حلقة الدكتور محمد البرادعي فى برنامج واحد من الناس على دريم 2


#1

//youtu.be/http://www.youtube.com/watch?v=dlK89j7aGg4

//youtu.be/http://www.youtube.com/watch?v=MytKtV7rh-o

//youtu.be/http://www.youtube.com/watch?v=GyW4D909Hmw

أهم نقاط اللقاء
[B][SIZE=5][COLOR=Black]الثورة فجرها الشباب … التف حولها الشعب… حماها الجيش.

لا أشكك في نوايا المجلس العسكري ولكن لابد أن يكون هناك
…حوار مع الشعب.

في رأيي إن مصر الآن تحتاج لنظام برلماني.

الرئيس في الدول التانية عبارة عن موظف عند الشعب.

ميال إلى الحريه ميه فى ميه و عداله ميه فى الميه.

نحتاج لإقامة حوار شعبي، بين الاخوان والاقباط بين الليبرالين والسلفين.

أول 5 قرارات سأتخذها:
إعادة توزيع الدخل.
وضع خطة كاملة لزيادة الثروة في مصر.
الاهتمام بالتعليم والبحث العلمي.
رفع ميزانية التعليم والبحث العلمي.
إعادة دور مصر الخارجي .

لابد أن أعيد التوازن بين القوى العربية والمصرية وبقية دول العالم.

قلت أن هناك إنعدام للأمن الدولي الإقليمي طالما إسرائيل تحتفظ بسلاح نووي.

انا لا أعارض السلام ولكني أعارض السلام المنفرد.

استسلمت للضغوط الخارجية بنسبة صفر في المية أثناء منصبي.

عندما اعلنت عن عدم وجود اي دليل لنشاط نووي بالعراق…قامت امريكا بحملة شنعاء لعدم ترشيحي مرة اخري كمدير للوكالة الدولية للطاقة الذرية.

موقفي من المادة 2 لم يتغير، المادة الثانية تعبر عن جذور مصر الإسلامية، مبادئ الشريعة الإسلامية هي المساوة والحرية والعدالة، ولا أظن أن هناك أي شخص سواء مسلم أو فبطي يختلف مع هذا.

زوجتي والدها كان مستشار في مجلس الدولة، أصولها من كفر الدوار، جدي كان من كبار علماء الأزهر، وجدي -أبو أمي- كان من دمياط، ووالدي كان نقيباً للمحامين، واستطاع أن يقول لأنور السادات سنة 61 أننا نريد حرية وديمقراطية.

بنتي متزوجة من شخص إنجليزي مسلم وتزوجا في السفارة المصرية وعلى الشريعة
الإسلامية وشهد على الزواج سفير مصر في فينا.

انتخابات 2010 | لن أكون جزء من مسرحية هزلية، وكنت أخرج للخارج لكي أتكلم للإعلام فقد كان علي حظر إعلامي.

كنت أخرج إلى خارج مصر لكي أكلم الشعب المصري.

لو دخلت الانتخابات وخسرت في إطار إنتخابات شريفة فهذا جزء من العملية الإنتخابية.

أنوي أن أتقابل مع كافة الفئات، ياريت إنني أعرف النهاردة أنزل الشارع، فقد رأيت ماحدث عندما نزلت في المقطم، وأطلب أن تنتهي الثورة المضادة حتى أستطيع أن أنزل الشارع كما نزلت في دمياط ومغاغة.

أنا النهاردة تركيزى مش على الانتخابات أنا تركيزى على بناء البيت بناء سليم.

أنا لي رؤيتي في كيفية التغيير، كنت أخرج لأسباب كثيرة، كنت أخرج لأكلم الإعلام، كنت أخرج لأكلم المصريين بالخارج، وقلت للشباب ستجدوني معكم في أول مظاهرة مليونية.

الفقر مش هوا السبب في إنعدام أو قتل الكرامة عند الإنسان.

بالطبع سأعين جماعة الإخوان في الحكومة، مادام فيهم كفائات، كما سأعين الأقباط.

أتفق إن ميكونش في حزب ديني، أي مقصور على المسلمين فقط أو المسيحيين فقط، لكن حزب له مرجعية دينية، فهي مجرد قيم.

أنا أتطلع إلى اليوم الذي أجد فيه شاب عنده 30 سنة رئيساً لمصر، أتطلع إلى اليوم الذي ننتقل فيه من السلطة الأبوية إلى الشباب.

لم أقرر من سيكون نائبي إذا فزت في الانتخابات، وأرفض أن أكون نائباً لعمرو موسى لأنني لا أسعى إلى منصب نائب الرئيس.

تحالفي مع الإخوان كان لكي نعمل مع بعض، وكذلك يكون تعاملي مع الأقباط والسلفيين وكل من يرى أن لكل مصري حقوق متساوية.[/color][/size][/b]