أكذوبة دوران الأرض حول الشمس:


(أبو حمزة الحمداني) #1

هل تعلم أن الشمس هي التي تدور حول الأرض وليست الأرض تدور حولها:
سئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: عن دوران الشمس حول الأرض؟

فأجاب بقوله: ظاهر الأدلة الشرعية تثبت أن الشمس هي التي تدور على الأرض، وبدورتها يحصل تعاقب الليل والنهار على سطح الأرض وليس لنا أن نتجاوز ظاهر هذه الأدلة إلا بدليل أقوى من ذلك يسوغ لنا تأويلها عن ظاهرها. ومن الأدلة على أن الشمس تدور على الأرض دوراناً يحصل به تعاقب الليل والنهار ما يلي:

1. قال الله تعالى عن إبراهيم في محاجته لمن حاجه في ربه : { فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب } (1). فكون الشمس يؤتى بها من المشرق دليل ظاهر على أنها التي تدور على الأرض.

2. وقال أيضاً عن إبراهيم : { فلما رأى الشمس بازغة قال هذا ربي هذا أكبر فلما أفلت قال : يا قوم إني بريء مما تشركون } (2). فجعل الأفول من الشمس لا عنها ولو كانت الأرض التي تدور لقال : " فلما أفل عنها".

3. قال تعالى : { وترى الشمس إذا طلعت تزاور عن كهفهم ذات اليمين وإذا غربت تقرضهم ذات الشمال } (3) . فجعل الازورار والقرض من الشمس وهو دليل على أن الحركة منها ولو كانت من الأرض لقال :يزاور كهفهم عنها، كما أن إضافة الطلوع والغروب إلى الشمس يدل على أنها هي التي تدور وإن كانت دلالتها أقل من دلالة قوله: { تزاور } ، { تقرضهم } .

4. وقال تعالى : { وهو الذي خلق الليل والنهار والشمس والقمر كل في فلك يسبحون } (3) قال ابن عباس رضي الله عنهما: يدورون في فلكة كفلكة المغزل . اشتهر ذلك عنه.

5. وقال تعالى : { يغشي الليل النهار يطلبه حثيثاً } (4). فجعل الليل طالباً للنهار، والطالب مندفع لاحق، ومن المعلوم أن الليل والنهار تابعان للشمس.

6. وقال تعالى: { خلق السماوات والأرض بالحق يكور الليل على النهار ويكور النهار على الليل وسخر الشمس والقمر كل يجري لأجل مسمى ألا هو العزيز الغفار } (5). فقوله: { يكور الليل على النهار } أي يديره عليه ككور العمامة دليل على أن الدوران من الليل والنهار على الأرض ولو كانت الأرض التي تدور عليهما لقال : " يكور الأرض على الليل والنهار" . وفي قوله : { كل يجري لأجل مسمى } المبين لما سبقه دليل على أن الشمس والقمر يجريان جرياً حسياً مكانياً لأن تسخير المتحرك بحركته أظهر من تسخير الثابت الذي لا يتحرك.

7. وقال تعالى : { والشمس وضحاها . والقمر إذا تلاها } (6). ومعنى { تلاها } أتى بعدها وهو دليل على سيرهما ودورانهما على الأرض ولو كانت الأرض التي تدور عليهما لم يكن القمر تالياُ للشمس بل كان تالياً لها أحياناً وتالية له أحياناً لأن الشمس أرفع منه والاستدلال بهذه الآية يحتاج إلى تأمل.

8. وقال تعالى : { والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم والقمر قدرناه منازل حتى عاد كالعرجون القديم . لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون } (7). فإضافة الجريان إلى الشمس وجعله تقديراً من ذي عزة وعلم يدل على أنه جريان حقيقي بتقدير بالغ، بحيث يترتب عليه اختلاف الليل والنهار والفصول ، وتقدير القمر منازل يدل على تنقله فيها ولو كانت الأرض التي تدور لكان تقدير المنازل لها من القمر لا للقمر . ونفي إدراك الشمس للقمر وسبق الليل للنهار يدل على حركة اندفاع من الشمس والقمر والليل والنهار.

9. وقال النبي صلي الله عليه وسلم لأبي ذر رضي الله عنه وقد غربت الشمس: " أتدري أين تذهب؟" قال : الله ورسوله أعلم. قال : " فإنها تذهب فتسجد تحت العرش فتستأذن فيؤذن لها، فيوشك أن تستأذن فلا يؤذن لها فيقال : : لها ارجعي من حيث جئت فتطلع من مغربها “. أو كما قال صلي الله عليه وسلم متفق عليه فقوله: " ارجعي من حيث جئت، فتطلع من مغربها” ظاهر جداً في أنها تدور على الأرض وبدورانها يحصل الطلوع والغروب.

10. الأحاديث الكثيرة في إضافة الطلوع والغروب والزوال إلى الشمس فإنها ظاهرة في وقوع ذلك منها لا من الأرض عليها.

ولعل هناك أدلة أخرى لم تحضرني الآن ولكن فيما ذكرت فتح باب وهو كاف فيما أقصد. والله الموفق.

وقال أيضا:

واختلاف الليل والنهار يكون بسبب دوران الشمس على الأرض فإن الله سخر لنا الشمس والقمر دائبين وجعلهما آيتين من آيات الله الدالة على كمال قدرته وسعة رحمته فمنذ خلقهما الله تعالى وهما يسيران في فلكيهما على حسب أمر الله لا يرتفعان عنه صعوداً ولا ينحدران عنه نزولاً ولا يميلان يميناً ولا شمالاً وقدرهما منازل لتعلموا عدد السنين والحساب فباختلاف منازل القمر تختلف الأهلة والشهور وباختلاف منازل الشمس تختلف الفصول فإذا حلت الشمس آخر البروج الشمالية انتهى النهار في الطول ودخل فصل القيظ ثم ترجع شيئاً فشيئاً حتى ترجع إلى البروج اليمانية فإذا حلت آخر برج منها انتهى الليل في الطول ودخل فصل الشتاء وفي اختلاف الفصول من المصالح وتنوع الأقوات ما يعرف به قدر نعمة الله ورحمته وحكمته .

وهكذا تسير الشمس والقمر في فلكيهما في انتظام باهر وسير محكم كل يجري إلى أجل مسمى إلى أن يأذن الله بخراب هذا العالم فتخرج الشمس من مغربها كما في صحيح البخاري عن أبي ذر رضي الله عنه قال: قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم، حين غربت الشمس: “أتدري أين تذهب؟” قلت: الله ورسوله أعلم قال: “فإنها تذهب حتى تسجد تحت العرش فتستأذن فيؤذن لها وتوشك أن تسجد فلا يقبل منها وتستأذن فلا يؤذن لها ويقال لها : ارجعي من حيث جئت فتطلع من مغربها” . وفي هذا الحديث دليل ظاهر على أن الشمس تسير بنفسها كما يدل على ذلك قوله تعالى: { والشمس تجري لمستقر لها } وقوله: { كل يجري إلى أجل مسمى } وقوله: { وكل في فلك يسبحون } فهذه الأدلة تكذب ما يقال من أن الشمس ثابتة لا تدور وتدل على أنه قول باطل يجب رده وتكذيبه.


#2

اخى العزيز هذا الكلام غير صحيح لانه لا يوجد دليل فى القران او السنة يثبت هذا الكلام وخصوصا ان علماء المسلمين فى الفلك جميعا قرروا دوران الارض حول الشمس وكذلك العلماء الغير مسلمين جميعهم اقروا بذلك واصبح الان حقيقة علمية لا يمكن نفيها اطلاقا وخصوصا عندما يقوم العلماء بحساب اوقات الكسوف والخسوف بالدقيقة والثانية والمكان وتحدث فعلا وهذا مبنى على هذه الحقيقة العلمية ويمكن معرفة الامكان التى يكون فيها القمر امام الشمس ويحجب الضوء عن الارض وكذلك الاقماء الصناعية التى تدور فى مدارت محدده تم حسابها بناء على هذه الحقيقة العلمية

وفى الكلام السابق لا يوجد اى اثبات واحد على عدم دوران الأرض حول الشمس وانما ما ذكرة يدل على ان الشمس تدور وهذا معروف ان الشمس والمجموعة الشمسية جزء من مجرة الطريق اللبنى وتدور وتسبح بها وهذه المجره هى واحدة من ملايين المجرات الاخرى التى تدور وتسبح فى الفلك


(أبو أنس المصري) #3

بداية جزاك الله خيراً يا أحمد على ردك اللطيف والمبني على أدلة لا يمكن إنكارها، وجزى الله خيراً الأخ الذي نقل الكلام الأصلي ولا عيب عليه في نقله لأنه ربما يكون اقتنع بكلام الشيخ رحمه الله، ولكن الخطأ الذي وقع فيه ناقل الموضوع هو نفس خطأ الإعلاميين والصحفيين في هذه الآونة وهو اللعب باختيار عنوان جذاب يعني الأخ الناقل اختار عنوان “أكذوبة …” ووصف الموضوع أنه أكذوبة على الرغم أنه مبني على دليل علمي وليس في صريح نص القرءان ولا السنة ما يخالف ذلك، وكل ما ورد من أدلة يمكن توجيهها على أنه النص ورد بما يوافق ما يراه الناس، فالناس ترى أن الشمس هي التي تطلع وهي التي تشرق وهي التي تسبح وتتحرك أمامهم، وأبسط ما يمكن أن يقال أنك تشك في كون الشمس تدور حول الأرض وأنت حر في اعتقادك وشكك، فأنا مثلاً لا أومن بأن الصورة الملونة المشهورة لكوكب الأرض أنها صورة حقيقية ملتقطة بالتصوير ولا أومن بأن الأمريكان وصلوا القمر وأن أبوللو 11 و14 كان مصيرهم الأطلنطي وإنما كانت هذه القصة من ضمن ألاعيب الحرب الباردة بين أمريكا وروسيا شأنها شأن لعبة الأطباق الطائرة وغزو الفضاء لكوكب الأرض، ولكن مع كل ذلك فلا أستطيع أن أقول “أكذوبة الصعود للقمر”.

