كل آت قريب مع ( عام هجري جديد )متجدد


(mona-alsaieg) #1

[CENTER]

[COLOR=navy]اخوتي في الله اردت ان اتوجه اليكم مع انتهاء العام الهجري ببعض الكلمات علها تلقى القبول في قلوبكم وانا انصح نفسي واياكم:

اعلموا غفر الله لى ولكم أنّ كل آتٍ قريب،
وإنّما البعيد ما ليس بآتٍ. ومن كانت مطيته الليل والنهار سير به وإن لم يسر،
فإنّ الليل والنهار مطيتان تقربان كل بعيد وتبليان كل جديد، وتأتيان بكل موعود. والله تعالى جعل الليالي والأيام والشهور والأعوام مواقيت للأعمال،
ومقادير للآجال، فهي تنقضي جميعاً وتمضي سريعاً، والذي أوجدها باقٍ لا يزول، ودائم لا يحول…

إنّ أول ما يجب أن يلفت انتباهنا السرعة العجيبة التي مرت بها هذه السنة، فبالأمس القريب كنا نستقبل هذا العام، وهانحن وبهذه السرعة نودعه،
وفي هذا ما يدل أولي الألباب على سرعة انقضاء الأعمار، وسرعة فناء هذه الدار،
كما قال العزيز القهار: {إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآياتٍ لأُولِي الأَلْبَابِ} [آل عمران: 190].

ما بين الولادة والكهولة، والشباب والشيخوخة، والهرم ثم الموت،
ينتهي شريط الحياة في عجالة، ويطوى سجل الإنسان وكأنها غمضة عين، أو ومضة برق،
فياعجبا لهذه الحياة كيف خدع بها الناس، وغرهم طول الأمل فيها،.

وقيل لنوح عليه السلام: "يا أطول الناس عمراً كيف وجدت الدنيا؟ قال: كدارٍ لها بابان، دخلت من أحدهما وخرجت من الآخر".

هذا وهو الذي عاش نحواً من ألف عام، فكيف بصاحب الستين أو السبعين؟

وداعاً… أيام بل ساعات ولحظات… أزفت الرحيل ونودع عاماً ونستقبل عاماً جديد، وكل يوم نقترب من آجالنا.

***********

وداعاً… ونحن أيام هي ساعات حياتنا،
وداعاً ولحظات حياتنا هي أنفاسنا وتوشك أن تنتهي عما قريب

وداعاً.. والقمر يبدأ صغيراً ثم يكتمل بدراً ثم يعود ويصغر مع انتهاء الشهر. {وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّىٰ عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ} [يس: 39]،
كما أن النهار يبدأ بشروق الشمس وينتهي مع غروبها (إشارة أن لكل شئ نهاية).

وداعاً… وصحائف أعمالنا ترفع إلى الله سبحانه وتعالى،
وهنيئاَ لمن يقول عند تطاير الصحف {هَآؤُمُ ٱقۡرَءُواْ كِتَـٰبِيَهۡ} [الحاقه:19]
والحسرة لمن سيردد {وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِشِمَالِهِ فَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي لَمْ أُوتَ كِتَابِيَهْ (٢٥) وَلَمْ أَدْرِ مَا حِسَابِيَهْ (٢٦) يَـٰلَيۡتَہَا كَانَتِ ٱلۡقَاضِيَةَ} [الحاقه: 25-27].

وداعاً … والحياة ما مضى منها كالحلم، وما بقي منها أماني.
[/color]

[COLOR=navy]أخوتي:

ونحن نودع عاماً هجريًّا مضى من أعمارنا،
ونستقبل عاماً جديداً، يلزم الإنسان منا أن يقف وقفة تساؤل، وتأمل وتدبر،
تعقبها وقفة طويلة يحاسب فيها الإنسان نفسه عما اقترفه خلال عام كامل من عمره،
عام مضى وانقضى، لا ندري ما الله صانع فيه، ثم وقفة استعداد لانطلاقه إلى الله من خلال عام نستقبله لا ندري ما الله قاض فيه

