الاهلى اسطورة القارة


(احمد عبدة) #1


فى الوقت القاتل …
أبوتريكة يقود الأهلي المصري للاحتفاظ بلقب أفريقيا

أهدي محمد أبو تريكه لقب دوري رابطة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم
لفريقه الأهلي المصري عندما سجل هدفاً قاتلاً
في الوقت المحتسب بدل الضائع ( 90 + 1 )
ليحرز الفوز علي مضيفه الصفاقسي التونسي
بهدف نظيف فى المباراة التي جرت بينهما علي ملعب 7 نوفمبر
بمدينة رادس فى تونس بإياب الدور النهائي
من مسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم .
وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بتعادل الفريقين بهدف لكل منهما
ليتفوق الأهلي فى مجموع المباراتين بنتيجة (2-1)
ويحرز اللقب للمرة الثانية علي التوالي والخامسة
علي مدار تاريخه معادلاً رقم مواطنه الزمالك المصري
كما أنه تأهل إلي كأس العالم باليابان
والمقرر إجراؤها في اليابان الشهر القادم .
استحق الاهلي الفوز عن جدارة بعدما سيطر علي المباراة تماماً منذ البداية
بينما استحق البرتغالي مانويل جوزيه الإشادة لتوقيت تغييراته الموفقة
عندما غامر بإخراج محمد صديق المدافع في
آخر ثلث ساعة من الشوط الثاني وانزل وائل رياض
وهو التغيير الذي أتاح للأهلي السيطرة تماماً علي المباراة
والضغط المكثف علي دفاع الصفاقسي
والذي أسفر عن هدف المباراة الوحيد فى الوقت الضائع .
الشوط الأولي

سيطر فريق الأهلي معظم فترات الشوط الأول
وكان هو الطرف الأفضل في هذا الشوط
بفضل الكثرة العددية في منطقة وسط الميدان
التي بدأ بها البرتغالي مانويل جوزيه المباراة
حيث بدأ بثلاثة محاور ارتكاز وهم حسام عاشور
وأكوتي مانساه ، وحسن مصطفي
وخلا هذا الشوط من أي هجمات خطرة
باستثناء كرة عصام المرداسي في الدقيقة 29 من عمر الشوط
عندما لعب رأسية سيئة من عرضية أنيس بوجلبان
وبدلاً من أن يضعها في المرمي
وضعها بجانب عارضة عصام الحضري اليسري .
بدأت المباراة بحذر من جانب الفريقين في أول خمس دقائق
وانحسر اللعب وسط الميدان ، وبعد مرور هذه الدقائق
يفاجأ فلافيو الجميع بتسديدة جميلة من علي حدود منطقة الجزاء
تعلو العارضة بقليل في الدقيقة 6 .
وبعد هذه الكرة يسيطر الأهلي علي منطقة
وسط الملعب بفضل الكثافة العددية في وسط الملعب
فيما اعتمد فريق الصفاقسي علي التأمين وسط ملعبه .
وبعد مرور عشرة دقائق بدأ فريق الصفاقسي في مبادلة فريق الأهلي
الهجمات ، وبدأ يهاجم عن طريق كريم النفطي
كلاعب حر وأسامواه من الناحية اليمني وفي الأمام طارق الزيادي .
غير أن الاهلي عاد وسيطر مرة أخري علي منطقة وسط الميدان
وبدأ الضغط عن طريق الجبهة اليسري عن طريق أحمد شديد قناوي .
بعد ثلث ساعاة عادت المباراة إلى نقطة البداية
مرة ثانية بعد عشرين دقيقة تقريبا
حيث انحصرت الكرة فى وسط الملعب ورجع الصفاقسي
إلى المباراة وبادل الأهلي الهجوم مستغلا الجهة اليسرى
عن طريق نجمه عبد الكريم النفطي
إلا ان دفاع الأهلي تصدي له ببراعة فى أكثر من كرة .
ولم تكتمل معظم هجمات الفريقين طوال الربع الساعة الثانية من المباراة
حيث تفوق الدفاع علي الهجوم فى الفريقين
إلا ان الصفاقسي ظهر بشكل أكثر هجوما من بداية المباراة
وهدد مرمي الأهلي فى أكثر من كرة إلا ان دفاع الأهلي
تألق بشكل كبير خاصة وائل جمعة .
وكانت أخطر فرصة فى الشوط الثاني من نصيب عصام المرداسي
فى الدقيقة (29) بعدما أهدر هدفا محققا
وهو علي بعد ياردات من المرمي حيث قابل عرضية النفطي برأسه قوية
علي يسار حارس الأهلي عصام الحضري
ولكن الكرة مرت بجوار القائم الايسر .
الشوط الثاني
سيطر فريق الأهلي معظم فترات الشوط الأول