ولولا الأقمار الصناعية لاعتقد أيضاً بما تعتقد من كون الشمس هي التي تدور حول الأرض، ولكن الأقمار الصناعية أمر لا يمكن الآن الشك فيه ونحن نرى نتائجه من gps وغيره من القنوات الفضائية ومثل ذلك أيضاً ما ذكره أحمد الديب بخصوص الكسوف والخسوف وهو مبين في الأصل على علاقة موضع الأرض والقمر والتعامد بينهما، وإن كان أيضاً لا يزال هذه الحقيقة يمكن توجيهها فبدلاً من أن تكون الشمس هي الثابتة والأرض هي المتحركة يمكن افتراض العكس وتستوي الحقيقة، وبالنسبة للحسابات الفلكية فكان القدامى من العرب والفراعين والهنود يجيدون حسابات الفلك وكانت لهم حساباتهم الخاصة وكانت كلها مبنية على أن الأرض ثابتة، بل ومنبسطة.

الأمر أقل ما يقال فيه أن مرد العلم فيه إلى الله، ولا يصح نقله وتداوله لأنه لا يمكن أن تجزم أن رأيك صواب وأن الباقون خطأ ولا يصح أن نأخذها محل النقاش ولا سيما أننا لسنا متخصصون في علم الفلك ولو رد علينا أحد بتكذيب كلامنا فهل القرءان كاذب؟ وهل تستطيع أن ترد وتدافع عن تفسيرك؟ هل أنت عليم باللغة العربية وبالتفسير؟ بحيث لو رد عليك أحد أن تستطيع تدافع عما اعتقدته في القرءان؟ الموضوع يحتاج إلى إدراك حقيقي لمآل الحوار وترك السبق الصحفي الذي هو داء العصر.


(أبو حمزة الحمداني) #4

الأخ الفاضل أحمد الديب، أولا أشكرك على حسن أسلوبك المهذب في الرد.
ثانيا: إن لم يكن فيما ذكر الشيخ في كلامه من أدلة من الكتاب والسنة من آيات وأحاديث فما هو الكتاب والسنة إذن.
ثالثا: استدلالك بتقرير العلماء غير المسلمين والمسلمين، فهل هم أصدق وأعلم أم الله، {ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير} وقد قال الله تعالى في علماء الشرق والغرب: {ما أشهدتهم خلق السموات والأرض ولا خلق أنفسهم وما كنت متخذ المضلين عضدا}.
رابعا: كل الآيات والأحاديث التي أوردها الشيخ تقرر دوران الأرض حول الشمس وليس دوران الشمس ضمن مجرة الطريق اللبني أو درب التبانة.
خامسا: كل الحسابات التي يتم حسابها استنادا على ادعاء دوران الأرض حول الشمس هي نفس الحسابات التي تنتج عن دوران الشمس حول الأرض، فمن نصدق الله الخالق، أم علماء الغرب الكفار، ألا ترى أنك لو ركبت قطارا متوقفا ومر بجانبك قطار متحرك تشعر أن قطارك المتوقف هو الذي يتحرك وبنفس سرعة القطار المتحرك.


#5

رابعا: كل الآيات والأحاديث التي أوردها الشيخ تقرر دوران الأرض حول الشمس وليس دوران الشمس ضمن مجرة الطريق اللبني أو درب التبانة.

أعتقد انك تقصد دوران الشمس حول الأرض ولكن أين هى الايات والاحاديث انا لم أجد اى شيىء على الاطلاق يقرر دوران الشمس حول الارض تحديدا


(أبو أنس المصري) #6

أخي الكريم أبو حمزة، أنا ممن يحبون الشيخ ابن عثيمين جداً وقرأت له كتباً ورسائل كاملة ولا أكذب حينما أقول أنه أحب علماء المسلمين المعاصرين إلى قلبي على الإطلاق.
ولكن مع كل هذا يا أخي الكريم فلا يمكن أن ننزل تفسيره وفهمه لكتاب الله على أنه هو ذاته كتاب الله.

يعني خليني أسألك سؤال وطول بالك علي، ممكن تفتح لنا كتاب تفسير الطبري وشوف تفسيره وتعالى نقارنه، وأنا على فكرة لم أقرأه في هذه الآيات تحديداً وتعالى نمشي مع كلامهم، ستجد أن التفاسير حتماً تتباين إلى حد ما ويبقى النص فقط هو صاحب القدسية والتفسيرات تحتمل الصواب وتحتمل الخطأ، ولكن ما هو دورنا مع هذه التفسيرات

أولاً دورنا لن يخرج إلا عن أحد أمرين، لو كنا طلاب علم أو علماء فعلينا أن نجتهد في جمع الأدلة والوصول لتفسير الآية فإن آمنا بحجية تفسير معين وجب علينا أن نعتقد به ونقول به.
الأمر الثاني هو ان نكون مقلدين أو غير متخصصين وعليه فعلينا أن نختار من نثق بهم ونعتقد بما توصلوا له بالدليل وبالطريقة التي جعلتنا نثق بهم عادة.

ثانياً انه لابد عليك أن تعتقد بما اتقنعت به ويحق لك الدفاع عنه ولكن لابد أن تفسح المجال لغيرك فيما يعتقدونه ما داموا اتبعوا نفس طريقتك سواءً علماء أو مقلدين ما لم يتبعوا هوى أو رأياً شاذاً أو تفسيراً مخلاً للنص، أوقلدوا مبتدعاً ضالاً معروف الضلال، ولكن أن تقتنع أنت مثلاً برأي عالم مشهود له وأعتقد أنا برأي عالم آخر مشهود له مخالف له في الرأي فهذا لابد أن لا يحدث بيننا خلافاً، وفي ذات الوقت يحق لكل منا أن يدافع عما اعتقده لأنه دين وليس هواية أو مذهبية فكرية.

ومع كل ذلك، فتبقى القدسية فقط للنص الإلهي ويبقى احتمال الخطأ قائم على تفسيرات العلماء إلا أن يتفقوا على تفسير واحد.
وعليه فلا يجوز لك أن تتهم بمن رد تفسير الشيخ رحمه الله أنه رد كلام الله، يا أخي الكريم هل كنت تنتظر أن يذكر القرءان كلمة “درب التبانة” صراحة في القرءان وما كانت تعرف ساعتها العرب أصلاً “التبن” نفسه وما كانت رأته أصلاً ناهيك عن الفلكيات. النبي صلى الله عليه وسلم علمنا أننا ما كنا محدثين الناس حديثاً لا تصل إليه عقولهم إلا كذبوا الله ورسوله، فهل تريد القرءان أن يحدث الناس حديثاً لا تصل إليه عقولهم عن الكواكب والفلكيات والفضاء لأمة من البادية قليل من يفقه منهم القراءة فضلاً عن الكتابة!

القرءان أورد آيات علمية معجزة جداً في سياقها ولاكتشافات علمية حديثة ومع ذلك أوردها القراءن بطريقة لها معان ظاهرية وباطنية، فالظاهرية فهمها من نزل عليهم القرءان والباطنية ظهرت بالاستكشافات العلمية ومنها ما أعتقد أنه لا يزال لم يكشف لنا الله سره.

فمثلاً عندما نقرأ الآية “أو كلظلمات في بحر لجي يغشاه موج من فوقه موج من فوقه سحاب” كلمة موج من فوقه موج من الممكن أن تفسر بتعالي بعض أمواج البحر المرتطمة على بعضها، وبالاكتشافات (والله أعلم لأنني لا أعرف المصدر) يتم التحدث عن أمواج كبيرة تحدث في عمق المحيطات وليس فقط ما نراه على السطح

وأنا مثلاً لو طلبت منك تفسير “وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب” ستسمع كلاماً كثيراً ولكني أعتقد أن هذه الآية لم يظهر الله لنا تفسيرها العلمي بعد وأنه إن شاء الله سيكون فيها إعجاز علمي مدحض إن شاء الله.

