المساقط الستة الرئيسية لجسم هندسي ( أسس وتوجيهات )


(عمارة إسلامية) #1

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخوتي وأخواتي المهندسين والمهندسات؛
مقالٌ نافع - بحوله تعالى - في إحدى مجالاتِ الهندسة المعمارية.

/

المساقط الستة الرئيسية لجسم هندسي

<img src="/uploads/default/original/2X/2/2d8650abbde66b81a294f1f9d64b78aec80ed16c.png" width=“360” height="144


/

المساقط الستة الرئيسية لجسم هندسي

/

أ- إسقاط الجسم على مستويين

يتم إسقاط الأجسام الهندسية على مستويين متعامدين بطريقة مشابهة لطريقة مونج للإسقاط العمودي . يوضع الجسم في ا زوية الإسقاط الأولى بحيث تكون الأوجه الرئيسية موازية لمستويات الإسقاط للحصول على التفاصيل الهندسية والأبعاد الحقيقية الكاملة للجسم. الشكل (2-24) .

يتضح من إسقاط الجسم الهندسي على مستوي الإسقاط الراسى أن المسقط هو شكل هندسي ثنائي البعد، ولا يظهر عليه البعد الثالث الموازي لاتجاه الإسقاط, لذلك من الضروري إسقاط الجسم على مستوي الإسقاط الأفقي لإظهار البعد الثالث حتى تظهر الأبعاد الكاملة.

يسمى المسقط المرسوم في مستوي الإسقاط الراسى مسقطاً أ رسياً والمسقط المرسوم في مستوي الإسقاط الأفقي مسقطاً أفقياً , بما أن مساقط الشكل ترسم على مستوِ رسم واحد (لوحة الرسم) 90 حتى يتوحد مع مستوي º لذلك يجب تدوير مستوي الإسقاط الأفقي حول خط الأرض بزاويه الإسقاط الراسي في مستوي رسم واحد ( لوحة الرسم ), يتوضع المسقط الراسي فوق خط الأرض والمسقط الأفقي تحت خط الأرض, ويكون مسقطا كل نقطة من الجسم واقعين على خط وصل شاقولي واحد.

يظهر على المسقط الراسي طول الجسم وارتفاعه, ويظهر على المسقط الأفقي طول الجسم وعرضه وبذلك يرتبط المسقطان ال أ رسي والأفقي بالعلاقة الآتية:

طول المسقط الرأسي يساوي طول المسقط الأفقي ويتوضعان على خط شاقولي واحد .

في بعض الأحيان يكون الإسقاط على مستويين غير كاف لبيان الشكل الهندسي للجسم، الشكل( 2-25) حيث المسقطان الراسي والأفقي متماثلان لهذه الأجسام رغم أنها في الواقع أجسام مختلفة .

لهذا يتوجب إسقاط الجسم على ثلاثة مستويات متعامدة مع بعضها بعض أو أكثر للحصول على رسم هندسي واضح لأدق تفاصيل الجسم وأبعاده.

ب – إسقاط الجسم الهندسي على ثلاثة مستويات

يتوضع مستوي الإسقاط الثالث متعامداً مع المستويين ال أ رسي والأفقي على يمين أو يسار جهة الإسقاط على المستوي الراسي بالنسبة لوضع الجسم في زاوية الإسقاط، الشكل (2-26) .

يمثل المستوي الأول المستوي ال أ رسي و الثاني المستوي الأفقي والثالث المستوي الجانبي, يتوضع الجسم بين مركز الإسقاط ومستوي الإسقاط دائم اً. ينظر إلى المستوي ال أ رسي من الجهة الأمامية وإلى المستوي الأفقي من الأعلى وإلى الجانبي من الجهة اليسرى أو اليمنى. يتم الإسقاط دائم اً على المستوي المقابل لاتجاه الإسقاط , وبما أن رسم المساقط يتم على لوحة رسم، لذلك يثبت المستوي ال أ رسي ويد ور المستوي الأفقي حول خط الأرض, ويدور المستوي الجانبي حول خط الفصل المشترك مع المستوي ال أ رسي حتى ينطبق المستويان الأفقي والجانبي على المستوي ال أ رسي للحصول على لوحة رسم تمثل مستويات الإسقاط وترتيب المساقط الثلاثة عليها، كما في الشكل( 2-27) .