في الشوط الثاني تغير أداء الصفاقسي تماماً
وتقاسم هذا الشوط مع الأهلي
وبدأ في الهجوم بالضغط علي الاجناب محمد عبد الله
وأحمد شديد قناوي ، مما قلل من هجوم فريق الاهلي .
وفي الدقيقة 48 يلغي الحكم هدفاً لمهاجم الصفاقسي
طارق الزيادي بداعي التسلل
غير أن الاعادة أثبتت أن الكرة لم تكن تسسللاً .
وفي الدقيقة 52 يسدد فلافيو كرة جميلة تحف بعارضة الجواشي
وفي الدقيقة 53 كاد عصام الحضري وحسام عاشور
أن يكلفا فريقهما هدفاً غالياً عندما أخطأ في تقدير الكرة
غير أن الكرة كانت قد خرجت خارج المرمي ركنية .
وفي الدقيقة 58 تضيع هجمة خطرة لفريق الاهلي
عندما سدد حسام عاشور كرة رائعة يتصدي لها الجواشي ببراعة .
وتزداد المباراة جمالاً ، ويهاجم الأهلي بشراسة
فيما اعتمد فريق الصفاقسي علي كريم النفطي
علي الدفاع بقوة ولعب الكرة الطولية
لعبد الكريم النفطي في الجبهة اليسري .
وشكلت هجمات فريق الصفاقسي خطورة بالغة
علي مرمي عصام الحضري
وفي الدقيقة 20 يجري مانويل جوزيه تغييره الثاني
بإنزال إسلام الشاطر بدلاً من محمد عبد الله
وفي الدقيقة 67 ينذر الحكم البنيني حسام عاشور
لتعمده الخشونة مع عبد الكريم النفطي
وفي الدقيقة 70 يلعب عماد رأسية يمسكها الجواشي
من عرضية إسلام الشاطر .
وفي الدقيقة 71 يجازف مانويل جوزيه بإخراج محمد صديق المدافع
وإنزال وائل رياض لاعب الوسط المهاجم .
ويعد هذه الكرة يسيطر الاهلي علي المباراة تماماً
وفي الدقيقة 79 تنقذ العارضة أخطر كور المباراة لأهلي
من تسدية فلافيو القوية التي تجئ في المرمي .
ويكثف الاهلي من هجومه في الربع ساعة الأخيرة
تراجع لاعبو الصفاقسي إلي الخلف تماماً .
ولعب فلافيو عدة كرات خطرة ، وكان أخطر مهاجمي الأهلي .
وفي الدقيقة 91 يهدي محمد أبو تريكه الكأس
للأهلي عندما سجل هدفاً قاتلاً ، والذي تنتهي به المباراة .
ليحقق الاهلي البطولة للمرة الثانية علي التوالي .
وفيما يلي تشكيلة الفريقين

الصفاقسي
أحمد الجواشي ، انيس بوجلبان ، أمير بلحاج مسعود ، فاتح الغربي
هيثم مرابط ، عبد الكريم النفطي ،عصام المرداسي
طارق الزيادي ، اسامواه ، بشير المشرقي ، شادي الهمامي .
الاهلي
عصام الحضري ، شادي محمد ، محمد صديق (وائل رياض)
وائل جمعة ، محمد عبد الله (اسلام الشاطر)
اكوتي منساه (عماد متعب)، حسام عاشور ، حسن مصطفى
محمد ابو تريكة ، أحمد شديد قناوي ، فلافيو .
بعد المباراة

ابوتريكة
أعرب محمد أبو تريكه محرز الهدف عن سعادته بهدف البطولة وقال
" إنه يهدي هذا الفوز لجماهير النادي الأهلي الوفية
والتي لم تفقد الأمل في الفوز"
وختم أبو تريكه كلامه قائلاً :
“إنه كان علي ثقة تماماً في الله في أن الفوز سيكون حليفهم"
مؤكداً أنه كان علي يقين بأن الفريق سيلعب في تونس أفضل
مما لعب في القاهرة نظراً للضغط الجماهيري المكثف .
شادي محمد
أما كابتن الفريق شادي محمد
والذي يحمل الكأس للمرة الثانية علي التوالي قال
إن الفريق كان لديه إصرار واضح وكبير علي الفوز
مشيرا إلى ان البرتغالي جوزيه مديره الفني
قد وضع الفريق فى الصورة منذ البداية ورسم خطة المباراة
أمام الجميع والتشكيل وطريقة اللعب خلال الشوطين
وهو ما ساعد اللاعبين علي تنظيم الجهد
وتنفيذ الخطة المطلوبة حتى تكلل النجاح فى الثواني الأخيرة من المباراة .
وعاتب شادي لاعبي فريق الصفاقسي لاحتفالهم
بالقاهرة بعد مباراة الذهاب ، مؤكداً أن هذا كان له أكبر الاثر
في إصرار لاعبي الاهلي علي الاحتفال في تونس
ولكن بعد الفوز علي الكأس .
محمد عبدالله
أما محمد عبد الله والذي عاد لتشكيل الفريق بعد غياب دام طويلاً
فابدي فرحته بالفوز بالكأس
مبدياً حزنه لأنه لم يظهر بالمستوي العالي المعروف عنه
مرجعاً ذلك إلي ابتعاده الدائم عن التشكيل الاساسي منذ فترة طويلة .
احمد السيد
ومن جابنه ، قال احمد السيد البعيد عن المباريات منذ فترة بسبب الإٌصابة
” ان هذه البطولة هى الأغلي فى تاريخ الأهلي
مؤكدا ن الفريق كان مصمما علي الفوز بعد مباراة الذهاب فى القاهرة
وقد لعب فى تونس من أجل تحقيق الفوز وهذا ما تحقق له .