ولابد أن نتذكر دائماً قول الله جل وعلا:
هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُوْلُوا الأَلْبَابِ


#7

جميع الايات المذكورة لا تدل ابدا على حركة الشمس على الارض كما مذكور لقد قرأت الكلام أكثر من مرة لا أجد فى التفسير الظاهرى ان دليل على هذا
مثلا
{ فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب }
{ فلما رأى الشمس بازغة قال هذا ربي هذا أكبر فلما أفلت قال : يا قوم إني بريء مما تشركون }
وترى الشمس إذا طلعت تزاور عن كهفهم ذات اليمين وإذا غربت تقرضهم ذات الشمال

هذه الايات تدل على حركة الشمس كما ظاهر لنا او نسبى لنا فالناس التى تعترف بالحقيقة العلمية والتى لا تعترف بها وكذلك العلماء المسلمين والغير مسلمين وجميع البشر قبل نزول القران يقولون الشمس اشرقت والشمس غربت ولو تلاحظ من قوله تعالى (ترى الشمس ) او (فلما رأى الشمس) اى وصف لما تم رؤيته

الموضوع بكل ببساطة هو الحركة النسبية فالارض بالنسبة للشمس متحركة والشمس بالنسبة للارض متحركة فمثلا عندما تركب المصعد وتشاهد الجدار فتراه يتحرك لاسفل او لاعلى وكذلك عندما تنظر من شباك الطائرة او السفينة وتشاهد الارض تقترب عليك او تشاهد من نافذة السيارة الاشجار تتحرك بسرعة وايضا وانت راكب السيارة وتاتى بجوارك سيارة اخرى تسير بنفس سرعتك فانت تراها ثابته او الحالة العسكية عندما تكون ساكن وبجواره قطار يتحرك وتحس انك الذى تتحرك وكل ما سبق هو ما نراه ولكنه ليس حقيقى

ولو نظرنا ايضا الى هذه الاية يقول الله تعالى
{وَتَرَى ٱلْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِىَ تَمُرُّ مَرَّ ٱلسَّحَابِ صُنْعَ ٱللَّهِ ٱلَّذِىۤ أَتْقَنَ كُلَّ شَىْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ } سواء كما يقول بعض المفسرين انها فى الدنيا او الاخرة ولكن تدل ان ما نراه ليس هو الحقيقى لاننا نرى الجبال ثابته ولكن هى فى الحقيقة أى اننا قد ننخدع بما نراه متحركة وايضا كما راى ابراهيم الشمس بزعت او افلت فهو ليس الحقيقى ولكن ما راه هو وكذلك ايضا اصحاب الكهف

والاية الاولى (فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب) لم تكتب كامله فهى كالاتى:
(قال ابراهيم فان الله يأتي بالشمس من المشرق فات بها من المغرب فبهت الذي كفر) اى هذا الكلام هو ما رأه ابراهيم وقاله للنمرود وليس دليل على ظاهر دوران الشمس حول الارض وانما دليل ظاهر لما رأه ابراهيم ويراه النمرود وجميع الناس وهذه من حكمة الله تعالى عز وجل على لسان سيدنا ابراهيم فلو قال غير ما يراه وغير ما يراه الذى كفر لما كان بهت


#8

[CENTER]رأي الشيخ الالباني رحمه الله في دوران الأرض حول الشمس

[/center]
[SIZE=4][RIGHT][COLOR=blue]

س / ما قولكم في مسألة دوران الأرض .
ج / نحن في الحقيقة لا نشك في أن قضية دوران الأرض حقيقة علمية لا تقبل جدلا . في الوقت الذي نعتقد ليس من وظيفة الشرع عموما والقرآن خصوصا أن يتحدث عن علم الفلك ودقائق علم الفلك وإنما هذه تدخل في عموم قوله عليه الصلاة والسلام الذي أخرجه مسلم في صحيحه من حديث انس بن مالك رضي الله عنه في قصة تأبير النخل حينما قال لهم إنما هو ظن ظننته فإذا أمرتكم بأشيء من أمر دينككم فاتوا منه ما استعطم وما أمرتكم بشيء من أمور دنياكم فأنتم اعلم بأمور دنياكم .
فهذه القضايا ليس من المفروض أن يتحدث عنها الرسول صلى عليه السلام ، وإن تحدث هو في حديثه أو ربنا عز وجل في كتابه فإنما هي لبالغة أو آية أو معجزة او نحو ذلك .
فلذلك نستطيع أن نقول أنه لا يوجد في الكتاب ولا في السنة ما ينافي هذه الحقيقة العلمية المعروفة اليوم أو التي تقول أن الأرض كروية أو أنها تدور بقدرة الله عز وجل في هذا الفضاء الواسع .
بل يمكن للمسلم أن يجد ما يشعر إن لم نقل ما ينص على أن الأرض كالشمس والقمر من حيث انها كلها في هذا الفراغ كما قال عز وجل ( وكل في فلك يسبحون ) وبخاصة إذا استحضرنا أن قبل هذا التعبير الإلهي بلفظة كل أنها تعني الكواكب الثلاث حيث ابتدأ بالأرض … ثم الشمس …ثم القمر … فلفظة كل تشمل الآية الأولى الأرض ثم الشمس ثم القمر …
هذا ظاهر في سياق الآيات … كل هذا مع العلم أن علماء التفسير أعادوا اسم كل إلى أقرب مذكور وهو الشمس والقمر لكن ليس هناك ما يمنع أبدا أن نوسع معنى الكل فيشمل الأرض التي ذكرت قبل الشمس وقبل القمر.
هذا أقوله فإن صح فبها ونعمت ، وإن لم يصح فأقل ما يقال أنه لا يوجد في القرآن ـ كما قلت آنفا ـ ولا في السنة ما ينفي هذه الحقيقة العلمية .
أما ما يقال عن الآيات التي يذكرونها فهي في الحقيقة لا تنهض لإبطال هذه الحقيقة العلمية الكونية من جهة ، بل على العكس بعضها تكون حجة على المستدلين بها …إلخ.
والخلاصة : … لا يمكن أن يقال أنها ثابتة …والقضية لا تحتاج إلا إلى شيء من العلم والإدراك الصحيح مع وجود الإيمان الكامل بقدرة الله التي لا يتصورها الإنسان .

من شريط رقم ( 497 / 1 ) من سلسة الهدى والنور[/color][/right]
[/size]


(أبو حمزة الحمداني) #9

[size=4][B]أدلة عقلية على دوران الشمس حول الأرض وأن الأرض ثابتة:

الأدلـــــــــة العقليـــــــــة

الأقمار الصناعية

كان ينبغي لسكان الأرض الذين يجهلون حقيقة الأرض التي يعيشون فيها أن يتشككوا في صدق ما لديهم من معلومات عن دوران الأرض حول نفسها أو حول الشمس من وضع الأقمار الصناعية المبثوثة في السماء فـوق الأرض.فهذه الأقمار من المعلوم أنها توضـع على ارتفاع بعيد من الأرض - 36 ألف كم - أي أنها تخرج من نطاق الغلاف الجوي الذي لايتعدى 3000 كم فوق سطح البحر أو بقولهم تخرج عن نطاق الجاذبية.وهم يقولـون إن الأقمار الصناعية توضع في" مدار ثابت" وهي عبارة متناقضة الشطرين، فإما أن يكون مدارا وإما أن يكون ثابتا، أما أن يكون في الفضاء مدار ثابت فهو الجمع بين المتناقضين.
والحقيقة إن الأقـمار الصناعية تـدفع من الأرض لتوضع في الفضاء الذي هو فوق الغلاف الجوي" الجاذبية على قولهم" وفي ذات الوقت تحت المدارات" الأفلاك" التي تدور في السماء، أي إنها توضع في مكان بين السماء والأرض، أي غير مرتبط بضغط غلاف الأرض أو بمدارات السماء، فالأقمار الصناعية لا تتحرك في مكانها ولا يتحرك بها المكان، وكذلك محطات الإستقبال في الأرض والأطباق الهوائية ثابتة لا تتحرك، فبين الأقمار الصناعية في الفضاء وبين محطات الاستقبال الأرضية خط مستقيم ثابت تماما، ولو حدثت زحزحة بسيطة بينهما فلن تتمكن المحطات الأرضية أو الأطباق الهوائية من إلتقاط ما تبثه الأقمار.مثل هذا الأمر لايتم إذا كانت الأرض تدور حول نفسها أو حول الشمس، لأنه في هـذه الحالة ينبغي للأقمار الصناعية أن تدور - على ارتفاعها - مع الأرض وبنفس حركاتها، أي تدور معها حولها وحول الشمس.
كذلك لابد أن تترنح كترنح النحلة وتميــل مع الأرض 5 ,23 درجة وإلا فإن الأرض تتركها في مكانها وتتحرك هي حركاتها حيث إنها لاترتبط بالأرض بجاذبية أو بغيرها.فكيف نقول بعد كل ذلك إن الأرض تدور؟
الأشعة الكونية
من أكبر الألغاز التي تحير رجال الفضاء والفلك والطبيعة منذ عام 1912 وحتى الآن لغز (الأشعة الكونية) التي تمتلئ بها السماء، وكل ما يعرفوه عنها أنها جسيمات ذرية معظمها من البرتونـات الطليقة، وتأتى من مكان لا يعلمه أحد منطلقة نحو الأرض بسرعة مائة مليون إلكترون فولت تصطدم بالغلاف الجوى ثم تنهمر على الأرض من كل اتجاه مخترقة كل شيء على الأرض ليل نهار.
وتعتبر هذه الأشعة الكونية من الألغاز المحيرة لهم.يتساءلون: من أين تأتى؟ ولماذا تختار هذه الأشعة الكرة الأرضية بالذات من بين بلايين الأجرام في السماء؟
وكذلك قطع الصخور الصغيرة التي يقولون أنها بقايا نجوم متفجرة، لماذا تنطلق في الفضاء صوب الأرض بسرعة تصل إلى 40ميلاً في الثانية، تجعلها هذه السرعة تنصهر عند احتكاكها في الهواء؟ ونحن نجيب لهم عن هذه الأسئلة.
ليس هناك من سبب يجعل هذه الأشعة والأحجار تنهمر على الأرض دون غيرها مـن كل مكان، إلا أن تكون الأرض بالصورة التي ذكرها القـرآن والتي خلقها الله عليها إذ أنها مركز العالم، وأوسط السماء ويقـول ابن تيميه: فمن علم أن الأفلاك مستديرة وأن المحيط الذي هو السقف هو أعلى عليين، وأن المركز الذي هو باطن ذلك وجوفه وهو قعر الأرض هو:" سجين" وهو" أسفل سافلين" علم من مقابلة الله بين العلو والسفل أو بين السعة والضيق وذلك لأن العلو مستلزم للسعة.والضيق مستلزم للسفول.وعلم أن السماء فوق الأرض مطلقا لا يتصور أن تكون تحتها قط.وإن كانت مستديرة محيطة، وكذلك كلما علا كان أرفع وأشمل".
وأن النسبة بينها وبين السماء هي التي ذكرناها (1: 1000 ) وليست ذرة في فضاء متناه.وأنها أيضا ثابتة في وسط السماء وجميع الأجرام تدور حولها.
أما من أين تأتى؟ ومن الذي يأتي بها؟ فيجيب عن ذلك لقمان الحكيم في الآية 16 من سورة لقمان ]يَا بُنَيَّ إِنَّهَا إِنْ تَكُنْ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ فَتَكُنْ فِي صَخْرَةٍ أَوْ فِي السَّمَوَاتِ أَوْ فِي الأرْضِ يَأْتِ بِهَا اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ لَطِيفٌ خَبِيرٌ[ COLOR=#000000 [/color]وفي الباب السابع سنفصل الأمر في ذلك تفصيلا.