أخوتي مالكم لا تفيقون من سباتكم وغفلاتكم ولهواتكم
اسالوا انفسكم ماذا استفدت من السنة الماضية ؟
وما خلفتها لك المتعة هل دامت لذة احلى شيء في الدنيا الا لحظات

اليك الامثلة: اطيب شيء الطعام فهل تدوم لذة تذوقه الا لحظات يكون علي لسانك وبعدها لا شيء…وإذا تقيئته لاتستطيع النظر اليه…صحيح

قال عمر: "حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا، وزنوا أعمالكم قبل أن توزن عليكم، وتزينوا للعرض الأكبر {يَوْمَئِذٍ تُعْرَضُونَ لا تَخْفَى مِنْكُمْ خَافِيَةٌ} [الحاقة:18]،
وإنّما يخف الحساب يوم القيامة على من حاسب نفسه في الدنيا".

***********

فهلموا بنا ونحن في نهايةعامنا
نتساءل عن عامنا كيف قضيناه،
وعن وقتنا فيه كيف أمضيناه،
وعن مالنا من أين اكتسبناه وفيما أنفقناه،
وننظر في كتاب أعمالنا لنرى ما فيه سطرناه،
فإن كان خيراً حمدنا الله وشكرناه، وإن كانت الأخرى تبنا إليه واستغفرناه.

واعلموا رحمني الله وإيّاكم
أنّ من أكثر محاسبة نفسه ملك زمامها وخف حسابه عند الله، ومن ترك نفسه على هواها فوجئ بغدراته وخطيئاته،
وكثره هناته وزلاته، فحبسه هول ما يرى من سوء الأفعال أن يجد لله جوابا عند السؤال،
فثقل حسابه، وساء مآله ومآبه، فاللهم إنّا نسألك حساباً يسيراً.

أخوتي اريد من كل عضو الرد عليا في هذا الموضوع ما هو الشيء
[SIZE=3]
الذي فعله في العام المنصرم من الدنيا ولذته لازال يحس بها حتى الان…
لايقول لي اتذكر لذتها…لا سؤالي هل لذتها باقية الى الان

ولكم مني هدية في هذه المقالة …

وهي محاضرة الشيخ مصطفى العدوي

الاستماع والتحميل

[/size]عن العام الهجري

وساعود لكم ان شاء الله ومعى فضائل شهر المحرم وعاشوراء وما يحدث فيه من بدع وغيرها مما يخص هذا الشهر بفضل الله ومشيئته .
.تابعوني إخواني .. وحاسبوا انفسكم قبل ان تحاسبوا
[/color][/center]


(mona-alsaieg) #2

[CENTER]اخوتي في الله
اقرؤا ما كتب في الموضوع بقلوبكم عسى الله ان يجعل له القبول عندكم:


[COLOR=red]

أخوتي لقد أهدى الله إليكم عاماً جديداً [/color]فيه ما يزيد عن الخمسين جمعة
في كل واحدة ساعة استجابة ولك رمضان فيه ليلة القدر خير من ألف شهر
وعاشوراء وعشر ذي الحجة

إلى غير ذلك من سائر الأيام التي يمكن أن تملأها بذكر الله فادعُ الله أن يبلغك تلك الأيام وتنعم بها على طريقة المؤمن الصالح .

حذاق التجار هم الذين يعرفون موسم كل سلعة
، وأفضل وقت لرواجها وأحسن الأحوال المضاعفة لأرباحها .عبادة المحترفين

أحذق التجار هم الذين يرغبون في نعيم لا ينفد
، ومتعة لا تنقضي وذلك لا يكون إلا في جنة عرضها السماوات والأرض …
هل تعلمون أفضل الصيام قال صلى الله عليه وسلم : « أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم وأفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل »

فهذه دعوة لأفضل صيام بعد رمضان ؛ ألا فلنكثر من الصيام في هذا الشهر الفضيل… شهر الله المحرم إذ هو موسم هذه العبودية الطيبة …



واليك فضل هذا الشهر من مقالة الشيخ…محمد صالح المنجد

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد خاتم الأنبياء وسيد المرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:

فإن شهر الله المحرّم شهر عظيم مبارك،
وهو أول شهور السنة الهجرية وأحد الأشهر الحُرُم التي قال الله فيها:{إنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ} [التوبة:36].

