المفتي: الفتنة أسبابها داخلية


#1


د. علي جمعة مفتي الجمهورية
كتب - محمد كمال الدين:

أكد د.علي جمعة مفتي الجمهورية، أن الفتنة والاحتقان الطائفي أسبابها داخلية وليست خارجية نتيجة تراكمات وتوترات، مشددا على أن هناك من يستغل ذلك لإثارة الفتن بين الناس، ولذلك ينبغي علينا جميعا أن نتكاتف لحماية المجتمع منها.
وأشار المفتي في مؤتمر صحفى الأربعاء، إلى أن أحداث إمبابة تأخر التعامل معها ولكن ما حدث في إطفاء الفتنة بها كان افضل ما تم، مؤكدا أن ذلك ليس علاجا للمشكلة. وقال المفتي: إن الإسلام شرع حماية المسيحيين والكنائس و يجب علينا جميعا معالجة الفتنة والقضاء على أسبابها، مؤكدا على دور الازهر فى درء الفتن كمؤسسة دعوية علمية.
وقال جمعة: إن حل المشكلة الطائفية يكون عن طريق الحوار والنقاش بشفافية وبدون حساسية بين كافة التيارات الدينية، وطالب بسيادة دولة القانون وعدم اللجوء الى طرق البلطجة.
وأكد أن المظاهرات التي حدثت بشأن فتوى النقاب لم تكن ضده، وإن كانت تهتف بسقوطه، مشيرا الى أن هذه المظاهرات كانت تدلل على ضعف حجة المتظاهرين خاصة وأنهم لا يستطيعون التظاهر أمام باب المحكمة فقاموا بالتظاهر أمام باب دار الافتاء، مؤكدا أن الفتوى التي عملت بها المحكمة الإدارية هي فتوى لمجمع البحوث الاسلامية والازهر ودار الافتاء على مر عصورها.
وطالب المفتي بتعاون جميع الجهات الدينية ووسائل الاعلام لدرء الفتن الحاصلة في الفترة الحالية، داعيا لإفاضة المجالس بين كافة التيارات الدينية سواء الاسلامية او المسيحية ومناقشة الأمور بشفافية متناهية خاصة وان هناك مثل يقول" المدارية تكثر المحراث" مدللا على ذلك بضرورة كشف الاسباب الحقيقية التي تؤدي الى إشعال الفتنة ومعالجتها بصراحة ومصداقية حتى يتسنى لنا الوقوف على علاج هذه المشاكل التي تهدد استقرار البلاد.
ورفض مفنتي الجمهورية أن تقوم بعض التيارات أو المواطنين بحل القضايا بأيديهم والتجمهر أمام باب دور العبادة، مؤكدا أن حل هذه القضايا في حالة إثبات اختفاء سيدة أو اختطافها يكون عبر القنوات الشرعية والسلطة القضائية لإثبات ماهية الحقيقة.

اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية المفتي: الفتنة أسبابها داخلية


(أبو أنس المصري) #2

شوف الكلام كله جميل إلا الفقرة دي

وأكد أن المظاهرات التي حدثت بشأن فتوى النقاب لم تكن ضده، وإن كانت تهتف بسقوطه، مشيرا الى أن هذه المظاهرات كانت تدلل على ضعف حجة المتظاهرين خاصة وأنهم لا يستطيعون التظاهر أمام باب المحكمة فقاموا بالتظاهر أمام باب دار الافتاء، مؤكدا أن الفتوى التي عملت بها المحكمة الإدارية هي فتوى لمجمع البحوث الاسلامية والازهر ودار الافتاء على مر عصورها.

أولاً: المظاهرات كانت ضده وكانت تنادي بسقوطه

ثانياً: المتظاهرون كانت معهم حجة قوية جداً ولكن ما باليد حيلة إلا هذه ولو كان القضاء يقبل أن يقف أحد الدعاة الربانيين أمام سعادة المفتي المحتكر للفتوى الرسمية وحده وكأنه النبي المرسل على عكس كل الهيئات الشرعية والتي تضم مجلس لكبار العلماء ويكون هناك تصويتاً، لو قبلت المحكمة ذلك لبان واتضح أينا أقوى حجة وأتقى لله

أما الثالثة فهي قاصمة الظهر ومهلكة الدهر، المفتي بتاع مصر كذااااااااااااااااااااااااااااب، لأن سعادة المفتي نفسه في الفتوى رقم 2431 لعام 2004 قال عم الشيخ إن النقاب فيه خلاف بين الفقهاء وأن مذهب الإمام أحمد على وجوب النقاب، خلاف الفقهاء بقى عادة، يا وقعة سودة على مفتي مصر، وعلشان ما حدش يكذبني هذا هو رابط الفتوى

بل ما هو أضل من ذلك أن فتاوى جميع مفتي مصر هي بمشروعية النقاب وتتأرجح خلافاتهم على كونه واجباً أم فضيلة ولم يقل أي منهم أنه عادة على الإطلاق إلا الباشا علي جمعة وشيخه المبجل المقبور سيد طنطاوي.