الدفوع الفلسفية
أما دفوع بطليموس وأرسطو اللذان يردان على من يقول بدوران الأرض حول نفسها وحول الشمس فقالا فيها:
FONT=Simplified Arabic إذا كانت الأرض تتحرك حول نفسها أو حول نقطة أخرى بحيث لا تكون هي مركز الكون فإن حركتها ستكون غير طبيعية، بل حركة عنيفة بالضرورة.[/font]
FONT=Simplified Arabic الأجسام الثقيلة التي تسقط على الأرض من أي ارتفاع فإنها تصل عمودية على الأرض. وبالتالي الأجسام المقذوفة من الأرض إلى أعلى عمودياً تعود خلال نفس الطريق رأسيا إلى أسفل.فإننا إذا قذفنا مقذوفا إلى أعلى فإنه طبقا لدوران الأرض لن ينزل من حيث انطلق، بل سيقع في مكان بعيد غربا عن مكان انطلاقه، لأنهم يقولون أن الأرض تدور من الغرب إلى الشرق.[/font]
FONT=Simplified Arabic إننا لو أطلقنا قذيفتين في وقت واحد أحدهما جنوبا والأخرى شمالا، فإنهما لا يصيبان الهدف.لأن كلا القذيفتين ستقع جهة الغرب لدوران الأرض.وهذا ما لا يحدث.[/font]
FONT=Simplified Arabic كذلك لو أطلقنا القذيفتين معا إحداهما جهة الشرق والأخرى جهة الغرب فإنهما لا يصيبا الهدف أيضا، لأن القذيفة المنطلقة شرقاًَ ستكون مسافتها أقل وأخفض والأخرى ستكون أبعد وأعلى.وهذا مالا يحدث.[/font]
FONT=Simplified Arabic إذا كنا نتحرك بسرعة ونحن نركب الخيل (أو سيارة أو أي وسيلة سريعة) فإننا نشعر بالريح يعصف وجوهنا فكم تكون شدة الرياح، إذا كنا ننطلق في اتجاه الغـرب، أي عكس دوران الأرض.وبالتالي عكس الرياح المتجهة مع الأرض.[/font]
FONT=Simplified Arabic كيف تستطيع الأرض أن تمسك ما عليها من أشخاص وحيوانات وأحجار ورمال ومياه.وبيوت وهي تتحرك بهذه السرعات الكبيرة المختلفة حول نفسها وحول الشمس.[/font]
FONT=Times New Roman [/font]الأشياء المنفصلة عن الأرض وهائمة في الجو مثل السحب والطيور (وأيضا الطائرات والصواريخ) كيف تحافظ على حركتها في الجو مع وجود الحركات السريعة الأرضية.
FONT=Times New Roman [/font]ما أكـده الفلكيون من أن جميع الظواهر التي ندركها من حركة النجوم تتفق تماما مع ثبات الأرض.
لم ينجح كوبرنيقوس على إقناع معاصريه برده على هذه الدفوع.وجاء جاليليو بكتاب الحوار الذي هو رد على هذه الدفوع، والتي هي أيضا لم تقنع على الإطلاق.وقد جاء نيوتن بعد جاليليو وخطأ ما قال.ورغم ذلك فقد اقتنع الناس جميعا الآن بصحة نظرية دوران الأرض، والتي لم ينجح أصحابها في إثباتها.لذلك نستطيع أن نؤكد أن هذه النظرية لم تنشر ويقول بها الناس إلا لأنها فقط… تخالف قول الله.لذلك يقول تعالى:
]وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ[ COLOR=#000000 [/color]
]وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهمْ بِاللَّهِ إِلا وَهُمْ مُشْرِكُونَ[ COLOR=#000000 [/color]
]وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الأرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلا الظَّنَّ
وَإِنْ هُمْ إِلا يَخْرُصُونَ[COLOR=#000000.[/color]
دلبل جغرافي : دوران الأرض لن يجعل للأرض اتجاه ثابت ، فنحن نعلم أن الهند ـ مثلا ـ في الشرق ، وأمريكا في الغرب ولايصدق هذا إلا إذا كانت الأرض ثابتة ، لأنها لو كانت تدور لتغيرت الإتجاهات على العكس تماما كل 12ساعة وستصبح الهند في الغرب وأمريكا في الشرق .
كذلك يعرف الطيارون أن الزمن يكون متساويا عندما تتجه الطائرة لبلد ما في الشرق مع بلد في الغرب على نفس المسافة ، ولو كانت ا{ض تدور كما يقولون من الغرب إلى الشرق لقل زمن الأتجاه إلى الغرب لأنه سيكون عكس دوران الأرض .
[/b]
[منقول من أحد المواقع للفائدة]
[/size]


(أبو أنس المصري) #10

تمام الله ينور عليك
يعني الموضوع ليس كلام الله النصي القطعي والدليل انك تبرهن بكلام غير شرعي بل وصل الحال للنقل عن الفلاسفة
أنا على أي حال غدا سأكمل الرد


(أبو أنس المصري) #11

إكمالاً لمشاركة أمس

ولماذا تختار هذه الأشعة الكرة الأرضية بالذات من بين بلايين الأجرام في السماء؟

مين قال لك إنها بتختار الأرض بس، مرة وأنا بأتفسح على المشترى لاقيتها هناك :slight_smile:
طبعاً أنا بأهزر في الكلام ولكني عاوز أقول من منا ذهب هناك لكي يقول هذا دليل عقلي.

طيب لو أنت بدأت بالكلام العقلي وأنا ممن يسافورن كثيراً، ماذا تفسر أن أسافر من الدمام قبل الفجر بقليل ثم نصل إلى جدة فأجد الناس لا يزالون يصلون الفجر بعد حوالي ساعتين سفر؟؟، والعكس إذا سافرت من جدة قبل الفجر بساعة أصل للخبر وقد أشرقت الشمس؟؟

كلامك على فكرة مبني على النظرية الأخرى وهي أن الأرض منبسطة وليست كروية أصلاً لو لاحظت كلامك وهذا الكلام هو أيضاً أعتقد من كلام الشيخ ابن عثيمين رحمه الله، فهل أنت تعتقد أن الأرض كروية أم لا؟ فإذا كنت تقول الأرض كروية فالكلام بالأعلى كله يرد كروية الأرض، وإذا كنت لا تعتقد بكروية الرض فبما تفسر وجود قطب جنوبي وشمالي وخط استواء، واختلاف طول الليل والنهار على الرغم أن اليوم في كلا البلدين 24 ساعة فقط.

والله يا أخي الكريم وأود لو صدقتني، فأنا ممن يغلب في روعهم أن الأرض منبسطة وأن الأرض لا تتحرك، ولكني لا أستطيع أن أجزم بذلك، وأكل علم ذلك لله فهو ليس من أصل ديننا ولم يمتحن النبي صلى الله عليه وسلم عقيدة الناس في كروية الأرض أو دورانها، والخوض في آيات القرءان الكريم التي تناولت هذا الموضوع وجعله خلافاً هو بعنيه ما حذر الله جل وعلا منه في هذه الآية التي ذكرتكم بها ولكن يبدو أن أحداً لم يعيها سمعه

هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُوْلُوا الأَلْبَابِ

هل لنا أن نقول آمنا به كل من عند ربنا ونكف كلاماً عن غيبيات كونية قال فيها شيخنا الألباني رحمه الله كما نقل أحمد الديب

هذا أقوله فإن صح فبها ونعمت ، وإن لم يصح فأقل ما يقال أنه لا يوجد في القرآن ـ كما قلت آنفا ـ ولا في السنة ما ينفي هذه الحقيقة العلمية .