وعن النبي صلى الله عليه وسلم: «… السَّنَةُ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ: ثَلاثَةٌ مُتَوَالِيَاتٌ ذُو الْقَعْدَةِ وَذُو الْحِجَّةِ وَالْمُحَرَّمُ، وَرَجَبُ مُضَرَ الَّذِي بَيْنَ جُمَادَى وَشَعْبَانَ» [رواه البخاري 2958] والمحرم سمي بذلك لكونه شهراً محرماً وتأكيداً لتحريمه.

وقوله تعالى: {فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ} أي: في هذه الأشهر المحرمة لأنها آكد وأبلغ في الإثم من غيرها.

وعن ابن عباس في قوله تعالى: {فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ} في كلهن ثم اختص من ذلك أربعة أشهر فجعلهن حراماً وعظّم حرماتهن،
وجعل الذنب فيهن أعظم والعمل الصالح والأجر أعظم.

وقال قتادة في قوله: {فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ}: "إن الظّلم في الأشهر الحرم أعظم خطيئة ووزراً من الظلم فيما سواها. وإن كان الظلم على كل حال عظيماً، ولكن الله يعظّم من أمره ما يشاء، وقال: إن الله اصطفى صفايا من خلقه: اصطفى من الملائكة رسلاً ومن الناس رسلاً، واصطفى من الكلام ذكره، واصطفى من الأرض المساجد، واصطفى من الشهور رمضان والأشهر الحرم، واصطفى من الأيام يوم الجمعة، واصطفى من الليالي ليلة القدر، فعظموا ما عظّم الله، فإنما تُعَظّم الأمور بما عظمها الله به عند أهل الفهم وأهل العقل". (انتهى ملخّصا من تفسير ابن كثير رحمه الله: تفسير سورة التوبة آية 36).

فضل الإكثار من صيام النافلة في شهر محرّم:

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أَفْضَلُ الصِّيَامِ بَعْدَ رَمَضَانَ شَهْرُ اللَّهِ الْمُحَرَّمُ» [رواه مسلم 1982].

قوله: «شهر الله» إضافة الشّهر إلى الله [COLOR=olive]إضافة تعظيم،
قال القاري: الظاهر أن المراد جميع شهر المحرّم.

ولكن قد ثبت أنّ النبي لم يصم شهراً كاملاً قطّ غير رمضان فيُحمل هذا الحديث على الترغيب في الإكثار من الصّيام في شهر محرم لا صومه كله.

وقد ثبت إكثار النبي صلى الله عليه وسلم من الصوم في شعبان، ولعلّ لم يوح إليه بفضل المحرّم إلا في آخر الحياة قبل التمكّن من صومه (شرح النووي على صحيح مسلم).

الله يصطفي ما يشاء من الزمان والمكان:

قال العِزُّ بن عبدِالسَّلام رحمه الله: وتفضيل الأماكن والأزمان ضربان: أحدهما: دُنيويٌّ… والضرب الثاني: تفضيل ديني راجعٌ إلى الله يجود على عباده فيها بتفضيل أجر العاملين، كتفضيل صوم سائر الشهور، وكذلك يوم عاشوراء… ففضلها راجعٌ إلى جود الله وإحسانه إلى عباده فيها.. (قواعد الأحكام 38/1).

وهديتي لكم في هذه المقالة محاضرة
فضل الشهر المحرم للشيخ طارق الطواري

ولي عودة ان شاء الله لاخبرك عن الاحداث التي حصلت في هذا الشهر[/color]
[/center]


(mona-alsaieg) #3

[COLOR=black][CENTER][SIZE=3]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حمل هذا الشهر ذكريات لأحداث تاريخية،مازالت البشرية تتذكرها،و من أهمها:-

