ميكانيكا الطوابير


(Wael Gaber Hassanien) #1

[CENTER][CENTER][SIZE=5][COLOR=blue]الطوابير في مصر لها شأن يختلف عن جميع دول العالم من حيث الشكل والمضمون ولكن في النهاية يبقي الانسان هو الانسان
تنقسم الطوابير الى عدة أقسام

أولا: الطوابير الحكومية
هي الطوابير التي تكون في المصالح الحكومية أو في البنوك أو طوابير المعاشات حيث يأتي كل يوم عدد كبير مكن المواطنين لهذه المصلحة لتخليص مصالحهم وأوراقهم
الوقوف في الطابور له عدة مراحل وتكون أول مرحلة هي مرحلة الاستكشاف وتكون عندما يأتي المواطن الى المصلحة ليستكشف عدد الواقفين في الطوابير وكثافته
كثافة الطابور الحكومي = عدد الواقفين / طول الطابور بالمتر وحدة القياس عدد بني ادم / متر طولي
ثم بعد ذلك ليحدد هو هينتظر كام ساعة لحد ما يخلص ورقه
مدة الانتظار في الطابور الحكومي = عدد الواقفين في الطابور × متوسط وقت قضاء المصلحة للفرد × معامل المزاج
وهو معامل مزاج الموظف ويكون رقم متغير يأخذ غالبا قيم من 1.5 الي 3 على حسب مزاج الموظف وحالته النفسية
وهكذا بحسبه بسيطه يمكن معرفة كثافة الطابور ومدة الانتظار ويتوقف عدد الواقفين في الطابور على الوقت الذي يذهب فيه المواطن فاذا جاء متأخر الساعة 10 مثلا فذنبه على جنبه هو اللي جه متأخر ولذلك ينصح دائما في اليوم الذي يكون عندك فيه طابور انك تنام ليلتها بدري وتصحي تصلي الفجر وبعدين تلبس وتطلع جري على مكان الطابور علشان تحجز مكان في أول الطابور ويستحسن أن تبيت في مكان الطابور علشان تكون انت أول واحد
المرحلة الثانية هي مرحلة اكتساب طاقة الوضع وتأتي هذه المرحلة بعد وقوفك لعدة ساعات في الطابور حيث تكون في وضع وسط من الطابور أمامك ناس وخلفك تكون طابور من الناس… وفي هذه المرحلة عليك أن تتحمل طاقة الضغط الواقعة عليك من الطابور الذي تكون خلفك وفي نفس الوقت عليك أن تمسك أعصابك ولا تتدخل في أي مشاجرات جانبيه وتحافظ علي طاقة الوضع التي اكتسبتها
وأخيرا المرحلة الأخيرة وهي مرحلة الوصول لشباك الموظف ووقتها لازم تكون مستعد وعامل بروفات للكلام اللي هتقوله للسيد الموظف وعامل جميع احتياطاتك للرد على الموظف اذا حاول زحلقتك وخذ بالك من اللي واقف وراك أول ما ييجي دورك تلاقيه بقدرة قادر وقف جنبك ومد ايده قبلك في الشباك
فيه ناس لما تلاقي الطابور زحمة جدا تتصرف بطريقتين اذا كان راجل محترم وغلبان يقف في الطابور وأمره لله لحد ما ييجي دوره وبعدين الموظف يقوله: اسف مواعيد العمل الرسمية انتهت فوت علينا بكرة… أما الطريقة الأخري فهي طريقة الكلاحة والغلاسة وتكون بأن تقف بجانب أول فرد في الطابور وتحاول بكل تناحه أنك تحشر نفسك في الطابور وخلاص وتحاول في نفس الوقت انك تمثل دور الراجل المهم اللي مش فاضي ووراه الديوان
هناك عامل حفاز مهم يقوم بتسريع تخليص مصلحتك وهو عامل اسمه اللحاليح ويسمي أيضا بسرعة انجاز المصلحة
عامل اللحاليح يتناسب طرديا مع سرعة تخليص المصلحة ومنها يستنتج القانون العام وهو
عامل اللحاليح = عدد اللحاليح التي تضعها للموظف في درج مكتبه × معامل الانجاز
وهو معامل يتغير علي حسب سعة كرش الموظف
ويراعي عند استخدام هذا النوع من العوامل الحفازة أن تدخل الي مكتب الموظف حتى تتمكن من وضع اللحاليح في درج المكتب… اللحاليح هي الفلوس وسميت بهذا الاسم لأنها تقوم بلحلحة الموظف ليقوم بتخليص ورقك… اذا كنت من أصحاب المعاشات ومش قادر تقف في الطابور احجز مكانك وخلي اللي قدامك واللي وراك في الطابور يمضو على اقرار منهم بذلك لضمان حقك المكتسب من طاقة الوضع ولكن لا ينصح بهذ الحل لأنه ساعة الوصول لشباك الموظف تتوه العقول ويضيع حقك
ممكن وأنت واقف تتسلي بحكاوي القهاوي اللي بتسمعها من الناس الواقفة في الطابور… الكلام غالبا في المحروقة اللي اسمها الكورة وحاجات تانيه بلاش نقولها… ولكن لاينصح بالاندماج في تلك الحكاوي حتى لا تنسى حذرك وتفاجأ بأن ناس من أصحاب الكلاحة والغلاسة أخدو مكانك وهما بينتظرو اللحظة دي