قل كلامك وبعده أردف :هذا اقوله فإن صح فبها ونعمت
وأنا لم أشارك في هذا الموضوع إلا بسبب قولك هذا

استدلالك بتقرير العلماء غير المسلمين والمسلمين، فهل هم أصدق وأعلم أم الله

فلولا هذه الكلمة ما كنت تعارضت معك وكنت سيبتك تتكلم، فأنا من أول مشاركة وحتى الآن ما شاركت إلا لكي نميز كلام الله عن كلام البشر.
أرجو منك ان تنهي هذا الحوار، وأن تختم ويتخم كل من شارك -بس إنت الأول- بقول الله -الذي نجافع عن قدسية كلامه- وقل:
هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُوْلُوا الأَلْبَابِ

وصلي اللهم وسلم وبارك على نبينا محمد.


(أبو حمزة الحمداني) #12

الأستاذ أبو أنس المصري لي عليك ملاحظات:
أولا: اتهمتني باللعب باختيار عنوان جذاب كما يفعل الصحفيون، وهذا لا يليق بأدب الحوار، فأنا في البداية كلمتك بفتوى العلماء وبالدليل من الكتاب والسنة فكان يجب عليك أن ترد بأسلوب علمي بالدليل أيضا من الكتاب والسنة كما يفعل المسلمون المعتزون بدينهم.
ثانيا: زعمت أن الآيات والأحاديث إنما جاءت على وفق ما يراه الناس لأنهم يرون الشمس تطلع وتغرب.
وكلامك هذا في غاية الخطورة، لأنك بهذا تعني أن القرآن والسنة ظاهرهما مخالف لحقائق الأمور، وفي هذا تكذيب لله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم، وتجهيل منك للصحابة الكرام، ورفعا لنفسك فوقهم، فأخشى عليك من الوقوع في الكفر بهذا الكلام فأدرك نفسك وتب إلى الله تعالى.
ثالثا: زعمت ـ وتعالى الله عن زعمك علوا كبيرا ـ أن القرآن له ظاهر وباطن الظاهر فهمه الصحابة والباطن الحقيقي فهمته أنت وأمثالك، وهذا الزعم هو اعتقاد الباطنية الإسماعيلية الكفار، الذين يزعمون أن للقرآن ظاهرا وباطنا، ويفسرون قول الله تعالى {إن الله يأمركم أن تذبحوا بقرة} بأن البقرة عائشة رضي الله عنها، وهذا استمرار منك في تجهيل الصحابة الكرام خير القرون وأعقل الناس وأحكم الناس، وادعاء منك أن الله ترك الصحابة جهالا ولم يعلمهم الحقيقة، بل كذب عليهم وداهنهم وأنزل القر’آن محرفا مخالفا للحقيقة حتى يوافق ما يرونه بأعينهم، فحسبنا الله ونعم الوكيل.
رابعا: زعمت ـ وبئس ما زعمت أن العرب لم يكونوا يعرفون كلمة التبن؟؟!! وهذا أمر عجيب، فإن لم يكن الصحابة أهل اللغة والفصاحة يعرفون التين، فمن أين جاءت هذه الكلمة أليست العربية مأخوذة عن العرب؟؟؟!
خامسا: قلت: [القرءان أورد آيات علمية معجزة جداً في سياقها ولاكتشافات علمية حديثة ومع ذلك أوردها القراءن بطريقة لها معان ظاهرية وباطنية، فالظاهرية فهمها من نزل عليهم القرءان والباطنية ظهرت بالاستكشافات العلمية ومنها ما أعتقد أنه لا يزال لم يكشف لنا الله سره.] وهذا استمرار منك في رمي القرآن بالباطنية وتجهيل الصحابة ورفعا لنفسك ولأمثالك عليهم.
سادسا: قلت : [ وأنا مثلاً لو طلبت منك تفسير “وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب” ستسمع كلاماً كثيراً ولكني أعتقد أن هذه الآية لم يظهر الله لنا تفسيرها العلمي بعد وأنه إن شاء الله سيكون فيها إعجاز علمي مدحض إن شاء الله.]
وهذا زعم منك أن الله خاطب عباده الصحابة بما لا يفهمون ولا يعقلون ولا يعلمون تفسيره، ثم طالبهم بتدبر القرآن فكيف يجتمع هذا، تعالى الله عن قولك علوا كبيرا.
أخيرا: فيما يختص باستدلالي بالأدلة العقلية وأقوال الفلاسة، فإن بعض الناس لا يصلح معه كتاب الله ولا سنة رسوله، ولو جاءهم العلم من شريعة الإسلام حرفوا الأقوال وأولوها عن ظاهرها، وردوها، إما إذا جاءهم الخبر الذي قد يكون كذبا عن الغرب الكافر وعن اليهود والنصارى أخذوا قاعدة مسلما بها لا يجوز لأحد مخالفتها ولون كان كتاب الله.


(con_eng) #13

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ

#14

اخى العزيز المشاركة التى أوردتها هنا
مليئة بالمغالطات العلمية

فهذه الأقمار من المعلوم أنها توضـع على ارتفاع بعيد من الأرض - 36 ألف كم - أي أنها تخرج من نطاق الغلاف الجوي الذي لايتعدى 3000 كم فوق سطح البحر أو بقولهم تخرج عن نطاق الجاذبية.

الاقمار لا توضع على ارتفاع بعيد دائما وانما تنقسم الارتفاعات الى ثلاثة اقسام 1- الارتفاع المنخفض وهو حتى 2000 كيلو متر 2- الارتفاع المتوسط وهو من 2000 حتى 36000 3- الارتفاع المرتفع وهو اعلى من 36000

والموقع او الارتفاع المدارى المنخفض يكون داخل الغلاف الجوى ويتأثر بالاحتكاك والغازات الموجودة فى طبقات الغلاف الجوى وموجود فى هذا الموقع المدارى محطة الفضاء الدولية ومعظم الاقمار الصناعية الخاصة بالاتصالات والارسال الفضائي والاقمار فى هذا المدار لابد ان تدور بسرعه 7.8 كم التى تقوم بعمل دورة كاملة حول الارض فى 90 دقيقة وبهذا تحقق خاصية المدار الثابت اى تدور بنفسه سرعه الارض بمعنى ان الانسان الواقف على الارض او محطة الاستقبال ترى دائما القمر ثابتا فى مكانه ولكن القمر يدور بنفس سرعه الارض الدورانية ولذلك تراه ثابت وموضح فى الصورة الاتية

ولاى قمر يوضع فى اى مدار من المدارت الثابتة لابد ان يحقق هذه الخاصية وهى الثبوت بالنسبة للارض وليس الثبوت المطلق ولابد ان يكون دائما داخل نطاق جاذبيه الارض وليس كما تقول ان نطاق الجاذبية فى الغلاف الجوى فقط فلو كان القمر خارج نطاق الجاذبية لضاع فى الفلك وبعض الناس يظن خطأ ان روائد الفضاء يتحركون بحرية بسبب انعدام الجاذبية طبعا هذا غير صحيح فعلى سطح الارض فانك تسقط بعجلة تناقصية تساوى 10 متر على الثانية تقريبا وهذه مرتفعه جدا انا كلما صعدت الى اعلى فان عجلة الجاذبية الارضية تقل حتى تصل قيمة اقل منها على الارض فعندها يحدث السقوط الحر تكون عجلة نزولك لاسفل قليلة جدا فتعطيك الاحساس انه لا يوجد جاذبية مثلما نرى رواد الفضاء على التليفزيون فمثلا عند ارتفاع 400 كيلو متر عن سطح البحر تكون عجلة الجاذبية الارضية بمقدار 90% من قيمتها على الارض وكن على علم اخى العزيز ان اى شيىء يكون يخرج عن نطاق الجاذبية الارضية يضيع فى الفلك الا اذا انجذب الى اى شيىء أخر كجاذبية القمر

وهناك نوع اخر من الاقمار الصناعية والذى يتحرك بسرعات مختلفة وفى هذه الحالة لا داعى لان تكون محطات الاستقبال ثابته فمثلا الاقمار التى تستخدم فى عمل نظام ال GPS وهو اقمار متعدده تسير فى الفضاء فى المدار الفضائي المتوسط والذى فيه القمر يقوم بعمل دورة كاملة حول الارض من ساعتين الى 24 ساعة حسب سرعته ويمكنك من خلال جهاز الاستقبال الموجود فى اى مكان وليس ثابت او تقوم بالاتصال بثلاثة اقمار على الاقل لتحديد مكانك واذا انتقلت الى مكان اخر فان الجهاز اتوماتيكيا يقوم بالبحث عن اقمار اخرى والاتصال بهذا حيث يصل عدد الاقمار المستخدمة فى هذا النظام الى 27 قمر

طبعا لهذا لم أكمل قراءة مقالك لانه لا يحتوى على حقائق علمية وكله مغالطات ولا اساس لها من الصحة ويدل على عدم فهم كاتبه بالاومور العلمية مثلما يقول ان المدار الثابت هو الجمع بين المتناقضين وهذا بالتأكيد غير صحيح

كل هذه الحسابات والدراسات والحقائق لا يمكن ان تكون فقط على ان ادعاء ان الارض تدور حول الشمس هى مبنية على حقائق علمية ومشاهدات ودراسات تم التأكيد منها وجميع ما يتم الان من ثورة فى علم الاتصالات والاقمار الصناعية وعزو للفضاء ما هو الا نتائج هذه الحقيقة


(أبو أنس المصري) #15

اتهمتني باللعب باختيار عنوان جذاب كما يفعل الصحفيون، وهذا لا يليق بأدب الحوار

هل قال الشيخ رحمه الله أن “دوران الأرض حول نفسها أكذوبة” ولكنك أدرجت كلمة أكذوبة فبماذا تفسر :)، المفترض لو الموضوع نزيه واكتملت فيه الموضوعية كان يجب أن يكون العنوان شئ من هذا القبيل "الأرض ليست كروية ولا تدور حول نفسها ولا حول الشمس، لكن “أكذوبة” واااااو، لما تفسر استخدامها.