يتوضع المسقطان الراسي والأفقي لأية نقطة من الجسم على خط شاقولي واحد, كذلك المسقطان ال أ رسي والجانبي لأية نقطة من الجسم على خط أفقي واحد . يظهر طول الجسم وارتفاعه على المسقط ال أ رسي, وطول الجسم وعرضه على المسقط الأفقي, وارتفاع الجسم وعرضه على المسقط الجانبي.

تعد طريقة الإسقاط العمودي على أكثر من مستوٍ لرسم المساقط الضرورية وتحديد تفاصيل الجسم وأبعاده الكاملة من أهم الط ا رئق المتبعة في مختلف المجالات الهندسية نظ ا رً لدقتها العالية وسهولة تنفيذها وتعرف هذه الطريقة " الرسم بالمساقط المتعددة ". للأسباب الأتية:

  1. تظهر في المساقط كافة سطوح الجسم وحوافه.
  2. ترسم السطوح والحواف الظاهرة بخطوط حقيقية بالنسبة لجهة الإسقاط .
  3. ترسم السطوح والحواف غير الظاهرة بخط وهمي .
  4. ترسم الدوائر والأقواس بشكلها الحقيقي .
  5. تتكون معظم خطوط المساقط من خطوط أفقية وشاقولية .
  6. يرتبط كل مسقطين كما تبين بأحد الأبعاد الثلاثة .
  7. سهولة كتابة الأبعاد والمعلومات الأخرى على المساقط .

ج- المساقط الستة المتعامدة للجسم الهندسي

يعد رسم المساقط الأساسية الثلاثة للأجسام الهندسية البسيطة في معظم الحالات كافياً لتحديد التفاصيل والأبعاد الكاملة, إلا أنه بالنسبة للأجسام معقدة الشكل والتفاصيل يجب رسم أكثر من ثلاثة مساقط لزيادة التوضيح والتوصيف الكامل. في هذه الحالة فإن كل مستوٍ مضاف يجب أن يكون موازياً لأحد المستويات الأساسية وبذلك يكون عموديأ على المستويات الأخرى.

يستنتج من ذلك أنه يمكن إضافة ثلاثة مستويات متعامدة فقط إلى المستويات الأساسية, ورسم ستة مساقط عمودية لكل جسم. تمثل مستويات الإسقاط الستة المتعامدة أوجه متوازي مستطيلات يوضع بداخله الجسم المراد رسم مساقطه بحيث تكون الأوجه الرئيسية للجسم موازية لأوجه متوازي المستطيلات, وأن ترسم مساقط الجسم على أوجه متوازي المستطيلات بحيث يوضح المسقط ال أ رسي ما أمكن التفاصيل الأساسية للجسم. الشكل( 2-28).

الزاويه الأولى (الطريقة الأوروبية ) :

نتصور أن الجسم موضوع داخل متوازي مستطيلات، الشكل (2-28) وقمنا برسم المساقط الستة في الجهة المقابلة لجهة الإسقاط على الأوجه الداخلية لمتوازي المستطيلات, ونعتبر المسقط الذي تظهر فيه التفاصيل الأساسية للجسم هو المسقط الراسي . نقوم بفتح متوازي المستطيلات الشكل( 2-29) ونشر أوجهه إلى الخارج بحيث تتوحد جميع المساقط (الأوجه) في مستوي لوحة الرسم الذي نعتبره مستوي الإسقاط الراسي.

تتلخص المرحلة الأخيرة في هذه العملية بإزاله حواف متوازي المستطيلات و نحصل على الترتيب النظامي للمساقط الستة، الشكل (2-30) , دون كتابة أسماء المساقط على الرسم.