** هي نجاة سيدنا موسى عليه السلام من فرعون يوم العاشر من محرم،فقد ورد في السنة الصحيحة ان النبي محمد صلى الله عليه و سلم وجد اليهود تصوم هذا اليوم فلما سألهم عن السبب قالوا انه يوم نجى الله فيه موسى من فرعون و لذلك فإنهم يصومونه شكرا لله، فذكر النبي صلى الله عليه و سلم أنه أحق بموسى منهم ثم صامه

**كما أن هذا الشهر قتل فيه سبط النبي صلى الله عليه و سلم الحسين بن علي (غدراً) و كان لهذة الحادثة أثر عظيم و مفرق كبير في الأمة، اتخذها الشيعة يوم حزن و ندم على خذلانهم للحسين رضي الله عنه ففي العاشر من محرم من كل عام ينقسم المسلمون إلى فسطاطين، فسطاط حق متبع للأثر النبوي، و فسطاط شؤم يبتدع في الدين ما لم يأذن به الله،

وسنتكلم ان شاء الله علي الفريقين ولكن اولا لنتطرق لفضل صيام يوم عاشوراء

يوم عاشوراء:هو اليوم العاشر من شهر محرم من كل عام

فضله:- عن أبي قتادة رضي الله عنه قال : سُئل النبي صلى الله عليه وسلم عن صيام يوم عاشوراء ، فقال : إني أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله . رواه مسلم

مراتب صيام يوم عاشوراء

أكملها : أن يُصام قبله يوم وبعده يوم
ويلي ذلك : أن يصام التاسع والعاشر
ويلي ذلك : إفراد العاشر وحده بالصوم
[COLOR=red]

فوائد حول هذه المناسبة[/color]

*يستحب صيامه اقتداءً بالنبي عليه الصلاة والسلام .

  • هذا اليوم صامه النبي صلى الله عليه وسلم وصامه الصحابة وصامه موسى عليه السلام قبل ذلك شكرا

  • هذا اليوم له فضل عظيم وحرمة قديمة

  • يستحب صيام يوم قبله أو يوم بعده لتتحقق مخالفة اليهود التي أمر النبي صلى الله عليه وسلم بها

*فيه بيان أن التوقيت في الأمم السابقة بالأهلة وليس بالشهور الإفرنجية لأن الرسول صلى الله عليه وسلم أخبر أن اليوم العاشر من محرم هو اليوم الذي أهلك الله فيه فرعون وجنوده ونجى موسى عليه السلام وقومه …

واليكم بعض الفتاوى التي تخص هذا اليوم

هل يجوز صيام يوم عاشوراء وحده ؟

قال شيخ الإسلام: “صِيَامُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ كَفَّارَةُ سَنَةٍ وَلا يُكْرَهُ إفْرَادُهُ بِالصَّوْمِ.”. (الفتاوى الكبرى ج5). وفي تحفة المحتاج لابن حجر الهيتمي: “وعاشوراء لا بأس بإفراده…” (ج3 باب صوم التطوع).

ما العمل إذا اشتبه أول الشهر؟

قَالَ أَحْمَدُ: “فَإِنْ اشْتَبَهَ عَلَيْهِ أَوَّلُ الشَّهْرِ صَامَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ. وَإِنَّمَا يَفْعَلُ ذَلِكَ لِيَتَيَقَّنَ صَوْمَ التَّاسِعِ وَالْعَاشِرِ”. (المغني لابن قدامة ج3 الصيام - صيام عاشوراء).

فمن لم يعرف دخول هلال محرّم وأراد الاحتياط للعاشر بنى على إكمال ذي الحجة ثلاثين كما هي القاعدة ثم صام التاسع والعاشر، ومن أراد الاحتياط للتاسع أيضاً صام الثامن والتاسع والعاشر (فلو كان ذو الحجة ناقصاً يكون قد أصاب تاسوعاء وعاشوراء يقيناً). وحيث أنّ صيام عاشوراء مستحبّ ليس بواجب فلا يُؤمر النّاس بتحرّي هلال شهر محرم كما يؤمرون بتحرّي هلال رمضان وشوال.