فأنا في البداية كلمتك بفتوى العلماء وبالدليل من الكتاب والسنة فكان يجب عليك أن ترد بأسلوب علمي بالدليل أيضا من الكتاب والسنة كما يفعل المسلمون المعتزون بدينهم
سيبك من جهل أبو أنس وأمثاله الغير معتزين بدينهم -معاذ الله-، ورد لي على الشيخ الألباني الغير معتز بدينه على حد فمهنا لمبدأ المخالفة عندك.

أما كلامك بخصوص الظاهر والباطن فهو دليل على إنك لست طالب علم ولا حتى تستمع للعلماء وإنما من طلاب علم الإنترنت، فأنا أرجو أن تكون على دراية بمعنى ما تطلق من مصطلحات، هل هناك علاقة يا أخي الفاضل بين كون المعنى ظاهري في دلالته وهو مع ذلك يحوي سراً علمياً لا تدركه عقول الحاضرين ولكن يظهره الله في وقت لاحق ليكون إعجاز القرءان أمراً متجدداً وتحديه قائم على مر العصور بنصه وبما يحويه من معان وأسرار علمية رائعة نكتشفها لاحقاً ويسلم بسببها الكثيرون، هل تساوي هذا بتفسير الشيعة أن البقرة هي عائشة وأن الثقلان هم الحسن والحسين؟ لا حول ولا قوة إلا بالله.
أخي الكريم يبدو أنك فقير في القراءة للشيوخ، هل قرأت تفسير الشيخ ابن عثيمين للآية “فَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ أَنْ يَهدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ للإسْلامِ وَمَنْ يُرِدْ أَنْ يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ (الانعام125)
قال الشيخ:
[COLOR=#000000][COLOR=#000000] كأنه حين يعرض عليه الإسلام يتكلف الصعود إلى السماء، ولهذا جاءت الآية: {يَصَّعَّدُ}، بالتشديد، ولم يقل: يصعد، كأنه يتكلف الصعود بمشقة شديدة، وهذا الذي يتكلف الصعود لا شك أنه يتعب ويسأم.
ولنفرض أن هذا رجل طلب منه أن يصعد جبلا رفيعًا صعبًا، فإذا قام يصعد هذا الجبل، سوف يتكلف، وسوف يضيق نفسه ويرتفع وينتهب، لأنه يجد من هذا ضيقًا”.

إلا أنه قال بعد ذلك:وعلى ما وصل إليه المتأخرون الآن، يقولون: إن الذي يصعد في السماء كلما ارتفع وازداد ارتفاعه، كثر عليه الضغط، وصار أشد حرجًا وضيقًا، وسواء كان المعنى الأول أو المعنى الثاني، فإن هذا الرجل الذي يعرض عليه الإسلام وقد أراد الله أن يضله يجد الحرج والضيق كأنما يصعد في السماء”.[/color][/color]

هاه آيه رأيك في كلام الشيخ ابن عثيمين في هذه الآية؟ هل لاحظت قول الشيخ “وسواءً كان المعنى الأول أو المعنى الثاني”. لا حول ولا قوة إلا بالله.

يعني الآن أبو أنس ليس كافراً وإنما فهم -وربما أخطأ- كلام الشيخين الجليلين الألباني وبن عثيمين على فهم أقل ما يقال فيه أنه أخطأ ومعذور على خطأه، لا يقال له

لأنك بهذا تعني أن القرآن والسنة ظاهرهما مخالف لحقائق الأمور، وفي هذا تكذيب لله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم، وتجهيل منك للصحابة الكرام، ورفعا لنفسك فوقهم، فأخشى عليك من الوقوع في الكفر بهذا الكلام فأدرك نفسك وتب إلى الله تعالى.

أقسم بالله لا أقدر صراحة على فعل أياً مما اتهمتني به، فلو رأيت في كلامي ما رأيت فأرشدني إلى خطأي ولا تفرض علي رؤيتك وتطلب مني أن أذعن لك وأسمع كما يجب أن أذعن لرسول الله وأن أسمع، فيمكنني على نفس شاكلة كلامك أن أقول “وأنت بذلك تضع كلامك بمنزلة كلام الله وكلام رسوله، والذي يجب أن نقول له سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير”، أستغفر الله العظيم، وأنا طبعاً لا أقول أنك تقول ذلك، ولكني فقط أردت أن أبين لك أن الأمور لا تؤخذ بهذه الطريقة.

زعمت ـ وبئس ما زعمت أن العرب لم يكونوا يعرفون كلمة التبن؟؟!!
اشمعنى دي يعني إللي “بئس ما زعمت” :slight_smile:
طيب لو سمحت ممكن تقول لي آيه هو التبن؟ ومتى رأى العرب التبن؟ وفي أي معجم عربي وجدت كلمة التبن موجودة فيه بنفس المعنى المستخدم في كلمة “درب التبانة”، بس أوعى تغلط وتقوللي موجودة في “المعجم الوسيط أو الوجيز” أحسن كده تبقى غلطة كبيرة منك لأن دي معاجم حديثة، وبعدين كده أزعل منك أوي لأنك قلت “بئس ما زعمت”

وهذا أمر عجيب، فإن لم يكن الصحابة أهل اللغة والفصاحة يعرفون التين، فمن أين جاءت هذه الكلمة أليست العربية مأخوذة عن العرب؟؟؟!

انت بتتكلم بطريقة فعلاً تنم على إنك واخد الموضوع بعاطفة وفرد عضلات، يا حبيب قلبي قد أشكل على عبد الله بن عباس معنى (فاطر) حتى اختصم إليه أعرابيان في بئر فقال أحدهما أنا: فطرتها. قال ابن عباس ففهمت حينئذ موضع قوله تعالى: (فاطر السماوات والأرض) وقال أيضا: ما كنت أدري معنى قوله تعالى: (ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق) [الأعراف 89]. حتى سمعت بنت ذي يزن تقول لزوجها: تعال أفاتحك: أي أحاكمك. كما أشكل على عمر بن الخطاب رضي الله عنه معنى قوله تعالى: (أو يأخذهم على تخوف) حتى دله أعرابي على معناها مستدلاً بقول الشاعر:
تخوف الرحل منها تامكا قِرداً كما تخوف عود النبعة السَّفَنُ
هاه آيه رأيك في الكلام ده كله، شوفت بقى إن كلامي مش عجيب وإنما العجيب هو جرأتك على إطلاق الأحكام على الناس.

قلت: [القرءان أورد آيات علمية معجزة جداً في سياقها ولاكتشافات علمية حديثة ومع ذلك أوردها القراءن بطريقة لها معان ظاهرية وباطنية، فالظاهرية فهمها من نزل عليهم القرءان والباطنية ظهرت بالاستكشافات العلمية ومنها ما أعتقد أنه لا يزال لم يكشف لنا الله سره.] وهذا استمرار منك في رمي القرآن بالباطنية وتجهيل الصحابة ورفعا لنفسك ولأمثالك عليهم.

أخي الكريم ويبدو أنك صغير في السن من طريقة كلامك، هذا الكلام ليس كلامي وأنا لا أذكر أين قرأته أو سمعته ولكن مثلاً ما رأيك في برنامج “إعجاز القرءان” في قناة الرحمة وأنا أحب جداً لو إنك حملت الحلقات السابقة في بداية البرنامج وتشوف العلماء بيقولوا آيه وحضرتك بتقول آيه.

وهذا زعم منك أن الله خاطب عباده الصحابة بما لا يفهمون ولا يعقلون ولا يعلمون تفسيره، ثم طالبهم بتدبر القرآن فكيف يجتمع هذا، تعالى الله عن قولك علوا كبيرا.

أنا لم أقل ذلك أبداً، وهذا استمرار منك في فرض قوقعتك العجيبة في التعامل مع كلام العلماء وفرض مذهبك الفريد والي لا تتبع فيه أحداً من الشيوخ، وإلا فقل لي وبمنتهى الصراحة من هو شيخك الذي أخذت عنه هذا الكلام وأنا سأتصل عليه حالاً وأتكلف مكالمة دولية أتعلم منه وأخرج من ضلالي.

أخيرا: فيما يختص باستدلالي بالأدلة العقلية وأقوال الفلاسة، فإن بعض الناس لا يصلح معه كتاب الله ولا سنة رسوله، ولو جاءهم العلم من شريعة الإسلام حرفوا الأقوال وأولوها عن ظاهرها، وردوها، إما إذا جاءهم الخبر الذي قد يكون كذبا عن الغرب الكافر وعن اليهود والنصارى أخذوا قاعدة مسلما بها لا يجوز لأحد مخالفتها ولون كان كتاب الله.