مشوار الأهلي للنهائي
دور الـ32 :
فاز على توسكر الكيني (2-صفر) ذهابا و(3-صفر) إيابا.
دور الـ16 :
تعادل مع ريناسمنتو بطل غينيا الاستوائية بدون أهداف
ذهابا وفاز عليه إيابا (4-صفر).
دور الثمانية :
احتل المركز الثاني في المجموعة الاولى بعد خسارته
امام الصفاقسي صفر-1) ذهابا وفوزه عليه (2-1) إيابا
وفوزه على شبيبة القبائل الجزائري ذهابا (2-صفر)
وتعادله إيابا (2-2) وتعادله مع كوتوكو الغاني ذهابا
بدون اهداف وفوزه إيابا (4-صفر).
الدور قبل النهائي :
فاز ذهابا على اسيك ابيدجان بطل ساحل العاج (2-صفر) وخسر إيابا (1-2
نبذة عن الأهلي
يعتبر الأهلي أحد قطبي الكرة المصرية مع الزمالك
وله قاعدة جماهيرية كبيرة في مصر والوطن العربي
وقد تأسس عام 1907 .
وحصل الأهلي علي جميع البطولات المصرية المختلفة منذ نشأته
وحتى الآن حيث حصل علي لقب بطولة الدوري 32 مرة
وعلي بطولة كأس مصر 34 مرة - منهم بطولتان
بالإشتراك مع نادى الزمالك
وفاز بلقب بطولة السوبر المصري ثلاثة مرات .
وحقق الأهلي 10 ألقاب أفريقية
حيث فاز بلقب بطولات افريقية للأندية الأبطال
أربعة مرات أعوام 1982 ، 1987 ,2001 و 2005
وبطولات افريقية للأندية أبطال الكؤوس
أربعة مرات أيضا أعوام 1984 و1985 و1986 و1993
والسوبر الأفريقي مرتين عامي 2002 - 2006 .
وأحرز الأهلي أربعة بطولات عربية بواقع مرة لبطولة العربية
للأندية أبطال الدوري عام 1996
ومثلها للبطولة العربية للأندية أبطال الكئوس عام 1995
مرتين لبطولة النخبة العربية “السوبر” عامي 1997 و1998 .
وحصل الفريق علي لقب بطولة الأفرو آسيوية مرة واحدة عام 1989
ولقب كأس أفرو أوروبية مرة واحدة عام 2001
بالفوز علي ريال مدريد بهدف نظيف .
وحقق الفريق كأس الجمهورية العربية المتحدة عام 1961
وفاز بلقب بطولة كأس السلطان 7 مرات
وببطولة دورى منطقة القاهرة 5 مرات .
مدرب الأهلي
يعتبر البرتغالي مانويل جوزيه مدرب الاهلي المصري
من أبرز المدربين الذين توافدوا على الساحة المصرية والعربية معا
ويسعى جوزيه لتحقيق انجاز شخصي
بالفوز بلقب دوري ابطال افريقيا لكرة القدم للمرة الثالثة
مع الاهلي عندما يواجه الصفاقسي التونسي
في الدور النهائي للبطولة هذا العام.
واذا ما احرز جوزيه لقب دوري الابطال الافريقي
مع الاهلي فسيكون صاحب الرقم القياسي اذ
لم يسبق لاي مدير فني محلي او اجنبي ان
فاز بالبطولة الافريقية ثلاث مرات في اقل من خمسة اعوام.
وقاد جوزيه الاهلي الى منصة التتويج بدوري الابطال مرتين
الاولى عام 2001 عندما فاز الاهلي بالبطولة على حساب
صن داونز الجنوب افريقي
والمرة الثانية كانت عام 2005 عندما حصل للاهلي على اللقب الثاني
على حساب النجم الساحلي التونسي في نهائي عربي خالص.
وبدأ جوزيه مشوار نجاحه مع الاهلي باحراز فوز مستحق بهدف نظيف
في مباراة ودية امام ريال مدريد الاسباني في اغسطس 2001
قبل ان يحرز بطولتي دوري ابطال افريقيا وكأس السوبر الافريقية.
وترك جوزيه الاهلي وعاد الى البرتغال
فتراجع مستوى الفريق وحقق نتائج مخيبة
الامر الذي دفع المسؤولين عن النادي الى التعاقد مجددا
مع المدرب البرتغالي ولكن هذه المرة في منتصف موسم 2003-2004
ليحل محل مواطنه توني اوليفيرا الذي لم يكتب له النجاح مع الاهلي.
وفور عودته نجح جوزيه في قيادة الاهلي لاستعادة
لقب الدوري المحلي موسم 2004-2005
بعد غياب اللقب عن القلعة الحمراء اربع سنوات
ثم حقق بطولة الدوري للعام الثاني على التوالي في موسم 2005-2006.
ثم فاز جوزيه مع فريقه بكأس السوبر المحلي
وكأس ابطال افريقيا للمرة الثانية على حساب النجم الساحلي
وكاس السوبر الافريقي للمرة الثانية ايضا على حساب
الجيش الملكي المغربي في فبراير 2006
كما احرز من بعده كاس السوبر المحلي لذات العام.
وحقق جوزيه مع الاهلي رقما قياسيا غير مسبوق
على المستوى المحلي والافريقي عندما لعب 56 مباراة
دون ان يلقى هزيمة واحدة حتى ذهب الى كاس العالم للاندية
باليابان في ديسمبر 2005 ونال هزيمتين هناك.
لكن جوزيه ما زال يحتفظ بسجله الخالي من الهزائم
في الدوري المصري في 63 مباراة متتالية وعلى مدار اكثر من عامين .
ومانويل جوزيه من مواليد التاسع من ابريل نيسان عام 1946
وقد اكمل عامه الستين في القاهرة قبل عدة شهور.