أجيب من الآخر، ولا ناخد لنا جولة، أقولكم خدوا دي ونقفل على كده، شوفوا موضعنا بتاع علي جمعة يرد على علي جمعة في فتوى النقاب عادة
لغاية لما أروح البيت وأجيب لكم الفيديو نفسه هنا، علشان نشوف أخرتها آيه مع الشيخ علي جمعة

عرفتوا بقى كان قصد الشيخ آيه لما قال إن الفتنة أسبابها داخلية، طبعاً داحنا صوتنا التنبح واحنا بنقول إن الفتنة أسبابها داخلية وداخلية قوي كمان، طالعة من قلب دار الإفتاء.


#3

قال عم الشيخ إن النقاب فيه خلاف بين الفقهاء وأن مذهب الإمام أحمد على وجوب النقاب

الرابط الذى ادرجته ليس فيه اى شيىء يدخل على وجوب النقاب حتى الحديث الذى رواه أحمد وابو داود وابن ماجه عن عائشة رضى الله عنها
قال انه لا يدل على الوجوب لان فعل الصحابة ليس دليل على الوجوب

اعتقد ان هذا الكلام ذكره فى اللقاء المتلفز قبل توليه المنصب حيث قال
"قضية النقاب يرى فرضيتها الإمام الشافعي والإمام أبو حنيفة والإمام أحمد بن حنبل، ولا يرى فرضيتها الإمام مالكُ وحده ويرى أن النقاب يكون واجبا أو فرضا إذا كانت عادة أهل البلد أنهن إذا خرجن يخرجن محجبات منتقبات … فالذي يدعي أن النقاب ليس من ليس من الشريعة ألبته وأنه عادة عثمانية هذا محض خرافة …".
http://www.safeshare.tv/v/V6KKmas9-xA


(أبو أنس المصري) #4

يا أحمد هو أنا أفتيت، أنا مهندس مش شيخ علشان افتي في دين الله بجهل، أنا فقط قلت إن عم الشيخ علي قال في فتواه إن بعض العلماء يروا انه واجب، وهو ما أكرر قوله أن الختلاف بين الفقهاء لا يعطينا الرخصة أن نقول أن أحدهما عادة، وبعدين عادة الأزهرين دائماً انهم يعطونك كل الآراء الواردة في المسألة ويقول لك اختار الأنسب لك والاختلاف رحمة، اشمعنا بقى عمو “علي السبت” جه في المسألة دي ولم يقبل الخلاف واعتبر إن رأي العلماء عادة

وبعدين ارجع وأقول، سيبك منا احنا كلنا مهندسين وكتر خيرنا لو عرفنا بس حتى نتوضى صح لكن الفيديو ده بقى نوديه فين يا عم الشيخ علي

//youtu.be/http://www.youtube.com/watch?v=InSlSR9XC-I&feature=player_embedded


#5

انا عارف انه قال الفتوي فى اللقاء التلفزيونى وانا ادرجت اللينك فى مشاركتى
بس كنت بوضح انه اللينك الموجود على موقع دار الافتاء ليس فيه ما يدل على الوجوب وانما كانت فى اللقاء التلفزيوني


(أبو أنس المصري) #6

وهل ورد في كلامي كلمة إن عمنا علي قال بالوجوب في الفتوى؟ انا قلت انه قال أن فريق من العلماء يرى الوجوب وهذا في حد ذاته ودون الحاجة لغيره من دليل يعضده ان الأمر فيها خلاف فقهي وهو ما تستحيل معه الفتوى بان النقاب عادة زي ما الباشا علي بيقول إن كل فتاوى دار الافتاء كانت بتقول كده، دا ده ناهيك عن فتاوى من سبقه من العلماء الربانيين


#7

وهل ورد في كلامي كلمة إن عمنا علي قال بالوجوب في الفتوى؟

أنا ظنيت كده وعلى العموم مفيش مشكلة مجرد سوء فهم