الزاويه الثالثة (الطريقة الأم ريكية ):

نتصور أن الجسم موضوع داخل متوازي مستطيلات شفاف، الشكل( 2 –31) وقمنا برسم المساقط الستة على الأوجه الخارجية من الجهة نفسها التي تحدد اتجاه الإسقاط, ونعتبر المسقط الذي تظهر فيه التفاصيل الأساسية للجسم هو المسقط الراسي .

نقوم بفتح متوازي المستطيلات ونشر أوجهه إلى الخارج بحيث تتوحد جميع المساقط (الأوجه) في مستوي لوحة الرسم الذي نعتبره مستوي الإسقاط الراسي .

نص عريض

وبإزالة حواف متوازي المستطيلات نحصل على الترتيب النظامي للمساقط الستة، الشكل (2-32) . دون كتابة أسماء المساقط على الرسم.

تستخدم طريقة الإسقاط في ال ا زوية الأولى في البلدان العربية والأوروبية كافة عدا بريطانيا, وعند الرسم في ال ا زوية الثالثة يجب أن يوضع الرمز المعتمد عالمياً لهذه الطريقة في بطاقة الرسم الشكل (2-33) .

لا تكتب أسماء المساقط المرسومة في الترتيب النظامي, وبالتالي تتم معرفة المسقط من خلال موضعه.

ظالقواعد الأساسية لإنشاء المساقط

يتوجب على المصمم أو الرسام أن يتبع القواعد الآتية للحصول على رسم تقني يوضح تفاصيل الجسم وأبعاده الكاملة توضيحاً دقيق اً:
-1 تحديد الوضع الوظيفي للجسم .
-2 وضع الجسم بحيث تكون الأوجه الرئيسية موازية لمستويات الإسقاط .
-3 وضع الجسم الدو ا رني بحيث يكون محوره عموديأ على أحد مستويات الإسقاط.
-4 اختيار ال وجه الذي يظهر التفاصيل الأساسية للجسم موازياً للمستوي ال أ رسي.
-5 تعيين جهة الإسقاط التي يحتوي مسقطها على أقل قدر من الخطوط الوهمية.
-6 غالباً يكفي مسقطان أو ثلاثة لتوضيح الجسم , لذلك يجب عدم الإسراف في رسم المساقط إلا في حالات خاصة .
-7 اختيار مقياس الرسم المناسب ل وضوح تفاصيل الجسم .
-8 تحديد مقياس لوحة الرسم بما يتناسب مع مقياس الرسم وعدد المساقط .

توزيع المساقط ضمن لوحة الرسم

قبل البدء في رسم المساقط التي تحدد التوصيف الكامل للجسم الهندسي يجب توزيع المساقط ضمن الفراغ المخصص للرسم في لوحة الرسم باتباع الخطوات الآتية:

1- تحديد أبعاد الف ا رغ A,B المخصص للرسم في لوحة الرسم التي تم تعيينها على سبيل المثال A4.A3 الشكل( 2-35).

  1. تحديد الفراغ الأفقي X والف ا رغ الشاقولي Y بين المساقط على أن تكون كافية لكتابة الأبعاد والبيانات الإضافية على المساقط، الشكل( 2 –35) .

ملاحظات هامة :

•تحضير لوحة الرسم التي تم تعيينها قبل توزيع المساقط (إطار اللوحة، بطاقة الرسم النهائية).
•لا يشترط تساوي الف ا رغين الأفقي والشاقولي.
•ترسم خطوط الإنشاء التي تحدد توزيع المساقط بخط رفيع H2 .
•تمحى خطوط الإنشاء ال ا زئدة عن حدود مستطيلات المساقط.
•تهمل الأرقام الواقعة على يمين الفاصلة العشرية الناتجة عن العملية الحسابية.

/

تمّ بحمده تعالى.

المصدر/ أوتوكاد للعرب.

إن شاء الله تعالى يكُن لقاء جديد؛ في رحاب الهندسة المعمارية.


#2

موضوع رائع
جزاك الله خيرا على المشاركة