جماهير الأهلي تحتفل في شوارع القاهرة بعد الفوز
وقد عمت شوارع القاهرة فرحة طاغية بعد اطلاق حكم بنين كوفي كودجا
صفارة النهاية معلنا فوز الاهلي المصري على الصفاقسي التونسي 1-صفر
وانطلقت مئات السيارات في شوارع القاهرة يحمل كل من بداخلها الاعلام الحمراء
التي تحمل شعار الاهلي. واطلق المشجعون ابواق سياراتهم
تعبيرا عن سعادتهم الغامرة بالفوز الصعب الذي
جاء في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني
وبقدم نجم الاهلي محمد ابو تريكة.
وكان الاهلي بحاجة الى الفوز او التعادل باكثر من هدف مع الصفاقسي
في المباراة التي اقيمت على استاد رادس في تونس
بعد تعادلهما ذهابا في القاهرة بهدف لكل منهما.
وقال مجدي عبد الغني عضو مجلس ادارة اتحاد الكرة ولاعب الاهلي السابق
ان تتويج “الشياطين الحمر” بلقب البطولة
هو ابرز انجازات الكرة المصرية بعد احراز كأس الامم الافريقية
في فبراير شباط الماضي.
وأضاف عبد الغني لرويترز "الاهلي استحق الفوز واستحق اللقب
واستحق ان يحقق رقما قياسيا في الوصول
مرتين الى نهائيات كأس العالم للاندية باليابان."
وتوافد الالاف من المشجعين على مقر النادي الاهلي
في الجزيرة واغلقوا كل الشوارع المؤدية الى النادي
ولوحوا بالاعلام ورددوا هتافات لتحية فريق القرن في افريقيا.
وقال محمد السياجي المدير الفني لاتحاد الكرة المصري
ان الاهلي ادخل السعادة على قلوب جماهير مصر بانجازه الكبير.
وأضاف "اتحاد الكرة سيواصل مساندته للاهلي في المرحلة القادمة
وسيؤجل له اي مباريات من أجل ان يواصل الانجاز في بطولة العالم
باليابان.لقد شاهدنا أهلي جديد في الشوط الثاني من المباراة
وسيطرة فعالة وفوز مستحق."
وقال المشجع عبد المحسن شعبان وهو مهندس ان الاهلي نجح في
رسم أحلى ابتسامة على وجوه المصريين.
واضاف شعبان “لم أتمكن من منع ابنائي من النزول الى الشارع
لمشاركة الالاف من الجماهير فرحتهم بانتصار الاهلي الكبير الذي
اصبح اول فريق افريقي ينال لقب بطولة دوري الابطال الافريقي
ثلاث مرات في شكلها الجديد.”