لا يا حبيبي الكلام ده مش مع أبو أنس، وأنا لم أرد عليك بأي كلمة لأمثال هؤلاء الذين اعتززت بهم ونقلت كلامهم، فأنا لا أنقل كلامهم أبداً لا مستشهداً ولا مستأنساً (يا رب تكون عارف آيه الفرق بين الاستشهاد والاستئناس) ولا يصلح استخدامه هنا من باب المجاراة (وده مصطلح ثالث يا رب برده تكون عارفه) لأني لم أكلفك أعباء نقل كلامهم فأنا لم أدرجهم ولا يشرفني أن أدرج كلامهم وقد تبين لك ولله الحمد عمن ننقل ردودنا فبين لنا عمن تنقل ردودك.

أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يهدينا لما فيه صلاح ديننا وديانا وما فيه الصواب وأرجوك مرة ثالثة أن تكف وتكتفي بترديد هذه اآية أن كنت تتقي الله فعلاً وتزدجر بقرءانه

هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُوْلُوا الأَلْبَابِ

إلا إن كنت ترى أن الإيمان بأن الأرض غير كروية وأنها لا تدور حول نفسها ولا حول الشمس أمر محكم في كتاب الله وليس من المتشابهات.

ولو حضرتك فعلاً لديك باع في الاستماع للعلماء وتذوق لكلامهم لسألت نفسك يوماً لماذا دائماً يحافظ الشيخ عبد الرحمن السديس في دعائه “وأن نعمل بمحكمه ونؤمن بمتشابهه” فلماذا قال في الأولى نعمل وفي الأخرى نؤمن؟

يا الله على ضعف الإنسان وسرعة جهالته
يا رب لك الحمد انك الحليم


(أبو أنس المصري) #16

[RIGHT]بالمرة وإن كنت مش ناوي أتكلم في النقاط العلمية وحبيت أكتفي بالشرعية وأترك المهندس أحمد في الأمور العلمية بس بالمرة وخلاص

دلبل جغرافي : دوران الأرض لن يجعل للأرض اتجاه ثابت ، فنحن نعلم أن الهند ـ مثلا ـ في الشرق ، وأمريكا في الغرب

أنا لن أخوض كثيراً في هذا الكلام ولكن لي عندك سؤال واحد فقط في هذا الصدد، هل سمعت عن الحرب العالمية الثانية، هل سمعت عن القنبلة الذرية وقصة هيروشيما ونجازاكي، وهل سألت نفسك آيه إللي خلى أمريكا إللي في آخر الغرب تضرب اليابان إللي في اقصى الشرق؟ وازاي عرفت تطير طيارة من أمريكا لليابان عبرت المحيط الأطلسي وأوربا وأسيا كلها وبعدين راحت لليابان من غير ما تاخد ترانزيت في النص، ولا ممكن كانت خدت ترانزيت مثلاً في مطار القاهرة واحنا ما أخدناش بالنا. وآيه اصلاً إللي جاب أمريكا لليابان

كذلك يعرف الطيارون أن الزمن يكون متساويا عندما تتجه الطائرة لبلد ما في الشرق مع بلد في الغرب على نفس المسافة ، ولو كانت ا{ض تدور كما يقولون من الغرب إلى الشرق لقل زمن الأتجاه إلى الغرب لأنه سيكون عكس دوران الأرض .

يا سلام على الكلام الرائع، طيب أنا لاحظت من ملفك الشخصي إنك محاسب فياريت “تحاسب على نفسك شويه” في الكلام علشان ما تغلطش كتير.

هل ركبت مرة سيارة وكان مثلاً فيه ذبابة بتطير في السيارة، وهي السيارة واقفة وقافل الزجاج، ولما بدأت تشغل السيارة وعملت حته أمريكاني وجريت بالسيارة هل رايت الذبابة وقعت للخلف واترزعت في الزجاج الخلفي، أو لما ضحكت عليها ودست فرامل بسرعة قامت راسها اتخبطت في الزجاج الأمامي؟

أهي الطيارة بتاعتنا هي دي الذبابة، والغلاف الجوي هو ده الجو المغلق داخل السيارة، والأرض هي دي السيارة نفسها.

المرة الجاية ابقى خلي الذبابة تربط الحزام :slight_smile: يا أخي الحبيب نفسي والله إنك تضحك معايا وتنتبه لحجم الأخطاء التي أدرجتها في كلامك وأن تسحب كلامك واتهامك لي حتى لا نتنازع سوياً بين يدي الله إن كنت تخشاه.
[/right]


(أبو حمزة الحمداني) #17

الأستاذ أبو أنس:
لقد تشعبنا في الحوار وبعدنا عن أصل المسألة التي أثرتها أنا في البداية وعلقت أنت عليها ألا وهي نفيي لدوران الأرض حول الشمس وإثباتي لدوران الشمس حول الأرض والتي استدللت عليها بفتوى الشيخ ابن عثيمين وأدلته على ذلك التي أوردها في فتواه والتي أنا مقتنع بها تمام الاقتناع، وهذه المسألة تخالفني أنت فيها وتعترض علي، ومفهوم كلامك أن تقول بأن الأرض هي التي تدور حول الشمس.
ومعلوم من الكلام السائد الآن ـ وأنا لا أسلم به ـ أن الأرض لها ثلاثة أنواع من الدوران (دورانها حول الشمس ـ ودورانها حول نفسها ـ ودورانها مع الشمس والمجموعة الشمسية حول مركز المجرة)، وأنا لو رجعت إلى بداية مشاركتي لم أتعرض إلا لمسألة دوران الأرض حول الشمس فلنرجع إليها الآن، ولكن قبل الرجوع أحب أن أوضح شيئين:
أولا: موقفي من كلام الشيخ الألباني رحمه الله:
ـ الشيخ الألباني إمام علم، له قدره ومكانته، ونجله ونحترمه، ولكن (كل يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم).
ـ الشيخ الألباني لم يتطرق في كلامه إلى المسألة محل النزاع بيني وبينك وهي مسألة دوران الأرض حول الشمس والتي أنفيها أنا وأثبت عكسها، وتثبتها أنت وتنفي عكسها.
ـ كل ما قاله الشيخ الألباني هو تجويزه لدوران الأرض، ولم يرد في كلامه تحديد الدوران المراد هل هو دوران الأرض حول الشمس، أم دوران الأرض حول نفسها، أم دوران الأرض مع الشمس حول مركز المجرة، ولا يجوز لك تخصيص كلام الشيخ بدوران الأرض حول الشمس إلا بدليل من كلام الشيخ، وليس ثم دليل.
ـ قول الشيخ أن دوران الأرض حقيقة علمية لا تقبل جدلا. مع احترامي للشيخ، فالشيخ لم يأتي بأدلة شرعية تثبت هذا، مثلما دلل الشيخ ابن عثيمين بأدلة كثيرة تثبت دوران الشمس حول الأرض وتنفي عكس ذلك.
ـ ومما سبق يتضح أنه ليس في كلام العلامة الألباني دليل يؤيدك في اعتراضك على فتوى الشيخ ابن عثيمين.
ثانيا: فيما يخص كلمة (تبن) فهي موجودة في المعاجم الآتية وغيرها:
1ـ القاموس المحيط: [التِّبْنُ، بالكسر عَصيفَةُ الزَّرْعِ من بُرٍّ ونحوِهِ، وتَبَنَ الدَّابَّةَ يَتْبِنُها أطْعَمَها التِِّبْنَ].
لسان العرب: [التِّبْنُ عَصيفة الزَّرْع من البُرِّ ونحوه معروف واحدته تِبْنة والتَّبْنُ لغة فيه والتَّبْنُ بالفتح مصدر تَبَنَ الدابةَ يَتْبِنُها تَبْناً عَلَفَها التِّبْنَ].
تاج العروس: [( التبن بالكسر ) معروف وهو ( عصيفة الزرع من برو نحوه ويفتح ) الواحدة تبنة].
*** والآن نعود إلى أصل الخلاف ونحصر الخلاف من أوله وأرجو ألا نخرج عنه أو نتشعب إلى غيره:
أنا أقول بما قال به الشيخ ابن عثيمين وأستدل بما استدل به الشيخ ابن عثيمين من أن الشمس تدور حول الأرض وليس العكس، وأنت على عكس ما أنا عليه والشيخ ابن عثيمين، فأطلب منك تنفيد الأدلة الشرعية الواردة في فتوى الشيخ ابن عثيمين وإثبات أنها لا تفيد دوران الشمس حول الأرض؟


(أبو أنس المصري) #18

يا حبيبي يا أبو حمزة، الحوار يا أخي الكريم لم يتشعب أصلاً بل انتقل من الفرع إلى الأصل ومن العرض إلى المرض.
حول نفسها ولا حولي أنا مش هي دي المشكلة ولكن المشكلة الأصلية هي طريقة تعاملنا مع النص القرءاني وكلام العلماء.