صيام عاشوراء وعليه قضاء من رمضان؟

اخْتَلَفَ الْفُقَهَاءُ فِي حُكْمِ التَّطَوُّعِ بِالصَّوْمِ قَبْلَ قَضَاءِ رَمَضَانَ، فَذَهَبَ الْحَنَفِيَّةُ إلَى جَوَازِ التَّطَوُّعِ بِالصَّوْمِ قَبْلَ قَضَاءِ رَمَضَانَ مِنْ غَيْرِ كَرَاهَةٍ، لِكَوْنِ الْقَضَاءِ لا يَجِبُ عَلَى الْفَوْرِ، وَذَهَبَ الْمَالِكِيَّةُ وَالشَّافِعِيَّةُ إلَى الْجَوَازِ مَعَ الْكَرَاهَةِ، لِمَا يَلْزَمُ مِنْ تَأْخِيرِ الْوَاجِبِ، قَالَ الدُّسُوقِيُّ: يُكْرَهُ التَّطَوُّعُ بِالصَّوْمِ لِمَنْ عَلَيْهِ صَوْمٌ وَاجِبٌ، كَالْمَنْذُورِ وَالْقَضَاءِ وَالْكَفَّارَةِ، سَوَاءٌ كَانَ صَوْمُ التَّطَوُّعِ الَّذِي قَدَّمَهُ عَلَى الصَّوْمِ الْوَاجِبِ غَيْرَ مُؤَكَّدٍ أَوْ كَانَ مُؤَكَّدًا كَعَاشُورَاءَ وَتَاسِعِ ذِي الْحِجَّةِ عَلَى الرَّاجِحِ، وَذَهَبَ الْحَنَابِلَةُ إلَى حُرْمَةِ التَّطَوُّعِ بِالصَّوْمِ قَبْلَ قَضَاءِ رَمَضَانَ، وَعَدَمِ صِحَّةِ التَّطَوُّعِ حِينَئِذٍ وَلَوْ اتَّسَعَ الْوَقْتُ لِلْقَضَاءِ، وَلا بُدَّ مِنْ أَنْ يَبْدَأَ بِالْفَرْضِ حَتَّى يُقْضِيَهُ. (الموسوعة الفقهية ج28: صوم التطوع).
فعلى المسلم أن يبادر إلى القضاء بعد رمضان ليتمكن من صيام عرفة وعاشوراء دون حرج، ولو صام عرفة وعاشوراء بنيّة القضاء من الليل أجزَأه ذلك في قضاء الفريضة، وفضل الله عظيم.

هل تقضي الحائض يوم عاشوراء؟
النوافل نوعان: نوع له سبب، ونوع لا سبب له. فالذي له سبب يفوت بفوات السبب ولا يُقضى، مثال ذلك: تحية المسجد، لو جاء الرجل وجلس ثم طال جلوسه ثم أراد أن يأتي بتحية المسجد، لم تكن تحية للمسجد، لأنها صلاة ذات سبب، مربوطة بسبب، فإذا فات فاتت المشروعية، ومثل ذلك فيما يظهر يوم عرفة ويوم عاشوراء، فإذا أخر الإنسان صوم يوم عرفة ويوم عاشوراء بلا عذر فلا شك أنه لا يقضي، ولا ينتفع به لو قضاه، أي لا ينتفع به على أنه يوم عرفة ويوم عاشوراء.
وأما إذا مر على الإنسان وهو معذور كالمرأة الحائض والنفساء أو المريض، فالظاهر أيضاً أنه لا يقضي، لأن هذا خص بيوم معين يفوت حكمه بفوات هذا اليوم.

وهذا من فضل الله علينا أن أعطانا بصيام يوم واحد تكفير ذنوب سنة كاملة - والله ذو الفضل العظيم - فبادر أخي باغتنام هذا الفضل وابدأ عامك الجديد بالطاعة والمسابقة الى الخيرات {إن الحسنات يذهبن السيئات }

  • هذا ما ورد في السنة بخصوص هذا اليوم وما عداه مما يُفعل فيه فهو بدعة خلاف هدي النبي صلى الله عليه وسلم …وسنتطرق في المقالة القادمة عن هذه البدع والمخالفات التي تقع في هذا اليوم

وفاكهة المقالة…تذكرة الأتقياء بفضيلة المحرم وعاشوراءللشيخ أبو ذر القلموني
للاستماع

..
[/size][/center]
[/color]


(mona-alsaieg) #4

[COLOR=#000000]

..

