متى تبكي على نفسك


(المهندس) #1

[CENTER][SIZE=4]ابك على نفسك… !
عندما تجدها ضعيفة أمام الشهوات ، عظيمة أمام المعاصي

[/size][SIZE=4]ابك على نفسك… !
عندما ترى المنكر ولا تنكره … وعندما ترى الخير فتحتقره

ابك على نفسك… !
عندما تدمع عينك لمشهد مؤثر في فيلم … بينما لا تتأثر عند سماع القرآن الكريم

[/size][SIZE=4]ابك على نفسك… !
عندما تبدأ بالركض خلف دنيا زائلة … بينما لم تنافس أحدا على طاعة الله

ابك على نفسك… !
عندما تتحول صلاتك من عبادة إلى عادة … ومن ساعة راحة إلى شقاء

[/size][SIZE=4]ابكِ على نفسك… !
عندما يتحول حجابك إلى شكل اجتماعي … وتستركِ إلى أمر تجبرين عليه

ابك على نفسك… !
إن رأيت في نفسك قبول للذنوب … وحب لمبارزة علام الغيوب

[/size][SIZE=4]ابك على نفسك… !
عندما لا تجد لذة العبادة … ولا متعة الطاعة

ابك على نفسك… !
عندما تمتلئ بالهموم وتغرقها الأحزان … وأنت تملك الثلث الأخير من الليل

[/size][SIZE=4]ابك على نفسك… !
عندما تهدر وقتك فيما لا ينفع … وأنت تعلم أنك محاسب فتغفل

ابك على نفسك… !
عندما تدرك أنك أخطأت الطريق … وقد مضى الكثير من العمر

[/size]وأخيراً ابك على نفسك… !
بكاء المشفق … التائب… العائد … الراجي رحمة مولاه…
وأنت تعلم أن باب التوبة مفتوح ما لم تصل الروح إلى الحلقوم…
[/center]