أنت تقول الشيخ الألباني يؤخذ منه ويرد، وأنا أقول لك الشيخ ابن عثيمين يؤخذ منه ويرد، يبقى اعتقد أنت بما تريد أن تعتقد به ودعني أنا أعتقد بما أعتقد به ولا تكفرني، لأني مقلد لعالم جليل وأنت مقلد لعالم جليل وهو ده أصل المسألة أصلاً، ولو تذكر وأنت تعيد قراءة ردودي لأنه واضح إنك كنت بتقرأ نصها وتسيب الباقي، لاتضح لك السبب الذي من أجله أنا دخلت الحوار، اما بتدور حول نفسها ولا حول كورنيش النيل فليست هذه قصتي وهي ليست من مسائل العقيدة ولن تضر دين أي شخص منا، فلن يدخل النار أحد بسبب ظنه أن الأرض تدور حول نفسها، ولكن مكمن الخطورة هي طريقة تعالمنا مع القرءان وطريقة تعاملنا مع كلام العلماء، فالأول قدسي واجب السمع والطاعة والثاني بشري يعتريه الخطأ والصواب ومحل العمل به هو الاقتناع بدلالة أدلته. لكن قصة دوران الأرض لا تصلح أن تكون أصلاً ولا فصلاً في الحوار وموضوع أصلاً لا يهمني كثيراً.

وهذه المسألة تخالفني أنت فيها وتعترض علي، ومفهوم كلامك أن تقول بأن الأرض هي التي تدور حول الشمس.

مش بأقولك إنك ما بتقرأ كلامي كله، بالله عليك أنا قلت كده، أنا قلت إني أعتقد أن الأرض تدور حول الشمس، والله العظيم أنا ما قلت كده، بل أنا صرحت بظني بعكس ذلك لو كنت تقرأ كلامي كاملاً، والكلام موجود في أول أو تاني مشاركة يمكنك الرجوع إليها، والموضوع بالنسبة لي لم تكتمل صورته بالنسبة لي بحيث يصبح أمراً أعتقده، وليس في ذلك عيباً فأكرر وأقول أننا لن نمتحن يوم القيامة هل الأرض تدور حول “نفسها” ولا “نفسها” إللي بتدور حول الأرض.

المسألة محل النزاع بيني وبينك وهي مسألة دوران الأرض حول الشمس

هذا ليس فيه نزاع أصلاً وأنت حر فيه ما لم تقل بكفر من لا يؤمن به أو بتكذيبه، فمسألة التكذيب أو التكفير هذه محل النزاع، امسحها من مشاركاتك وسلم بأن الموضوع ظني وليس يقيني، وأنا أسيب لك المنتدى كله وأمشي.

كل ما قاله الشيخ الألباني هو تجويزه لدوران الأرض، ولم يرد في كلامه تحديد الدوران المراد هل هو دوران الأرض حول الشمس، أم دوران الأرض حول نفسها

مش بأقول لك إنك لا تعمل عقلك إطلاقاً في فهم الكلام الذي تنقله أنت بنفسك وتسرع في مبادرة فهمه، يا أبو حمزة -الله يبارك لك في حمزة- أنت لو قرأت كلامك لعرفت أن من لازمة أن الأرض منبسطة غير كروية، راجع “العلوية والفوقية” في ردودك، وعليه فهي بدون محاور أصلا لكي تدور حولها، فالموضوع فيه نفي للدوران كله، واثبات الدوران هو هدم للقضية برمتها.
وبعدين أنت نفيت الحركة كلها في كلامك، لو تفتكر موضوع الطائرة وثبات زمن الرحلة.

قول الشيخ أن دوران الأرض حقيقة علمية لا تقبل جدلا. مع احترامي للشيخ، فالشيخ لم يأتي بأدلة شرعية تثبت هذا، مثلما دلل الشيخ ابن عثيمين بأدلة كثيرة تثبت دوران الشمس حول الأرض وتنفي عكس ذلك

يا حبيب قلبي واح إن حتى الشيخ الألباني أنت لم تقرأ كلامه، الناس يقولون وعلماء الفلك يقولون الأرض تدور، فجاء بعض علماء الإسلام وقالوا لا، لماذا؟ لأنه مخالف للقرءان، أين؟ الدليل هيك وهيك وهيك، فهم مطالبون بالدليل، لأنهم عللوا الرفض بمخالفة الإسلام فلابد من إثبات التعارض، أما الشيخ الألباني رحمه الله فقال:

فهذه القضايا ليس من المفروض أن يتحدث عنها الرسول صلى عليه السلام ، وإن تحدث هو في حديثه أو ربنا عز وجل في كتابه فإنما هي لبالغة أو آية أو معجزة او نحو ذلك .
فلذلك نستطيع أن نقول أنه لا يوجد في الكتاب ولا في السنة ما ينافي هذه الحقيقة العلمية المعروفة اليوم أو التي تقول أن الأرض كروية أو أنها تدور بقدرة الله عز وجل في هذا الفضاء الواسع .

الشيخ بيقول ما فيش دليل ينفي هذه الحقيقة، فأنت تريد أن يأت بدليل، يبقى بهذه الطريقة من الممكن أن نرد مثلاً أن المعدة تفرز عصارات هضمية من أجل هضم الطعام، وإذا أنت قلت لا بل تفرز فمطلوب منك الدليل من القرءان!!

تذكر قول العلامة الألباني رحمه الله مرة أخرى

فهذه القضايا ليس من المفروض أن يتحدث عنها الرسول صلى عليه السلام
ولكنك خليتها معتقد تفكر الناس به.

ـ ومما سبق يتضح أنه ليس في كلام العلامة الألباني دليل يؤيدك في اعتراضك على فتوى الشيخ ابن عثيمين.
طبعاً كلام غلط، وبينا خطأه

ثانيا: فيما يخص كلمة (تبن) فهي موجودة في المعاجم الآتية وغيرها:

ولكن هل هذا التبن هو التبن المقصود في “درب التبانة” :slight_smile: بالطبع لا، وتبن درب التبانة لم يره العرب. انظر إلى المعجم الوسيط وهو يقول:
التِّبْنُ : ما تهشَّم من سيقان القمح والشعير بعد درسه، تُعلَفه الماشية.
وكلمة بعد درسه لن تجدها في المعاجم القديمة، لأن التبن المقصود في درب التبانة هو التبن الذي يخرج من الدراسة ويكون مهشماً تماماً وليس التهشيم المقصود في المعاجم الأخرى، والتبن بتاع بلدنا يتم نقله بعد حصده ودرسه في الحقل على الجمال أو الحمير وفي الغالب ما يكون في شوان النقل ثقب يستاقط منه التبن في منظومة شكلها جميل، وهذا هو “درب التبانة” فأنت لو جئت بعنتر بن شداد وقلت له “درب التبانة” مش هايفهم قصدك ولا هايتخيل الصورة التي فصلتها لك وهذا هو كان مقصد كلامي، وليس كلمة تبن في حد ذاتها، ولكن على أي حال سيبك من النقطة دي، “وبئس ما زعم أبو أنس” ولا يهمك.

أنا أقول بما قال به الشيخ ابن عثيمين وأستدل بما استدل به الشيخ ابن عثيمين من أن الشمس تدور حول الأرض وليس العكس، وأنت على عكس ما أنا عليه والشيخ ابن عثيمين، فأطلب منك تنفيد الأدلة الشرعية الواردة في فتوى الشيخ ابن عثيمين وإثبات أنها لا تفيد دوران الشمس حول الأرض؟

مش بأقولك أكيد أنت لم تطلب العلم على يد شيخ ولم تجلس بين يدي معلم، أنا وأنت نفند أدلة الشيخ ابن عثيمين!!
أنت افترضت بنفسك أنني مخالف للشيخ وأنني مطالب بتفنيد كلام الشيخ.
أولاً الشيخ الألباني رد ورده واضح جداً وأعتذر إليك إن لم تكن تفهمه فهذه ليست مشكلتي وليس عندي كلام بعدها.
وثانياً، أنا أكرر رفضي لزعمك الشخصي بأنني أعتقد شيئاً أنا لم أزعم اعتقاده.

يا أخي أبو حمزة
تعرف مشكلتك الكبيرة إنك تردد ما لا تفهم، وأنك متجرأ جداً على الفتوى والكلام وهذا خطير جداً ولذلك فأنا مصر أنك صغير السن وأنك لم تتردد على الشيوخ، وأنا طابتك سابقاً أن تذكر لي من هم شيوخك وأن تعطيني وسائل الاتصال بهم لكي أخرج من ضلالي إلى النور، وسيبك من قضية دوران الأرض فهي قضية تافهة جداً ولا يصلح أصلاً أن تكون محل نقاشاً دينياً، ولكن قصة تكفيرك وتكذيبك للناس بناءً على الطريقة التي استخدمتها هذه هي المشكلة والتي أكرر أنني ما دخلت في الحوار إلا من أجل الرد عليها، لكن الأرض بتدور أو بتدحرج مش قصتي، فياريت تسيبنا من حدوتة دوران الأرض على الرغم أننا جئنا فيها بما يدحض أن يكون الموضوع محل خلاف نختلف فيه فهو أمر ظني وليس يقيني، المهم في العقيدة وما سنسأل عليه أمام الله هو شوية الكلام إللي حدفته علينا، لأنه من قال لأخيه كافر فقد باء بها أحدهما، وكذلك من لم يكفر الكافر فهو كافر، فالتكفير وترك التفكير عقيدة نسأل عليها أمام الله، هي دي النقطة إللي المفروض نركز فيها يا أبو حمزة بارك الله فيك.