تحويل آيفون الى مجهر للكشف عن الأمراض


(صدى السنين) #1

تمكن علماء من تحويل هاتف آيفون 4 أس الى مجهر يكشف عن الأمراض لدى الأطفال.
ربط العلماء عدسة لا يزيد سعرها على 5 جنيهات استرلينية بآيفون من أبل مستخدمين شريطا لاصقا ، وباضافة مصباح صغير تمكنوا من استخدام الهاتف للكشف عن التهابات دودية معوية في أطفال مدارس في ريف تنزانيا. وأُخذت صور عينات من خروج الأطفال بكاميرا الهاتف ثم فُحصت للبحث عن بيوض في العينات بوصفها المؤشر الرئيسي الى وجود طفيليات.
ولدى مقارنة النتائج مع مجهر مختبري اتضح ان صور آيفون شخصت 70 في المئة من الالتهابات. ونُشرت نتائج الدراسة في المجلة الأميركية للطب والصحة المدارية. وقال الدكتور إسحاق بوغوك المختص بطب الأمراض الداخلية في مستشفى تورونتو العام في كندا انه اطلع على اختبار مجهر الهاتف الذكي في المختبرات وأراد ان يعيد التجربة في بيئة حقيقية.
وأضاف الدكتور بوغوك ان الأطباء يريدون لمثل هذا المجهر ان يكون اختبارا تشخيصيا مفيدا ويريدون وضعه بيد من يستطيع ان يستخدمه. وقال الدكتور بوغوك للبي بي سي “ان نسبة من الدقة تبلغ 70 في المئة ليست كافية ونريدها ان تكون أعلى من 80 في المئة ولكننا لم نصل اليها حتى الآن”.
وكان السبب الوحيد لاستخدام الدكتور بوغوك آيفون 4 أس انه يملك مثل هذا الهاتف. وقال ان التكنولوجيا متوفرة وان الأطباء يريدون استخدام مواد رخيصة وسهل الحصول عليها. وأضاف ان العدسة الكروية تُستخدم في التكبير ولكن أي هاتف محمول بكاميرا جيدة وزوم سيفي بالغرض