أخوتي في الله وسنتكلم في هذه المقالة عن عاشوراء وما يقع فيها من اخطاء وتجاوزات حيث انه في هذا اليوم الذي يصومه المسلمون شكراً لله على حفظ موسى عليه السلام من فروعون، إلا ان الشيعة في هذا اليوم يوفوتون ذلك الفضل الذي قال النبي صلى الله عليه و سلم عنه: “صيام يوم عاشوراء إني أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله” بل يجعلونه ضرب للأجساد و إسالة للدماء
وذلك لانه في هذا اليوم استشهد الحسين بن علي على يد شمر بن ذي الجوشن حيث انه في هذا اليوم اعتاد الشيعة في كل عام على أن يحيوه ويحيوا مراسم العزاء والنحيب على سبط النبي محمد صلى الله وعليه وآله وسلم.

..

البدع التي تقع في عاشوراء من الشيعة والسنة:-

من الشيعة:

**اتخاذ يوم عاشوراء يوم حزن وعزاء :

وهذا مسلك الروافض لأن الحسين رضي الله عنه قُتل يوم عاشوراء.
قال شيخ الإسلام : (فصارت طائفة جاهلة ظالمة إما ملحدة منافقة وإما ضالة غاوية تظهر موالاته وموالاة أهل بيته تتخذ يوم عاشوراء يوم مأتم وحزن ونياحة وتظهر فيه شعار الجاهلية من لطم الخدود وشق الجيوب والتعزى بعزاء الجاهلية … فكان ما زينه الشيطان لأهل الضلال والغي من اتخاذ يوم عاشوراء مأتما وما يصنعون فيه من الندب والنياحة وإنشاد قصائد الحزن ورواية الأخبار التى فيها كذب كثير والصدق فيها ليس فيه إلا تجديد الحزن والتعصب وإثارة الشحناء والحرب وإلقاء الفتن بين أهل الإسلام والتوسل بذلك إلى سب السابقين الأولين وكثرة الكذب والفتن فى الدنيا ولم يعرف طوائف الإسلام اكثر كذبا وفتنا ومعاونة للكفار على أهل الإسلام من هذه الطائفة الضالة الغاوية فانهم شر من الخوارج المارقين وأولئك قال فيهم النبي : يقتلون أهل الإسلام ويدعون أهل الأوثان) وهؤلاء يعاونون اليهود والنصارى والمشركين على أهل بيت النبى وأمته المؤمنين كما أعانوا المشركين من الترك والتتار على ما فعلوه ببغداد وغيرها بأهل بيت النبوة ومعدن الرسالة ولد العباس وغيرهم من أهل البيت والمؤمنين من القتل والسبى وخراب الديار وشر هؤلاء وضررهم على أهل الإسلام لا يحصيه الرجل الفصيح فى الكلام).

..

غيرها من البدع التي لا أصل لها:

1-الاكتحال ووضع الحناء يوم عاشوراء

2-تخصيص يوم عاشوراء بصلاة .
قال ابن تيمية : (وصلاة يوم عاشوراء وأمثال ذلك من الصلوات المروية عن النبى صلى الله عليه وسلم مع اتفاق أهل المعرفة بحديثه أن ذلك كذب عليه ولكن بلغ ذلك أقواما من أهل فظنوه صحيحا فعملوا به وهم مأجورون على حسن قصدهم واجتهادهم لا على مخالفة السنة وأما من تبينت له السنة فظن أن غيرها خير منها فهو ضال مبتدع بل كافروالقول الوسط العدل هو ما وافق السنة الصحيحة الثابتة عنه صلى الله عليه وسلم …
أما من الجهال الذين قابلوا الفاسد بالفاسد والكذب بالكذب والشر بالشر والبدعة بالبدعة فوضعوا الآثار فى شعائر الفرح والسرور يوم عاشوراء كالاكتحال والاختضاب وتوسيع النفقات على العيال وطبخ الأطعمة الخارجة عن العادة ونحو ذلك مما يفعل فى الأعياد والمواسم فصار هؤلاء يتخذون يوم عاشوراء موسما كمواسم الأعياد والأفراح).

