شقة الـ25 متر في قلب باريس، تحفة الابيض والخشب


(system) #1

بعد ان اشترى أحد الباريسيين هذه الشقة ذات الـ25 متر مربع، اراد تحويلها الى استوديو فخم صالح للكراء في العاصمة الفرنسية، وهو التحدي الذي رفعته المهندستين كارلا لوباز و مارغو ميزا من مكتل ترانزيسيون للهندسة الداخلية.
عبر دمج مطبخ عملي وغرفة استحمام عصرية وفضاء للنوم تمكنت المهندستين من تحويل هذه الـ25 متر مربع الى شقة باريسية غاية في الفحامة.

[ul]
[li]المساحة : 25 متر مربع[/li][li]المكان : حي موري الباريسي[/li][li]مدة الاشغال : 3 أشهر[/li][/ul]
البلور كعنصر مركزي لخلق فضاء النوم:

اراد المالك ادمج مساحة زجاجية في الفضاء لاعطاء طابع خاص ومختلف للشقة، لهذا قررت المهندستان تحويل هذه الرغبة الى حائط صغير في قلب الفضاء تعلوه مساحة زجاجية باطار اسود خلقت تباينا لونيا كبيرا مع الحيوط البيضاء للشقة لعزل الجزء الليلي.

وكانت الفكرة تتراوح بين الفصل بين الجزء المفتوح من الشقة وجزء النوم المفتوح هو الاخر دون التقليل من عمق الفضاء او حجب الضوء عن اي من الطرفين، هذه الفكرة تركت المجال مفتوحا حول السرير، ودعمت هذا المجال عبر خزانة الملابس التي صممت للشقة والتي كانت اقل عمقا من المعتاد ولكن اكثر ارتفاعا. حيث عوضت الخزانة 10 صنتمترا من عمقها بــ30 صنتمترا اضافيا في ارتفاعها.
التفاصيل التي طبعت المكان

كانت احدى عناصر هذا الفضاء البارزة هي البلاط الخشبي القديم، الذي تم تنضيفه وتزييته ليحافط على لمسته العتيقة، وبمأن هذا البلاط لم يكن مستقيما تماما، كحال اغلب البلاطات الخشبية في منطقة موري فقد اضاف للشقة لمسة من التماسك مع محيطها الخارجي الظاهر عبر النوافذ الكبيرة.
أمر اخر فرضه المالك، هو تجهيز الشقة بطاولة عشاء تتلائم مع طبيعة البيئة الفخمة وتعطي الفرصة للساكن ان يقدم النبيذ للاصدقاء ليريهم شقته الجديدة.
الامر الذي كان صعبا للغاية بمأن الفضاء الصغير لم يكن يقدم للمهندسين الكثير من الحلول التصميمة،لهذا السبب يمكن ان نلاحظ في ركن الصالون مكتبا، هو في حقيقة الامر ليس مكتبا فقط بل هي ايضا طاولة عشاء قابلة للطي تم تصميمها لهذه الشقة.


مطبخ عصري متماه مع الفضاء

في احد طرفي الفضاء المستطيل يوجد المطبخ المتماه تماما مع فضائه، المهندستين لم تغيرا مكانه وانما غيرتا كل التجهيزات لايجاد مطبخ يذوب في المساحة العامة ويمكن جعله مفتوحا تماما على بقية الشقة. وللحفاط على مساحة محدودة قامت المصممتين باستعمال كل الحيل التي تقدمها IKEA الفرنسية.


غرفة استحمام مصغرة/ متكاملة

المساحة البلورية الاخرى الموجودة في الشقة معلقة في باب غرفة الاستحمام لتعطي انطباعا بالاتساع لهذا الفضاء ذو الـ 2,8 متر مربع، كما يسمح لاضاءة غرفة المعيشة بالوصول الى داخل غرفة الاستحمام.

تم ايضا الحفاط على تواجد الخشب في غرفة الاستحمام مسحة من الشخصية على هذا الفضاء البارد، والتواصل مع البلاط الخشبي خارج غرفة الاستحمام.
بلال

المصدر: http://almohandes.org/url/2ck