم على اتباع شريعة الله وسنة رسوله بطرق محببة وذات نتيجة طيبة لكم و لابنائكم في الدنيا والاخرة ولكي اصل باذن الله ان اربي ابن صالح فضروري اولا احسن لوالدي و لا اكون عاق لهم و ايضا اتعلم طرق التربية الصحيحة للابناء وهنا جمعت لكم بعض المواضيع المتعلقة بتربية الابناء نرجو ان تكون ذات فائدة لكم http://www.nahne-kawm.com/altefel-almuslim/ نسال الله ان ياتي من اصلابنا من يعبده و يتقيه حق تقاته و يتبعون سنة الحبيب صل الله عليه وسلم ويكون قدوتهم الرسول ثم الصحابة . في دلت الآيات والأحاديث على فضل تربية الولد ، ومنها قوله تعالى : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ قال قتادة- رحمه الله- : "تأمرهم بطاعة الله وتنهاهم عن معصية الله وأن تقوم عليهم بأمر الله وتأمرهم به وتساعدهم عليه ، فإذا رأيت معصية قذعتهم عنها ، وزجرتهم عنها " وعن ابن عمر- رضي الله عنهما- قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته ، الإمام راعٍ ومسئول عن رعيته ، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسئولة عن رعيتها . . . وقال صلى الله عليه وسلم : ما من عبد يسترعيه الله رعية فلم يُحطها بنصحه إلا لم يرح رائحة الجنة وقال ابن عمر- رضي الله عنهما- : " أدب ابنك فإنك مسئول عنه ، ماذا أدَّبته ؟ وماذا علَّمته ؟ وهو مسئول عن برّك وطواعيته لك " وأخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن التربية خير من الصدقة فقال : لأن يؤدِّب الرجل ولده خير من أن يتصدق بصاع كما أرشد إلى أن تعليم الولد الخُلُقَ الحسن أفضل من كل عطاء فقال : ما نَحَل والدا ولداً أفضل من أدب حسن وأما تربية البنات فهي حجاب عن النار ، فعن جابر بن عبد اللّه- رضي الله عنه- قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من كان له ثلاث بنات : يؤدبهن ، ويكفيهن ، ويرحمهن ، فقد وجبت له الجنة فقال رجل من بعض القوم : وثنتين يا رسول الله ؟ قال : ( وثنتين ) اعتذر على الاطالة ودمتم في رعاية الله .


(khaledzizoo) #2

جزاك الله خيراً


(المهندسة روعة) #3

كلامك صحيح لكن الأطفال يحظون بالتربية الدينية منذ الصغر , فأنا في عائلتي أطفال ومنذ سن ال 4 في الحضانة يبدؤون بتعليمهم الأيات القرآنية على مراحل , وترى الطفل يسمي قبل الطعام ويحمد الله , وان شاء الله تنضج عقول ذاخرة بالإيمان في كل الدول الإسلامية .