3-ـ الاغتسال والتعييد بالمصافحة

4-إعداد بعض ألوان الطعام الخاصة كأكلة (عاشوراء):
فقد سئل شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ عما يفعله الناس فى يوم عاشوراء من الكحل والاغتسال والحناء والمصافحة وطبخ الحبوب وإظهار السرور وغير ذلك إلى الشارع فهل ورد فى ذلك عن النبى حديث صحيح أم لا ؟!
وإذا لم يرد حديث صحيح فى شيء من ذلك فهل يكون فعل ذلك بدعة أم لا ؟!
فأجاب :
(الحمد لله رب العالمين لم يرد فى شيء من ذلك حديث صحيح عن النبى ولا عن أصحابه ولا استحب ذلك أحد من أئمة المسلمين لا الأئمة الأربعة ولا غيرهم ولا روى أهل الكتب المعتمدة فى ذلك شيئا لا عن النبى ولا الصحابة ولا التابعين لا صحيحا ولا ضعيفا لا فى كتب الصحيح ولا فى السنن ولا المسانيد ولا يعرف شيء من هذه الأحاديث على عهد القرون الفاضلة ولكن روى بعض المتأخرين فى ذلك أحاديث مثل ما رووا ان من اكتحل يوم عاشوراء لم يرمد من ذلك العام ومن اغتسل يوم عاشوراء لم يمرض ذلك العام وأمثال ذلك.
ورووا فضائل فى صلاة يوم عاشوراء ورووا أن فى يوم عاشوراء توبة آدم على الجودي ورد يوسف على يعقوب وإنجاء إبراهيم من النار وفداء الذبيح بالكبش ونحو ذلك.
ورووا فى حديث موضوع مكذوب على النبى أنه من وسع على أهله يوم عاشوراء وسع الله عليه سائر السنة ورواية هذا كله عن النبى صلى الله عليه وسلم كذب ولكنه معروف من رواية سفيان بن عيينة عن إبراهيم بن محمد بن المنتشر عن أبيه قال بلغنا انه من وسع على أهله يوم عاشوراء وسع الله عليه سائر سنته وإبراهيم بن محمد بن المنتشر من أهل الكوفة وأهل الكوفة كان فيهم طائفتان).

5- قص الشعر للنساء :ومن البدع المنتشرة أيضا في بعض المناطق قص الشعر تعبدا وتبركا بهذا اليوم، وكل اعتقاد صحب هذا العمل فهو من الخرافات التي لا أصل لها .

6- تحريم الخياطة والكتابة ليلتها

7-المنع من البكاء والتشاجر

8-استعمال البخور
ومن البدع التي يظهر أنها من عبادة الجن استعمال البخور ليلتها ، قال ابن الحاج المالكيومما أحدثوه من البدع البخور ، فمن لم يشتره منهن في ذلك اليوم ويتبخر به، فكأنه ارتكب أمرا عظيما … ويزعمن أنه إذا بخر به المسجون خرج من سجنه ، وأنه يبرئ من العين والنظرة والمصاب والموعوك، وهذا أمر خطر لأنه مما يحتاج إلى توقيف من صاحب الشريعة ».

..

والكثير الكثير من البدع التي أحدتث في هذا اليوم والتي لا اصل لها من الكتاب والسنة وانما هي نتيجة ترسبات عادات جاهلية تناقلها المسلمون ولم يتحروا فيه الصواب وانما مجرد تقليد اعمي بدون علم

وفاكهة المقالة…محاضرة عاشوراء … سنن وبدع …للشيخ مسعد أنور
للاستماع والحفظ

نسأل الله أن يجعلنا من أهل سنة نبيه الكريم، وأن يحيينا على الإسلام ويميتنا على الإيمان، وأن يوفقنا لما يحب ويرضى. ونسأله أن يُعيننا على ذكره وشكره وحسن عبادته، وأن يتقبل منا ويجعلنا من المتقين، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

..

[/color]