ثانيا: الطوابير العشوائية

يكون هذا النوع من الطوابير غالبا في محلات الأكل أو طوابير العيش ويتميز بأنه عشوائي تماما لا يوجد به أي قوانين ضابطة والحكاية كلها معتمدة على مزاح صاحب المحل اللي بيعمل السندويتشات ويكون الشباك الواقف عليه الناس في هذا الطابور العشوائي من النوع الواسع الكبير ليسمح بوقوف أكبر عدد من الناس
التعامل مع هذا النوع من الطوابير يحتاج لمهارات ومتطلبات خاصة وهي
(1)
انسى انك دكتور أو مهندس أو محاسب أو أي حاجة محترمة عموما لأنك دلوقتي داخل على حرب قذرة تسمي بتلاحم قوي الشعب… يعني تعمل لنفسك تهيئة نفسية وتنسى انك بني ادم علشان تقدر تستحمل يا مسكين اللي هيجرالك
(2)
اذا كنت مواطن عادي وراجل يبقى لازم تستخدم مهارة تسمي الزن علي الودان امر من السحر وهي مهارة تحتاج منك الى صوت عالي جهوري واختلاق قصص وأكاذيب ليس لها وجود مثل: ياعم عبده خلصني بقي أنا ورايا امتحان… أو أنا ورايا قطر… وممكن تكون انت أصلا مبتعرفش تفك الخط ولكن مش مهم هي يعني هيفتش وراك… كلما علا صوتك كانت فرصتك في الحصول على سندويتشاتك أفضل وقد حاول العلماء ايجاد قانون لهذه المهارة وهو
مهارة الزن علي الودان امر من السحر= مقدار علو صوتك - متوسط علو صوت الناس اللي بتنعر غيرك
فهي الحالة يضطر البائع أن ينفض للشخص اللي قدامه علشان يخلص من زنك ودوشتك واذا كان البائع من النوع الخبير غالبا لن يتأثر بصوتك واقعد بقى نعّر للصبح
(3)
اذا كنتي واحدة ست في سن متوسط يبقي لازم تستخدمي مهارة الاستعطاف وهي تتلخص في أن تحضري معاكي عيل صغير أو طفل رضيع… ممكن تستلفيه من جارتك اذا مكانشي عندك واحد… وبعدين تقولي للبائع في صوت حزين حنين: يالا بقى يا عم عبده خلصني الواد على كتفي أو الواد عايزه أرضّعه أو عايزه افطّره ويروح المدرسة… وكلما علت درجة الحزن في صوتك تكتسبي طاقة استعطاف عند البائع فيقوم ينفض للي قدامه ويعملك سندوتشاتك… واذا كنتي ست كبيرة وعجوزة فيكتفي بأنك تعيطيله شويه وهو يخلصلك حاجتك على طول ثم تعطيه شوية أدعية… ربنا يخليك يابني ويطول في عمرك
أما بقى اذا كنتي بنت حلوة وأمورة فمن غير ماتتكلمي هتلاقي البائع بيقوك عايزة ايه يا انسة؟… وبعدين بقي تطلبي اللي انتي عايزاه وطبعا يتم التنفيض للي قدام البائع
(4)
اذا كنت بقى من الباشوات أو بتشتغل عند واحد من الباشوات زي مثلا عسكري شرطة مبعوت من عند الباشا فلان الفلاني ضابط في البندر أو مديرية الأمن يقوم البائع بالتنفيض لكل كائن حي في المحل وربما طردهم كمان حتى لو كان أبو البائع نفسه علشان يفضي نفسه لسندويتشات الباشا الكبير التي لا تقل عن عشرين أو ثلاثين سندويتش غالبا
(5)
اذا كنت عيل صغير فالأطفال الصغار لا يحتاجون الى اكتساب مهارات لأنها تكون موجوده أصلا وهي مهارة الزن والعياط لحد مايخلي البائع يطلع من هدومه


ثالثا: الطوابير المنظمة
وهي طوابير تتميز بالنظام الشديد الجاد يعني كل واحد واقف في مكانه مظبوط وعارف حقوقه وواجباته والموظف يقوم بتخليص المصالح في هدوء وسرعة ولكن هذا النوع من الطوابير لم ولن يكون موجود في مصر أبدا أبدا


هناك نوع رابع وهو الطوابير العسكرية ولكنها ليست محل دراسة في ها الموضوع لأنها خاصة بأشخاص معينين


من المهارات التي يجب أن تكون عندك عند دخولك أي طابور عموما هي مهارة تحمل الروائح البشعة الصادرة من المحيطين بك
يلاحظ دائما أنه مع الوقوف في الطابور لساعات طويلة لا تجد شيء يتم انجازه مع زيادة كثافة الطابور في نفس الوقت… وهذه الميزة الهامة لا توجد الا في طوابير مصر فقط دون سائر دول العالم
وربنا معاك… مع أمنياتي بطوابير سعيدة[/color][/size][/center]
[/center]

منقول


(I-ensan) #2

شكرا وبارك الله فيك